خالد صلاح

أساطير الكرة العربية.. عدنان الطليانى لاعب طائرة تحول لأيقونة فى الإمارات

الإثنين، 19 أبريل 2021 03:00 ص
أساطير الكرة العربية.. عدنان الطليانى لاعب طائرة تحول لأيقونة فى الإمارات عدنان الطلياني
كتب أحمد حربى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عدنان الطلياني واحد من أشهر الأسماء فى تاريخ كرة القدم الإماراتية، إن لم يكن أشهرها، خاصة أنه نجم جيل 1990 الاستثنائي، ويعد مهاجم منتخب الإمارات التاريخي هو ثالث هداف فى تاريخ "الأبيض" برصيد 129 هدفا، بالإضافة لكونه أيقونة رياضية ستبقى خالدة.

بدأ الطلياني مسيرته كلاعب كرة طائرة، لكن تألقه كلاعب كرة قدم جعل إدارة ناديه الشعب تضمه لفريق الكرة ليصبح أسطورة فى تاريخ الإمارات، لكن الطلياني كان يمارس كرة القدم كهواية داخل أروقة النادى مع الأصدقاء، ليتألق معهم ويصبح بين أصدقائه نجما فى الساحرة المستديرة، ويجذب أنظار الشيخ فيصل بن خالد القاسمي رئيس نادي الشعب، الذى يمثله على مستوى الكرة الطائرة، ليطلب منه الأخير الانضمام لفريق الكرة. 

   

بدأ الطليانى مسيرته مع فريق الشعب عام 1981 في سن 17 عاما، ليتحول لأحد أهم النجوم في تاريخ النادي، واستمره معه حتى 1999 وخاض 232 لقاء سجل خلالها 129 هدفا.

توج الطلياني مع الشعب بكأس رئيس دولة الإمارات عام 1993 والسوبر المحلي 1994، وفاز على الصعيد الفردي بأفضل لاعبي بطولة كأس الكؤوس الآسيوية نسخة 1995.

وبفضل تألقه في رحلة الإمارات للتأهل لكأس العالم 1990، تم ترشيحه لنيل جائزة أفضل لاعب عربي خلال العام ذاته، كما فاز الطلياني بلقب هداف الدوري الإماراتي خلال موسمي 1984-1985 و1986-1987، وأفضل لاعب فى المسابقة موسم 1992-1993.

أبرز إنجازاته على الصعيد القاري الميدالية الفضية مع الإمارات فى كأس أمم آسيا 1996 بعد الخسارة من السعودية بركلات الترجيح فى النهائي، ومع الشعب بعد الهزيمة فى نهائي كأس الكؤوس الآسيوية 1995 أمام يوكوهاما فلوجيلز الياباني بنتيجة 2-1.

في مباراة اعتزاله بين يوفنتوس ونجوم العالم عام 2003، حضر 60 ألف مشجع واختير لاعب القرن العشرين في الكرة الإماراتية.

الطلياني سجل 9 أهداف خلال لقاء واحد في مرمى الفجيرة، فى فوز كبير بنتيجة 12-0 في بطولة كأس الرئيس موسم 1983-1984.

كان تأهل منتخب الإمارات إلى كأس العالم 1990 ولا يزال، هو الإنجاز الأهم في تاريخ كرة القدم الإماراتية، وكان للطلياني دور كبير في تلك الرحلة، ونجح الطلياني في تسجيل هدف الفوز 1-0 على الكويت يوم 3 فبراير 1989 لتنتزع الإمارات الصدارة في الدقيقة 62 من عمر اللقاء، بعدها قاد الطلياني منتخب الأبيض لفوز ساحق خارج الديار بنتيجة 4-1 على باكستان لتضمن بلاده التأهل للمرحلة الثانية.

عدنان الطلياني

المرحلة الثانية والنهائية كانت تضم 6 فرق تشارك في دوري من دور واحد يتأهل الأول والثاني للنهائيات، وهو ما فعله الأبيض ونظيره الكوري الجنوبي.

هدف الطلياني الثاني في المرحلة النهائية منح الأبيض التعادل 1-1 مع كوريا الجنوبية، في الجولة الأخيرة لتحصد الإمارات النقطة السادسة وتتأهل للمونديال.

صاحب الرقم 10 شارك في جميع لقاءات الأبيض في كأس العالم أمام كولومبيا وألمانيا ويوغسلافيا على التوالي كاملة.

بعيداً عن كأس العالم، فإن مسيرة الطلياني الدولية شهدت تسجيل 52 هدفاً في 161 مباراة من 1982 إلى 1997.

الطلياني كان من النجوم القادرين على حسم المواجهات الكبرى، حيث سجل في فوز 2-0 على الكويت في كأس الخليج 1984، وهدف الانتصار 1-0 على قطر في البطولة نفسها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة