أكرم القصاص

دلع طفلك بس بالعقل.. نصائح مختلفة لتربية طفل سعيد وحَسن الخلق

الجمعة، 11 نوفمبر 2022 10:00 ص
دلع طفلك بس بالعقل.. نصائح مختلفة لتربية طفل سعيد وحَسن الخلق تربية الأطفال.. صورة توضيحية
سما سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

من الطبيعى أن يسعى الآباء إلى إسعاد أطفالهم بكل الطرق المختلفة، ولكن هناك آباء يحاولون إسعاد أطفالهم  بطريقة خاطئة، سواء بشراء كل ما يحتاجونه أو لا يحتاجونه، وهذا يجعل الأطفال يعانون من الكثير من المشاكل التى لا يلاحظها الآباء في نفس الوقت، والتى مع تقدم العمر،  يصعب حلها، وقالت الدكتورة سلمى أبو اليزيد استشاري الطب النفسي في حديثها لـ "اليوم السابع" إن توفير الطلبات للأبناء لا يؤدي إلى شعورهم بالسعادة بل بالعكس، هذا يؤدي إلى زيادة الطلبات، وما على الآباء إلا ضرورة توفيرها.

كيف تجعل طفلك يعيش بسعادة؟  

مفتاح السعادة عند الأم:

وقالت استشاري الطب النفسي إن مفتاح السعادة دائماً وفي أغلب الوقت يكون مع الأم،  فإذا كانت على علم بقدرات طفلها واحتياجاته وهواياته، وما يحبه أو يكرهه، فإذا توافر كل ذلك عند الأم فبذلك قد ملكت سعادة ابنها طوال حياته.

خوض الطفل للتجارب بمفرده:

وأكدت على ضرورة ترك الطفل يخوض كل شيء بمفرده، وذلك حسب عمره وقدراته، فيجب ان يجرب وينجح ويفشل، ويعيد التجربة في كافة نواحي الحياة، وهذا يجعله سعيدا ويتعلم من أخطائه، وأَضافت أنه على الأم والأب أن يشعروا أطفالهم بالأمان والسند، وأنهم دائما ممتنين لوجودهم في حياتهم، ودائما فخورين بهم.

وضع مكافآت مادية:

وأضافت أن المكافأة المادية والمعنوية مكملين لبعضهم في كثير من الأوقات، ولكن الاعتماد على المكافآت المعنوية يجب أن تكون هي الطاغية، حتى لا يعتاد الطفل على المقابل المادي لأي فعل يقوم به، وخاصة في مرحلة ما قبل المراهقة، مستكملة حديثها قائلة إن التحفيز والتشجيع والأمتنان يجعلون الطفل دائماً سعيداً، و يشعر بأهميته في الكون.

عدم مقارنته بالآخرين:

وحذرت استشاري الطب النفسي أن من أكثر الأشياء التي تجعل الطفل حزينا ومن الممكن أن تصل به إلى الاكتئاب هي مقارنته بالأطفال الآخرين، سواء من نفس عمره أو من فئات عمرية مختلفة، هذا يجعله دائما يشعر بأنه أقل من الجميع، وأقل ثقة بنفسه، فعلى الآباء بدلاً من مقارنة طفلهم بالآخرين معرفة ما يميز هذا الطفل عن الباقى أبرازه أمامه ومدحه أمام المقربين.

تدليل الأطفال
تدليل الأطفال

 

تربية الأطفال
تربية الأطفال

 

سلوك الطفل
سلوك الطفل

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة