خالد صلاح

تعرف على الكتب الأكثر مبيعًا بـ"الدار المصرية اللبنانية".. شريف عرفة يتصدر إصدارين

الإثنين، 16 أكتوبر 2017 10:00 م
تعرف على الكتب الأكثر مبيعًا بـ"الدار المصرية اللبنانية".. شريف عرفة يتصدر إصدارين الكتب الأكثر مبيعا بالدار المصرية اللبنانية


كتب محمد عبد الرحمن

أعلنت الدار المصرية اللبنانية للنشر عن قائمة الكتب الأكثر مبيعًا لهذا الشهر، حيث تنوعت بعدد من الكتب والروايات على رأسها كتاب "إنسان بعد التحدث" للدكتور شريف عرفة، بجانب كبير من العناوين لكبار الكتاب.

الاكثر مبيعا
الأكثر مبيعا

 

وشملت القائمة الكتب الأتية:

إنسان بعد التحديث شريف عرفة

 

إنسان بعد التحدث

 

يحتوى الكتاب على تدريبات وتطبيقات عملية، وتجارب مثيرة وحكايات حقيقية، ورسوم كاريكاتورية خفيفة الظل تساعد فى إيصال الفكرة، ويستخدم لغة سهلة بعيدة عن استخدام المصطلحات الصعبة، رغم اعتماده على مراجع أكاديمية متخصصة مذكورة فى الهوامش كى يستطيع أى باحث الرجوع إليها، كما أنه مطعَّم بكلمات مأثورة عن بعض المفكرين وذوى التأثير بالعلوم الإنسانية.

"تذكرة وحيدة للقاهرة" أشرف العشماوى

 

تذكرة وحيدة للقاهرة

 

يستعرض الكاتب فى روايته "تذكرة وحيدة للقاهرة" رحلة "عجيبة" على مدار خمسين عامًا تقريبًا يسافر فيها البطل - النوبى المولد والأصل - إلى القاهرة فى الأربعينيات من القرن الماضى.

تبدأ رحلته الإجبارية من أسوان فى أقصى الجنوب بعد غرق قريته النوبية إثر تعلية خزان المياه ومصرع والده فى حادث سير مريب مع المهندس الإنجليزى مصمم خزان أسوان، حيث يلتحق بالعمل مع ابن عمته العامل البسيط بنادى الجزيرة العريق بقلب القاهرة ليكتشف عالم آخر لم يكن يعرف عنه شيئًا ويعيش مغامرة مشوقة متلاحقة الأحداث خلال سنوات عمله بالنادى.

"كيف تصبح إنسانا" شريف عرفة

 

كيف تصبح انسانا

 

يتحدث خلاله الكاتب عن طبيعة الإنسان، وكيف تطور نفسيًا منذ كان يقطن الكهوف، ويتساءل: "هل ما زلنا نحمل في أعماقنا رواسب هذا الانسان البدائي حتى يومنا هذا؟" ويحتوى الكتاب على كم كبير من المعرفة الشديدة الالتصاق بحياة الناس، وطريقة تفكيرهم، وكيفية تطويرها ليكونوا أكثر انفتاحًا وإيجابية، وبالمستوى الأخلاقى وكيفية الارتقاء به، وكان هذا الموضوع الأخير "المستوى الأخلاقى".

"عقلى وقلبى" إحسان عبد القدوس

 

عقلى وقلبى

 

مجموعة قصصية صدرت لأول مرة عام 1959، للكاتب والروائى الكبير إحسان عبد القدوس،  تدور كلها حول علاقة الرجل والمرأة، لماذا تنجح أحيانًا، وتفشل في أغلب الأحيان، الفرق بين الحب والزواج، في مخيلة الرجل والمرأة، وبينه عندما يحدث في الواقع.

"يهود الإسكندرية" مصطفى نصر

 

يهود الإسكندرية

 

والرواية لا تؤرخ ليهود الإسكندرية بقدر ما تصنع أسطورة فنية، ترصد كيفية تحول "جون"، خلاق الصحة اليهودى الأبله، إلى "ولى" من اولياء الله الصالحين، بعد أن يمنحه الوالى "أبعاداية" تكون سببًا فى قتله، ثم يقيم له قاتلوه ضريحًا، ويصبح له مولد يحتفل به اليهود كل عام.

"ونسيت أنى امرأة" إحسان عبد القدوس

 

ونسيت أنى أمراة

 

ومن أجواء الرواية، أن صور حياتى الخاصة تتوالى في خيالي.. صور الفشل الكبير.. فشلت مع زوجي الأول عبد الحميد.. وفشلت مع الرجل الذى جذب أنوثتى.. عادل.. وهأنا أفشل مرة اخرى مع زوجى كمال.. ما سر هذا الفشل؟!.. إنى قطعًا لست غبية ولست منفرة ولست منحلة ولست قاسية في أنانيتى، فلماذا أفشل في حياتى الخاصة رغم أني نجحت إلى أبعد أفاق النجاح في حياتي العامة؟!.. لماذا أنجح كزعيمة وأفشل كزوجة؟

"الأجنجة المتكسرة" جبران خليل جبران

 

الاجنحة المتكسرة

 

قصة لجبران خليل جبران، وتعتبر من أشهر قصصه بالعربية، وتتحدث عن شاب بعمر الـ18 يحب فتاة ولكن تلك الفتاة تُخطب من شخص آخر غنى يطمع فى ثروة والدها وتحدث المشاكل، ويتحدث فيها جبران بالصيغة الأولى أى يجعل نفسه بطل القصة.

"الأرواح المتمردة" جبران خليل جبران

 

الارواح المتمردة

 

الأرواح المتمردة (1908) مجموعة قصصية صدرت بالعربية في عام 1908 م بنيويورك.

وفيه يتحدث كما يدل عنوانه عنه أرواح تمردت على التقاليد والشرائع القاسية، ضمنه جبران أربع حكايات اجتماعية "وردة الهاني". "صراخ القبور" و"مضجع العروس" و"خليل الكافر" في "الأرواح المتمردة" كما فى "عرائس المروج" يتخذ جبران من الاقاصيص الواقعية الظاهر، ثورته على الزواج القهرى والاستبداد الإقطاعى، فالاشخاص عنده اجمالا دمى يحركها على هواه، وأبواق تنقل صوته القوى الحاد.

2 ضباط عصام يوسف

 

2 ضباط

 

تعد رواية 2 ضباط من الأعمال الروائية التى تحكى عن قضايا واقعية وملموسة نعيشها ونمر بها رواية من طراز مختلف بعرض رائع لواقع ملموس نموذج لضابط مخلص يعمل فداء لوطنه ونموذج آخر لضابط وصولى فاسد وكل منهم له نهايته.

يروى لنا الكاتب بأسلوب مشوق وقائع أحداث حقيقية حدثت فى مصر فى بداية الألفية الجديدة ويبين فساد بعض ضباط الداخليـة.

"نساء ولكن" نور عبد المجيد

 

نساء ولكن

 

تبدأ الرواية بشخصية "د. منصور دياب" الاستثنائية، التي ستواجه حقيقة موتها القريب، إذ يكتشف منصور أنه مريض بالسرطان، فإلى ما ستؤول حالة ابنتيه من بعده؟ خاصة أن إحداهما "رباب" ولدت معاقة بتخلّف عقلى، والثانية "سميحة" فرض عليها لعب جميع الأدوار، بعد أن تركتهم أمهما "نوال" التى لم تحتمل فكرة العيش اليومى مع ابنة معاقة، فتزوجت ثانية من "طاهر" صديق زوجها السابق، وأنجبت منه ابنها "ماجد".





لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة