خالد صلاح

رئيس لجنة الشئون العربية: مصر ستظل وافية لمبادئها فى دعم القضية الفلسطنية (صور)

الخميس، 07 ديسمبر 2017 01:10 م
رئيس لجنة الشئون العربية: مصر ستظل وافية لمبادئها فى دعم القضية الفلسطنية (صور) اللواء سعد الجمال


كتب : نور على – نورا فخرى - تصوير حازم عبد الصمد

أكد اللواء سعد الجمال، رئيس لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، أن مصر قيادة وشعباً ستظل وافية لمبادئها فى تأييد ودعم القضية الفلسطينية باعتبارها القضية الجوهرية للنزاع فى الشرق الأوسط وما قدمته وتقدمه من تضحيات جسام لن تتخلى أبداً عن دورها حتى تعود كافة الحقوق المشروع للشعب الفسطيني.

 

وقال الجمال، خلال المؤتمر الصحفي المنعقد اليوم بمجلس النواب، إن  قرار الرئيس الأمريكي بإعلان نقل سفارة واشنطن إلى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل، يفضح الانحياز الذى يجرد أمريكا من أى مصداقية ويلغي أى دور أمريكي راعي للسلام فى الشرق الأوسط.

 

وأضاف الجمال، أن أى ادعاءات ساقها الرئيس الأمريكى بأنه مستمر فى رعاية عملية السلام وصولاً لحل الدولتين هى ادعاءات عارية من الحقيقة بعد أن كرس انحيازه السافر للطرف الصهيونى، مشيراً إلى أن موقف الولايات المتحدة من خلال إعلان الرئيس الأمريكي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل إنما يسير على خطى وعد بلفور فى حل مشاكل الدول الأوروبية على حساب الشعب الفلسطيني والعربي وبالتالي فإن الرئيس الأمريكي يعطي ما لا يملك لمن لا يستحق ويريد حل مشاكله الداخلية على حساب الشعب الفلسطيني والعربي.

 

وتابع الجمال، أن القدس ليست مجرد عاصمة أو مدينة عادية بل هى رمز تاريخي وديني ليس فقط للمسلمين وحدهم بل وللمسيحيين أيضاً وبنفس القدر والمساس بها سيكون له أخطر العواقب، فضلاً عن أنها أحد أهم الموضوعات المطروحه على طاولة المفاوضات فى الحل النهائي فى عملية السلام، كما أن فيه مكافأه للمعتدي المحتل على عدوانه السافر ضد الشعب الفلطسيني وتقديمه القدس هدية للإسرائيلين، كما تتضمن تضحيه بمصالح الشعب الأمريكي فى الوطن العربي والإسلامي .

 

ونوه الجمال، إلي أن لجنة الشئون العربية فى متابعة مستمره لتطورات الموقف على كافة الأصعدة الفلسطينية والعربية والإسلامية والدولية.

 


 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 

 

 





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة