خالد صلاح

كواليس غرفة الملابس.. مدرب الأهلي يحفز لاعبيه بـ"ريمونتادا 97"

الأحد، 20 سبتمبر 2020 12:10 م
كواليس غرفة الملابس.. مدرب الأهلي يحفز لاعبيه بـ"ريمونتادا 97" الاهلي
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دائماً ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد "المطبخ" الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، ويكون لها دور أيضاً فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحياناً أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

روى محمد يوسف، المدير الفنى الأسبق للأهلى، محاضرة مهمة له مع لاعبى الأهلى حينما كان مديراً فنياً بشكل مؤقت للفريق قبل موسمين ووقتها مر الفريق بظروف صعبة بسبب تراجع الأداء والنتائج وتعرض اللاعبين لعدة انتقادات قاسية من الإعلام والجمهور، وحاول البعض التقليل من قدرة هذا الجيل على تحقيق لقب الدورى.

وتحدث محمد يوسف فى إحدى محاضراته مع لاعبى الاهلى عن أهمية التماسك وبذل أقصى ما لديهم من أجل تحقيق لقب الدورى، واستشهد يوسف بما فعله الأهلى فى موسم 96 /97 عندما كان مُتأخراً بفارق 11 نقطة عن الزمالك، ووقتها ظن الجميع أن اللقب فى طريقه إلى ميت عقبة، لكن لاعبى الأهلى _وكان محمد يوسف أحدهم_ انتفضوا ونجحوا فى تحويل مسار الدرع من ميت عقبة للجزيرة.

وأكد يوسف للاعبى الفريق أن عدم الاستسلام من أهم مقومات النجاح، لذا عليهم بذل أقصى ما لديهم من أجل تحقيق لقب الدورى، وهو ما حدث فى نهاية الموسم الذى حسم فيه الأهلى الدورى لصالحه، رغم أن الكثيرين توقعوا أن الأهلى لن يتوّج بلقب الدوري.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة