أكرم القصاص

صورة تلسكوب هابل الفضائى للأسبوع الجارى نوع من الوهم البصرى للباحثين.. اعرف إزاى؟

الثلاثاء، 31 أغسطس 2021 03:00 ص
صورة تلسكوب هابل الفضائى للأسبوع الجارى نوع من الوهم البصرى للباحثين.. اعرف إزاى؟ تلسكوب
كتبت سماح لبيب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال موقع " digital trend " التقنى "تظهر صورة هذا الأسبوع من تلسكوب هابل الفضائى نوعا من الوهم البصرى الذى يساعد الباحثين على التعمق أكثر فى أعماق كوننا باستخدام ظاهرة تسمى عدسة الجاذبية، والتقط هابل هذه الصورة التى يبدو أنها تظهر أربع نقاط لامعة من المجرات تشكل حلقة حول زوج مركزى أكثر إشراقا، ولكن على الرغم من كيفية ظهورها لا توجد ست مجرات ممثلة فى وسط هذه الصورة هناك فى الواقع مجرتان وكوازار واحد بعيد جدا ، وهو مركز مجرة ​​شديد السطوع. .
 
ويحدث هذا التأثير لأن المجرتين الأقرب إلينا تعملان مثل عدسة مكبرة على الكوازار تسمى 2M1310-1714 ، والتى تبعد عنا بحوالى 17 مليار سنة ضوئية، وتمتلك المجرات كتلة كبيرة لدرجة أن جاذبيتها تحنى أشعة الضوء القادمة من الكوازار مما يجعل الكوازار مرئيا لنا بشكل أوضح. 
 
وهذا الانحناء هو الذى يجعل من الواضح أن هناك أربع نقاط ضوئية تحيط بزوج المجرات بينما يوجد فى الواقع كوازار واحد فقط ، والضوء منه مشوه ليجعله يبدو وكأنه أربعة مصادر ضوئية. 
 
وقد تكون عدسة الجاذبية مربكة بصريا ولكنها يمكن أن تكون أداة قوية لفحص الأشياء البعيدة ويسمح للباحثين برؤية أبعد ويمكن حتى استخدامه لدراسة الظاهرة الغامضة للمادة المظلمة، وسيستخدم تلسكوب نانسى جريس الرومانى للفضاء القادم نوعًا مختلفًا من هذه التقنية، ويسمى العدسة الدقيقة للكشف عن الكواكب الخارجية البعيدة من خلال رؤية الطريقة التى ينحنى بها الضوء عندما يمر أحد النجوم أمام نجم آخر. 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة