خالد صلاح

الإخوان تبحث عن ملاجئ جديدة لتوسع نشاطها فى أوروبا بعد فشلها بالقارة العجوز

الإثنين، 22 فبراير 2021 10:00 م
الإخوان تبحث عن ملاجئ جديدة لتوسع نشاطها فى أوروبا بعد فشلها بالقارة العجوز إرهاب الإخوان - أرشيفية
كتب محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا تزال جماعة الإخوان الإرهابية تعمل من خلال الدعم المقدم لها من الدول الراعية للإرهاب وعلى رأسهم قطر وتركيا فى توسع نشاطها فى أوروبا، وذلك من خلال المنظمات والمؤسسات والمساجد التابعة للإخوان، فى ظل التحذير من خطر هذه الجماعة الإرهابية فى دول أوروبا على الحياة الديمقراطية، وأنها أخطر من تنظيمى داعش والقاعدة الإرهابيين، وهو ما جعل العديد من الدول تحذر من هذه الانشطة المشبوهة التابعة للإخوان.

تقارير لمنظمات عديدة كشف أن تنظيم الإخوان الإرهابى يسعى إلى تنشيط تحركاته، حيث يعمل عناصر الإخوان على استقطاب اللاجئين وضمهم إلى الجماعة من خلال الجمعية الإسلامية التابعة للإرهابية فى المانيا، وتجنيد العناصر لخدمة التنظيم عبر هذه الجمعية من خلال دعم النظام التركي.

وكشفت التقرير إلى أن القيادى الإخوانى إبراهيم الزيات، الذى أطلق سراحه فى عهد حكم الإخوان الإرهابية، هو من يترأس المجموعات الإخوانية فى ألمانيا، وتوليه مهام مسؤول الجماعة فى ألمانيا، لخدمة التنظيم الإرهابية، وأن الجماعة تنشر مفاهيمها الخاطئة والمتشددة بين الجاليات فى ألمانيا، والدعوة للانضمام إلى الجماعة، كمخطط جديد للتمدد فى الخارج، وذلك بعد حالة الاضطرابات التى تشهدها أنشطة الجماعة فى الخارج.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة