أكرم القصاص

سفيرة الولايات المتحدة بالكويت: العلاقات مع الكويت تاريخية وتتميز بالصلابة

الأحد، 20 فبراير 2022 10:27 ص
سفيرة الولايات المتحدة بالكويت: العلاقات مع الكويت تاريخية وتتميز بالصلابة سفيرة الولايات المتحدة بالكويت ألينا رومانوسكى
أ.ش.أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكدت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية بالكويت ألينا رومانوسكي على قوة وعمق العلاقات الكويتية ـ الأمريكية التي وصفتها بالتاريخية والتي بدأت مطلع القرن الـ19، مشيرة إلى أن العلاقات بين البلدين أظهرت صلابة وتماسكا في الجانب العسكري ولكنها نمت وتطورت وقت السلم ولاتزال قائمة على أساس التعاون المثمر والبناء.

ووصفت رومانوسكي، خلال مؤتمر صحفي الكويت بأنها شريك إستراتيجي وحليف لواشنطن خارج حلف شمال الأطلسي (الناتو)، مشيرة إلى أن العلاقات تتصف بالتطور من خلال مجموعات العمل الأساسية الـ 6 في الحوار الاستراتيجي: التعاون الدفاعي، والأمني، والتعليمي، والاقتصادي، والقنصلي والجمارك وأمن الحدود، إضافة إلى أن هذه العلاقة تخطت الأطر الثنائية لتصل إلى قضايا عالمية.

وقالت: نسعى الى توطيد علاقاتنا على صعيد القطاع الصحي وخصوصا في ظل وجود مشروعات تنموية صحية، إضافة إلى القضايا الصحية والدولية ذات الاهتمام المشترك، مشيرة إلى التواصل الدائم بين وزيري خارجية البلدين أنتوني بلينكن والشيخ الدكتور أحمد الناصر وحلفائنا الأوروبيين بخصوص ما يحدث بين أوكرانيا وروسيا، مشددة على أن الكويت من اللاعبين المؤثرين إقليميا ودوليا ولديها دور كبير في تعزيز السلام في المنطقة.

وأوضحت انها تعمل على مجموعة واسعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك بشكل مستمر وتتابع مجالات التعاون الثنائي بما فيها حقوق الإنسان وتمكين المرأة، والعلاقات الشعبية بين الكويت وأمريكا، من أقوى جوانب العلاقات الثنائية والشعب الكويتي يعرف أميركا افضل بكثير من بعض الأميركيين، وهناك ما يقارب 10 آلاف طالب كويتي يدرسون في الولايات المتحدة ويتسلحون بالعلم والخبرة، ونحن نفهم بعضنا بعضا جيدا وأنا فخورة بهذه العلاقة، ونتطلع إلى ازدهار العلاقات التجارية والاقتصادية والشعبية وعودة الإقبال على الدراسة في الولايات المتحدة بعد رفع قيود كورونا، مؤكدة دعم بلادها للقطاع الخاص الكويتي وخصوصا أصحاب المشروعات الصغيرة وزيادة الاستثمارات.

وحول آخر مستجدات الوضع على صعيد الأزمة الروسية- الأوكرانية، قالت ان أميركا عملت بجد وجهد كبيرين منذ بداية التحرك الروسي العسكري على الحدود الأوكرانية والبلاروسية، وسعينا للتوصل إلى حل ديبلوماسي، وكان الرئيس جو بايدن واضحا للغاية منذ البداية، أنه لا يريد حصول غزو روسي، وحشد معظم الحلفاء في أوروبا، سعيا للوصول إلى حل ديبلوماسي ومنع الأوضاع من التدهور أكثر، وكنا قد سمعنا الأسبوع الماضي عن اعلان روسيا سحب بعض قواتها من الحدود الأوكرانية، الا أننا لم نر هذا الأمر يتحقق وفي النهاية، فإن الحل الديبلوماسي هو أولويتنا، ووزير خارجيتنا يعمل جاهدا لحلول ديبلوماسية، ونحن مع السلام في هذا الوضع الدقيق، رغم قرار الرئيس بايدن الأخير بنقل جزء من قواتنا الأميركية لحماية حفائنا في الناتو بأوروبا، ورسالتنا للروس كانت واضحة: هناك عواقب وخيمة في حال حصول الغزو"، وأعتقد أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو الوحيد الذي يعرف ما يريد.

وردا على سؤال حول «المبادرة الكويتية» وعما إذا كانت ستتمكن من كسر الجليد بين لبنان ودول الخليج وإعادة احتواء لبنان، قالت: نعلم جميعا أن وزير الخارجية الكويتي الشيخ الدكتور أحمد الناصر حاول إيجاد حل مع حلفائه بمجلس التعاون، كما نعلم أن للكويت علاقة جيدة مع لبنان، لذلك لسنا مفاجئين بالموقف الكويتي، ونريد التأكد من الوصول لحل ديبلوماسي، مشددة على أن الوضع في لبنان معقد للغاية ونحن نعمل بجد مع الكويت ودول المنطقة لإيجاد حل للأزمة اللبنانية، والكويت فعالة في مبادراتها، ليس على صعيد لبنان فقط بل في المنطقة ككل.

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة