خالد صلاح

"القومى للمرأة": عرض استراتيجية تمكين المرأة 2030 على الحكومة لتنفيذها

الأربعاء، 22 مارس 2017 08:40 م
"القومى للمرأة": عرض استراتيجية تمكين المرأة 2030 على الحكومة لتنفيذها مايا مرسى أمين المجلس القومى للمرأة

كتب محمود راغب

تقدم المجلس القومى للمرأة برئاسة الدكتورة مايا مرسى، وجميع عضواته وأعضاءه بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على الاحتفال بيوم المرأة المصرية، وتكليفه الحكومة بحزمة من القرارات التى تصب فى صالح المرأة وتعمل على تمكينها اقتصادياً واجتماعياً وتساعدها على تحمل ظروف المعيشة هى وأسرتها.
 
وأعربت الدكتورة مايا مرسى فى بيان لها، عن شكرها وتقديرها لما جاء فى خطاب الرئيس وحديثه لسيدات مصر العظيمات، مؤكدة أنه خطاب راق، صادق، نابع من القلب ينم عن إرادة سياسية واعية بأهمية دور المرأة المصرية، رصد التاريخ وخطط لمستقبل مشرف لها.
 
كما عبرت عن شكرها الرئيس لتكريمه لسيدات عظيمات ضحين بأنفسهن من أجل تربية أولادهن، وأخريات صبرن على فقدهم، بالإضافة إلى تكريم نماذج نسائية بارزة تستحق كل التقدير.
 
 وأكدت الدكتورة مايا مرسى أن خطاب الرئيس حمل العديد من الرسائل والتكليفات الهامة إلى الحكومة بعد تأكيده أن الواجـــب الوطنى والمسئولية أمام التاريخ، تحتم علينا أن نسرع الخطى فـى تمكين المرأة، والحفاظ على حقوقها ووضعها فى المكانة التى تليق بقيمتها وقدراتها وتضحياتها على مدار التاريخ، التزاما بالدستور المصرى، الذى يعبر عن إرادة الشعب المصرى، والذى رسخ قيم العدالة والمساواة، وإعمالا لما جاء به من مبادئ تكافؤ الفرص، وما كفله للـرأة مـن حقوق، وانه إيمانا من الدولة المصرية، بأن الاستقرار والتقدم لن يتحققا إلا من خلال ضمان مشاركة فاعلة للمرأة فى كافة أوجه العمل الوطنى.
 
وأكدت رئيسة المجلس أنه تنفيذاً لقرارات الرئيس بتكليف الحكومة وكافة أجهزة الدولة والمجلس القومى للمرأة، باعتبار إستراتيجية تمكين المرأة 2030 هى وثيقة العمل للأعوام القادمة، لتفعيل الخطط والبرامج والمشروعات المتضمنة فـى هذه الإستراتيجية، فسوف يقوم المجلس بعرض الاستراتيجية على الوزراء للبدء فى تنفيذها.
 
يذكر أنه فى اطار اعلان عام 2017 عاما للمرأة، فقد كلف الرئيس الحكومة وكافة أجهزة الدولة والمجلس القومى للمرأة، باعتبار إستراتيجية تمكين المرأة 2030 هى وثيقة العمل للأعوام القادمة، لتفعيل الخطط والبرامج والمشروعات المتضمنة فـى هذه الإستراتيجية و محاور الاستراتجية من التمكين الاقتصادى، السياسى، الاجتماعي، الحماية، بالاضافة للتدخلات تشريعية وثقافية. 
 
كما كلف الرئيس وزارة التضامن الاجتماعى، وبالتنسيق مع كافة الأجهزة والمؤسسات المعنية بالدولة، بإطلاق مبادرة قومية للمشروعات متناهية الصغر تمول من صندوق “تحيا مصر”، ومن خلال بنك ناصر الاجتماعى لتحقق تمكينا اقتصاديا للمرأة المعيلة والفئات الأكثر احتياجا، على أن يتم تخصيص مبلغ “250 مليون جنيه” لصالح هذه المبادرة.
 
وكلف الرئيس أيضا وزارة التضامن الاجتماعى، بدعم أسر المرأة المعيلة والأسر الأكثر احتياجاً، من خلال برامج دعم ميسرة، يقدمها بنك ناصر الاجتماعى، بقيمة “50 مليون جنيه”، لإتاحة البنية التحتية التى تيســـــر على الــمــرأة والأسرة حياتها اليومية فى القرى الأكـثر احتياجاً.
 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة