أكرم القصاص

علشان ما يحسش بالغيرة.. نصائح لتهيئة الكلب لاستقبال مولود جديد داخل الأسرة

الأربعاء، 31 أغسطس 2022 06:00 ص
علشان ما يحسش بالغيرة.. نصائح لتهيئة الكلب لاستقبال مولود جديد داخل الأسرة تعامل الطفل الرضيع مع الكلب
كتبت- نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحرص الأسر على تهيئة أطفالها لاستقبال الكلب الذى ينوون تربيته فى المنزل، لكن الأمر الذى لا يعرفه الكثير أنه من الضرورى تهيئة الكلب أيضاً بقدوم مولود جديد، وذلك لأنه من الحيوانات التى تميل للاستقرار وتشعر بالتوتر عند تغيير روتين حياتها والغيرة أيضاً عند تغيير معاملة مربيهم لهم، لذلك قدم خبير الكلاب جون سميث بعض النصائح التى تساعد على تهيئة الكلب بقدوم مولود جديد، والتى نستعرضها فى هذا التقرير، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة "مترو" البريطانية.

 

طرق تهيئة الكلاب لاستقبال مولود جديد فى الأسرة
 

تحضير الكلب

ينقلب روتين الكلب رأسًا على عقب عند ولادة طفل جديد داخل الأسرة، الذى يستحوذ على اهتمام الأب والأم طوال الوقت، بعد أن كان الكلب مستحوذا على هذا الاهتمام والرعاية قبل وجود المولود، حيث قال جون: "تميل الكلاب إلى الروتين لأنه يساعدها على الشعور بالأمان، لذا فإن أفضل طريقة لمنعهم من الشعور بعدم الاستقرار يجب تهيئتهم مسبقاً بقدوم المولود، مع ضرورة مراعاة ألا يقل اهتمام الوالدين بالكلب أيضاً، وذلك من خلال إدخال روائح وأشياء جديدة متعلقة بالمولود الجديد بالإضافة إلى ملء المنزل بألعاب الأطفال حتى يعتاد الكلب عليها.

تدريب الكلب على المولود الجديد
تدريب الكلب على المولود الجديد

 

عربة الطفل

بعد أن يعتاد الكلب على الروائح المتعلقة بمستلزمات الطفل الرضيع، يجب تغيير المفارش وإضافة المقاعد المرتفعة الخاصة بالطفل وكذلك العربة والسرير الخاصة بالمولود الجديد، ويجب تغيير ذلك ببطئ فى الأشهر والأسابيع السابقة لميعاد الولادة، مع ضرورة أن يشاهد الكلب جميع الديكورات والمستلزمات الخاصة بالمولود.

تربية الكلب
تربية الكلب

 

تشغيل صوت البكاء

يجب أن يعتاد الكلب على سماع صوت البكاء أغلب الوقت، وذلك قبل قدوم المولود، من خلال تشغيل تسجيلات لطفل يبكى، حتى يعتاد الكلب على الصوت.

تعامل الكلب مع الطفل
تعامل الكلب مع الطفل

 

إنشاء حدود للكلب

قد يشعر الكلب بالغيرة عندما يأتى زوار للمنزل لرؤية الطفل، لذلك يجب تخصيص مكان محدد للمولود لمنع وصول الكلب إليه.

 

تشجيع الكلب على السلوك الهادئ

يميل المولود إلى إثارة الكثير من الضوضاء، لذلك يحظى باهتمام والديه للعب معه وتهدئته أغلب الوقت، ما يتسبب فى حرمان الكلب من الحصول على أن الاهتمام مما يتسبب فى شعوره بالغيرة، لذلك يجب على الأم أن تدرب الكلب على رؤيتها وهى تحمل طفلا من خلال حمل دمية وفى نفس الوقت تتحدث مع الكلب وتتفاعل معه، حتى يعتاد على ذلك ويصبح هادئا وتكافئه على سلوكه من خلال إعطاء بعض الطعام واللعب معه.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة