أكرم القصاص

مساعد مورينيو يكشف أسباب الاستغناء عن صلاح في تشيلسي

الإثنين، 17 مايو 2021 01:54 ص
مساعد مورينيو يكشف أسباب الاستغناء عن صلاح في تشيلسي محمد صلاح
كتب: حسن السعدني

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحدث البرتغالي ريكاردو فروموزينيو، المدير الفني للهلال السوداني، ومساعد جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي سابقا، عن أسباب رحيل محمد صلاح نجم ليفربول الحالي، عن البلوز، حينما كان مورينيو مدربا للفريق.

وأضاف ريكاردو فروموزينيو، في تصريحات تليفزيونية لبرنامج مساء أون تايم، على فضائية أون تايم سبورتس2 مع مدحت شلبي: "تشيلسي تعاقد مع صلاح في نفس التوقيت الذي ابرم تعاقده مع البلجيكي إيدين هازارد، وبالتالي كان من الصعب أن يلعب صلاح في وجود هازارد".

وأوضح المدير الفني للهلال السوداني، أن صلاح ومورينيو مازالا صديقين حتى الآن، مؤكدا أنه لم يكن مكان مورينيو حينما كان صلاح لاعبا في تشيلسي، وبالتالي لا يعرف إن كان قرار الاستغناء عن صلاح صحيحا أم خاطئا.

وأشاد ريكاردو بإمكانيات اللاعب المصري الذي يتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي حاليا قائلا: "صلاح لاعب سريع ومؤثر ويلعب جيدا مع المجموعة، من الصعب مراقبته وهو يتحرك، ويتطور بشكل سريع، واللاعبين المصريين الذين لعبوا في البرتغال لديهم مهارات كبيرة، وكرة القدم المصرية مختلفة عن أي مكان آخر".

وأكمل مساعد مورينيو أن المدرب البرتغالي الذي رحل عن توتنهام مؤخرا وتولى قيادة فريق روما الإيطالي، مدرب مغامر يبحث عن الانتصارات دائما، ومدير فني متكامل، موضحا أنه على المستوى الشخصي إنسان بمعنى الكلمة.

فروموزينيو هو لاعب سابق في مركز خط الوسط، وقضى مسيرته كلها مع عدة أندية برتغالية مغمورة، أشهرها فيتوريا سيتوبال، ولعب مدرب الهلال لمدة 17 عاما بين 1974 وحتى اعتزاله في 1991، ولم يسبق له تمثيل منتخب البرتغال على مستوى الكبار، حيث بدأ فروموزينيو مسيرته التدريبية عام 1990 كلاعب مدرب في فريق أولياننسي، وتنقل بين عدة أندية في الدرجات الأدنى في بلاده. 
 
وخلال عام 2007 خاض المدرب البرتغالي أولى تجاربه خارج البرتغال، تحديدا مع فريق الخليج بالدوري السعودي، وبعد ذلك عمل فروموزينيو مدربا مساعدا لمواطنه مورينيو في مانشستر يونايتد (2016-2018)، ثم توتنهام خلال الموسم الماضي. 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة