الأربعاء، 22 فبراير 2017 05:08 م
خالد صلاح

الإعدام شنقا لنجار مسلح اغتصب سيدة وفصل رأسها عن جسدها فى بورسعيد

الأحد، 08 يناير 2017 07:41 م
الإعدام شنقا لنجار مسلح اغتصب سيدة وفصل رأسها عن جسدها فى بورسعيد المتهم

بورسعيد _محمد فرج

قضت اليوم محكمة، جنايات بورسعيد الدائرة الثانية، برئاسة المستشار مصطفى على، وعضوية إبراهيم محمد ،وشريف مصطفى المستشارين، بمحكمة الإستئناف بالإسماعيلية ،ومحمد اللاوندى وكيل النيابة ،فى القضية رقم 278 لسنة 2015 ،جنايات شرق التفريعة ،والمقيدة برقم 1351 لسنة 2015 ،جنايات كلى بورسعيد بإجماع الأراء إعدام المتهم "ط م ش" نجار مسلح، مقيم بشرق التفريعة لإغتصابة، سيدة وفصل رأسها عن جسدها فى نهار رمضان.

وتعود تفاصيل الجريمة ،الشنعاء بالتحديد فى 4 / 7 / 2015 حينما ،شهدت منطقة شرق تفريعة بورسعيد، جريمة قتل بشعة فى شهر رمضان بعد أن اكتشف "إبراهيم.أ.أ"، 35 سنة، مزارع، جثة زوجته "اعتماد. م. أ" فى العقد الثالث من عمرها عارية ومفصولة الرأس وسط بركة من الدماء داخل أحد المصارف الجافة بمنطقة قرية رقم 7 بسهل الطينة، فصرخ و بكى وانتابته حالة من الجنون من هول الصدمة ولم يصدق هذا المشهد المأساوى.

على الفور تقدم الزوج المكلوم، ببلاغ إلى اللواء فيصل دويدار مساعد وزير الداخلية لأمن بورسعيد، الذى بادر بتشكيل فريق بحث برئاسة اللواء فتح الله حسنى مدير إدارة البحث الجنائى بمديرية الأمن.

وأكدت تحريات العقيد سعيد شكرى رئيس فرع البحث الجنائى ببورفؤاد، أن مرتكب الحادث "ط م ش ص"، 21 سنة، نجار مسلح  من مواليد كفر الشيخ ، مقيم بدائرة شرق التفريعة بالقرية رقم 7، وبتقنين الإجراءات تمكن النقيب أحمد عادل رئيس المباحث من ضبطه قبل أن يتمكن من الهروب.

وبمواجهة المتهم اعترف بأنه ارتكب جريمته النكراء لرغبته المحمومة لمعاشرتها جنسيا فى نهار رمضان، خاصة بعد أن تعقب عودتها من عملها فى الزراعة بأرض يمتلكها والده، وبدون أدنى مقدمات اعترضها محاولا اغتصابها، فأبت، فطرحها أرضا وأخرج مطواة كانت معه وطعنها عدة طعنات بالبطن ففقدت الوعى، وأمام رغبته المحمومة للنيل منها جردها من ملابسها الملطخة بالدماء وقام باغتصابها، فقاومته ولكنه لم يبال، ثم قام بذبحها و فصل رأسها عن جسدها ليوارى جريمته وقام بدفنها على ضفاف مصرف جاف.

تحرر المحضر رقم 87 إدارى شرق التفريعة لسنة 2015 وتم التحفظ على السلاح الأبيض المستخدم فى الجريمة واتخاذ الإجراءات القانونية وتمت إحالته للقضاء الذى أحال أوراقه إلى فضيلة المفتى الذى وافق على إعدامه شنقا لما أسند إليه من جريمة شنعاء.

 

 




تعليقات (3)
1

إتحكم علي القاتل بعد سنتين من الجريمة البشعة

بواسطة: محمد

بتاريخ:

بصراحة دي حاجة عجيبة ، ربنا يستر مايخدش براءة في الإستئناف وتقوم المحكمة بالإعتذار له

2

رقم 1 (برافو)

بواسطة: mohamed

بتاريخ:

وهي دي المصيبة السودا ؟ 95% من المجرمين كانو محبوسين فى قضايا المفروض يتعدمو فيها وبسبب محامي يضلل العدالة عشان يلهف شوية فلوس يخفف الحكم او يطلعهم براءة وتكون النتيجة كارثية فى القضية التي تليها ؟ غير جلوسة بالسجن عاملين كاملين (أكل شارب نايم من قوت المصريين الغلابة)

3

العداله

بواسطة: مندوح الممدوح

بتاريخ:

اكيد هياخد كام سنه ويخرج ومش هيتعدم بسبب شطارة المحامي واعتماد القضاء على قوانين لا تتناسب مع عدالة السماء

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة