أكرم القصاص

مركبة تابعة لناسا تكتشف "كنزًا" من المواد العضوية على سطح المريخ

الجمعة، 16 سبتمبر 2022 10:00 م
مركبة تابعة لناسا تكتشف "كنزًا" من المواد العضوية على سطح المريخ المركبة
كتب: إيهاب محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، أن مركبة بريفرانس، جمعت عينات من سطح المريخ تحتوى بصمات حيوية محتملة ينبغى التأكد منها، على حد وصفها.

 

ووفقا لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يمثل هذا الاكتشاف أفضل فرصة للتأكد من فرضية وجود حياة على سطح المريخ في أزمنة سابقة، وقد تنتج البصمة الحيوية المحتملة عن وجود حياة.

تقرير ديلى ميل
تقرير ديلى ميل

 

ويساعد "كنز" المواد العضوية التي تم العثور عليها في تحديد ما إذا كانت الكائنات الفضائية موجودة بالفعل على الكوكب الأحمر أم لا، فيما تشير مجموعة المواد العضوية من  Jezero Crater أنه كان من المحتمل أن تكون بيئات صالحة للسكن منذ 3.5 مليار سنة.

 

وتحتوي هذه الجزيئات العضوية على الكربون الذي يعتبر على نطاق واسع اللبنات الأساسية للحياة، وقالت وكالة الفضاء الأمريكية إن المثابرة جمعت أربع عينات من دلتا النهر القديم منذ 7 يوليو، وبذلك يصل العدد الإجمالي للعينات الصخرية المؤثرة علميًا إلى 12.

المركبة
المركبة

 

وقال كين فارلي، عالم مشروع المثابرة في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في باسادينا: "تحتوي الصخور التي كنا نبحث عنها في الدلتا على أعلى تركيز للمواد العضوية التي وجدناها حتى الآن في المهمة"، وأخذت العربة الجوالة قياسات وعينات في منطقة تسمى سكينر ريدج.

 

ويتكون هذا من طبقات صخرية رسوبية ، بعضها يحتوي على مواد تم نقلها على الأرجح من أميال بعيدة عن طريق المياه الجارية منذ مليارات السنين.

قال توماس زوربوشن قائد العلوم في ناسا خلال مؤتمر صحفي: "مع العينات التي نأخذها الآن في هذه المنطقة الأكثر رسوبية، فنحن بالطبع في صميم ما أردنا أن نبدأ به".

 

تحتوي الصخور الرسوبية على جزيئات عضوية معقدة تسمى العطريات، جنبًا إلى جنب مع الطين والمعادن الكبريتية، يمكن إنتاج هذا الأخير عندما يتفاعل الماء مع الصخور.

 

لا توجد علامات محددة للحياة، أو بصمات حيوية، في هذه المواد ولكن يتم تشجيع العلماء على أنهم يبحثون في المكان المناسب.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة