أكرم القصاص

النائب عمرو درويش: تنسيقية شباب الأحزاب نقلت صوت المواطنين لـ"الحوار الوطنى"

الأربعاء، 25 يناير 2023 01:00 ص
النائب عمرو درويش: تنسيقية شباب الأحزاب نقلت صوت المواطنين لـ"الحوار الوطنى" النائب عمرو درويش
كتبت إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد النائب عمرو درويش، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وأمين سر لجنة الإدارة المحلية، أن التنسيقية بذلت جهود مضاعفة للمساهمة في إنجاح الحوار الوطني، حيث انطلقت لعقد لقاءات سواء داخلية بين أعضاء التنسيقية أو خارجية مع كافة التيارات والأحزاب السياسية والكيانات الاقتصادية والاجتماعية والرياضية وغيرهم، من خلال عقد جلسات أو مؤتمرات أو زيارات ميدانية أو صالونات سياسية سواء بشكل مباشر أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المتنوعة، مشيرا إلى أن الفعاليات التى نظمتها على المستوى الجماهيرى تلقت فيها ترحاب كبير واهتمام من الشارع المصرى بالمشاركة والتعبير عن مطالبهم.
 
وأوضح أن التنسيقية تنقل مطالب المواطنين وتوصيات الفعاليات التي نظمتها من خلال ممثليها بالحوار الوطني ولمجلس الأمناء، فضلا عما ستطرحه بجلسات الاستماع المقررة خلال المرحلة القادمة، موضحا أن الحوار الوطني يمثل أهمية جادة في تقريب وجهات النظر بين المشاركين نحو خطى بناء الجمهورية الجديدة والوصول إلى قاعدة مشتركة ورؤية متكاملة للجميع على كافة المستويات تسهم في دعم مسيرة الإصلاح والتنمية.
 
وأشار عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب، إلى أن الحوار سيكون له أهمية كبرى فى استكمال مسيرة البناء والتنمية بشراكة وطنية خالصة، بصفته منصة حوارية هامة ووسيطة في توصيل صوت الدولة والفكر الكامل للقيادة السياسية للمواطنين من مشاركة مختلف الأطياف بالمجتمع وعلنية الجلسات، وسيكون أيضا فرصة لتوصيل صوت المواطن أكثر للدولة.
 
ولفت "درويش" إلى أن منهج الحوار الوطني سيدعم خطة تعميق الوعي وتشكيل جبهة داخلية قوية، كما أنه يدلل على أن الدولة تفتح يدها لكل الأراء، مبديا تمنياته أن توجد الحالة الإيجابية التي نراها في التنسيقية بصفتها نافذة للحوار بين الأحزاب وكان لها تجربة ثرية في ذلك بين الأحزاب المنضوية داخلها، وأن نراها أيضا في الحوار الوطني حتى الوصول لصيغة متكاملة تسهم في دعم بناء الجمهورية الجديدة، خاصة وأنه سيكون فرصة للأحزاب في ترتيب الصف من جديد لأن تصبح قوى فاعلة في المجتمع.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة