خالد صلاح

كل ما تحتاج معرفته عن قمر الأرض الصغير الجديد

الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 09:00 م
كل ما تحتاج معرفته عن قمر الأرض الصغير الجديد رصد القمر
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اكتشف علماء الفلك جسمًا ذا مسار قادم نحو الأرض يمكن أن يصبح قمرًا صغيرًا مؤقتًا، حيث أطلق عليه اسم 2020 SO، وكان الكيان فى مدار شبيه بالأرض لأكثر من عام، ومن المقرر أن يصبح محاصرًا فى جاذبية كوكبنا بدءًا من أكتوبر ويستمر حتى مايو 2021، ولاحظ بعض الخبراء أنه يتحرك بشكل أبطأ بكثير من كويكب نموذجى، واقترحوا أنه قد يكون خردة فضائية من صنع الإنسان.
 
ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية توقع أحد علماء ناسا أنه قد يكون جزءًا مهملاً من صاروخ Surveyor 2 Centaur الذي أطلق في عام 1966.
 
وقال عالم الفلك توني دن "سنكتشف المزيد من الملاحظات عن كثافته.. إذا كان مجوفًا مثل معزز الصواريخ، فإن ضغط الإشعاع الشمسي سيغير مساره بشكل كبير".
 
ولم يتم تأكيد 2020 SO على أنه كويكب، حيث يعتقد بعض العلماء أنه قد يكون خردة فضائية تتجه نحو الأرض، ومع ذلك، تم تصنيف 2020 SO على أنه كويكب أبولو في قاعدة بيانات مختبر الدفع النفاث (JPL) التابع لناسا، وهي فئة من الكويكبات التي تعبر مساراتها مدار الأرض.
 
يُظهر مركز ناسا لدراسات الأجسام القريبة من الأرض، أن طول الجسم يتراوح بين 12 و 46 قدمًا، وهو ما يطابق أيضًا خصائص سنتور 1966 الذى يبلغ طوله 41.6 قدمًا، حيث حدد بول تشوداس مع مختبر الدفع النفاث هذا بجسم صاروخ Surveyor 2 Centaur، الذي تم إطلاقه في 20 سبتمبر 1966.
 
ولاحظ الخبراء أيضًا أن سرعة 2020 SO أقل بكثير من سرعة كويكب أبولو، حيث قالت عالمة آثار الفضاء أليس جورمان من جامعة فليندرز في أستراليا: "ما أراه هو أنه يتحرك ببطء شديد، مما يعكس سرعته الابتدائية".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة