خالد صلاح

مميش: فلوس المصريين رجعت كاملة واحتفالية قناة السويس لم تكلف الدولة مليما

الجمعة، 07 أغسطس 2020 12:25 ص
مميش: فلوس المصريين رجعت كاملة واحتفالية قناة السويس لم تكلف الدولة مليما مهاب مميش
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الفريق مهاب مميش مستشار رئيس الجمهورية، ورئيس هيئة قناة السويس السابق، إنه جرت إعادة الأموال للمصريين كاملة وقدرها 59 مليار جنيه، وهو شىء نفخر ونعتز به، وتابع: "مفيش كراكة اتأخر عليها مليم، وإدارة المحفظة المالية للـ65 مليار جنيه مفيش حد اتأخر عليه مليم فى حافز الثلاث شهور وفى نهاية المدة كانت الفلوس في أيدى الناس".

وأضاف مميش، أن الرئيس السيسى، قال إن تنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة سيكون في عام فقط، موضحاً أن الرئيس السيسى أعطاه الثقة لتنفيذ قناة السويس الجديدة في عام واحد.

وأوضح رئيس هيئة قناة السويس السابق، أن التكلفة المالية لإنشاء القناة على 3 سنوات كانت أقل من التكلفة خلال عام، لافتاً إلى أن الرئيس السيسى كان يهدف من التمويل الشعبى للقناة الجديدة زيادة الولاء والانتماء لمصر.

ولفت إلى أن طوابير المصريين في البنوك من أجل شراء شهادة استثمار قناة السويس الجديدة فاق التوقعات، مردفاً: "حددنا من 20 إلى 25 مليار جنيه من المصريين لكن المبلغ وصل إلى 65 مليار جنيه، ولأول مرة يصطف المصريون لدفع أموالهم بحب فى ملحمة وطنية".

وأكد أنه لم يتم الحصول على أى قروض لإنشاء قناة السويس الجديدة، مضيفاً أن هناك 45 كراكة عملت في قناة السويس الجديدة فى وقت واحد.

وذكر خلال لقائه ببرنامج "على مسئوليتى"، على فضائية "صدى البلد"، مع الإعلامى أحمد موسى، أن ميزانية الدولة لا تتحمل أن توقف حركة الملاحة في قناة السويس، مشيرا إلى أن الدكتور هانى قدرى وزير المالية السابق نصحه بوضع 30 مليار جنيه بعيدا عن ميزانية قناة السويس الجديدة ليكون هناك احتياطي لو أحد أراد سحب أمواله.

وكشف الفريق مهاب مميش كواليس حوار دار بينه وبين الرئيس عبد الفتاح السيسي قبل عرض مشروع قناة السويس الجديدة في مؤتمر العرض، مضيفاً: "قلت للرئيس السيسى لو طلبت مننا نموت هنعملها.. عايزينك تنجح لأن نجاحك نجاح لمصر".

وروى مميش كواليس تحديد مدة تنفيذ المشروع، قائلا إنه جهز المشروع على أن ينفذ في 3 سنوات وقبل دخول مؤتمر عرض المشروع قال لي الرئيس أنه يجهز مفاجأة لي في العرض ورفض الإفصاح عن أي تفاصيل.

وأشار إلى أنه أثناء العرض قال إن المشروع سينفذ على 3 سنوات وحينها قاطعني الرئيس بجملته الشهيرة سنة واحدة، وبعد المؤتمر تحدث معه وقال لي "أنا عارف بكلفك بإيه وبكلف مين".

وأكد مميش أن تكلفة احتفالية افتتاح قناة السويس الجديدة لم تكلف خزينة الدولة أي مليم ولم تمس ميزانية حفرها، مشيرا إلى أن قناة السويس الجديدة حققت أكثر من الطموحات التى كانت لدينا. 

قال الفريق مهاب مميش مستشار رئيس الجمهورية ورئيس هيئة قناة السويس السابق، إن بشائر الخير في المنطقة الاقتصادية ستظهر بعد عامين، مشيرا إلى ضرورة وجود بنية تحتية قوية في المنطقة الاقتصادية.

وأوضح أن المنطقة الاقتصادية لها قانونها الخاص ويحب الابتعاد عن الروتين الحكومى، مضيفاً أن أن أهم مجرى ملاحى ميناء شرق بورسعيد وميناء السخنة وهما قطبى المشروع.
 
وأكد مميش على ضرورة وجود صناعة القيمة المضافة داخل المنطقة الاقتصادية والاستفادة من رؤوس الأموال، لافتاً إلى أن أنفاق قناة السويس الجديدة هي فكرة الرئيس السيسى، كما وجه الرئيس السيسى وجه الأنفاق من ميزانية قناة السويس الجديدة، وتم إنشاء الأنفاق بحرفية عالية جدا، حيث تم دفع تكاليف إنشاء الأنفاق بالكامل. 
 
وذكر أن المهندس المصرى هانى عازر كان محور الاتصال لشراء الماكينات لحفر الأنفاق، مشيرا إلى أن هناك تنوع في العبور بسيناء من خلال كبارى عائمة وأنفاق، حيث سيناء كانت مرتعا للإرهاب والآن أصبحت محورا تنمويا كبيرا. 
 
وتابع:"نكلف المستثمرين بإعداد مجتمع عمرانى متكامل من أجل تحقيق تنمية اقتصادية"، مشيرا إلى أنه تم توفير فرص عمل متعددة للشباب في منطقة قناة السويس. 
 
 وأشار إلى أن قناة السويس الجديدة تجاوزت حجم نفقاتها، موضحاً أن قناة السويس الجديدة تحقق 6 مليارات دولار، ومن المتوقع أن تحقق قناة السويس الجديدة 8 مليارات دولار خلال عامين. 
 
واستكمل: "اشترطنا عبور كل المراكب القطرية من قناة السويس وليس مركب واحد فقط"، لافتاً إلى أن اتفاقية القسطنطينية تنص على منع عبور سفن تحمل مخدرات أو تجارة عبيد أو في حالة حرب معلنة مع مصر. 
 
ولفت إلى أنه إذا كان هناك تهديد للأمن القومى المصرى يتم منع مرور السفن بقناة السويس، موضحاً أنه تم تطبيق القانون على سفينة قادمة من إيران متجهة إلى سوريا تحمل أسلحة وتم التأكد من أوراقها. 
 
 وشدد على أن الشائعات لم تؤثر على إنشاء قناة السويس الجديدة، مضيفاً أن هناك لجنة من منظمة الملاحة العالمية أجرت دراسات وافية على القناة طبقا، وتم طبع خرائط لقناة السويس الجديدة للملاحين لمعرفة العمق والمد والجزر.  
 
وأكد أن القناة الجديدة حققت إضافة كبيرة للاقتصاد القومى المصرى بالعملة الصعبة، مضيفا أنه لا صحة لوجود أي أقساط أو ديون على قناة السويس الجديدة. 
 
وذكر أن القناة الجديدة من أكبر المؤسسات المصرية التي تدر دخلا بالعملة الصعبة، مضيفا أن الجهاز المركزى للمحاسبات يراجع كل الحسابات الخاصة بقناة السويس الجديدة.
 
وأشار إلى أنه كانت هناك شائعات تطلق باستمرار ضد إنشاء قناة السويس الجديدة، مضيفاً أن هناك فتاة إخوانية أطلقت شائعة عن وفاة عدد من العاملين في قناة السويس الجديدة، مردفاً: "الرئيس السيسى سألنى عما حدث في القناة فقلت له لا توجد أي إصابة بين العاملين".
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة