خالد صلاح

العالم هذا المساء.. اغتيال الهاشمى وحكومة العراق تتوعد الجناة ..ومعبد بوذى فى طوكيو يتحول لمأوى لعاملين فقدوا وظائفهم.. المكسيك تكافح كورونا بالفحص العشوائى.. فرنسيات يتظاهرن ضد الحكومة بسبب قضايا أخلاقية

الثلاثاء، 07 يوليه 2020 10:00 م
العالم هذا المساء.. اغتيال الهاشمى وحكومة العراق تتوعد الجناة ..ومعبد بوذى فى طوكيو يتحول لمأوى لعاملين فقدوا وظائفهم.. المكسيك تكافح كورونا بالفحص العشوائى.. فرنسيات يتظاهرن ضد الحكومة بسبب قضايا أخلاقية العالم هذا المساء
كتب مايكل فارس - تصوير رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهد العالم هذا المساء، العديد من الأحداث بالصور، أبرزهها، معبد بوذى فى طوكيو يتحول لمأوى عاملين فقدوا وظائفهم بسبب كورونا.. واشتباكات خلال مظاهرات مناهضة للحكومة الكينية بنيروبى والأمن يطلق قنابل الغاز.. وطريقة عشوائية لمكافحة كورونا فى المكسيك.


المكسيك "تكافح" كورونا بالفحص العشوائى فى الشوارع وتشديد إجراءات الوقاية

 

تشدد السلطات في دولة المكسيك، من إجراءاتها الإحترازية لإحتواء تفشى فيروس كورونا بين سكان البلاد، بإجراء الفحوصات التي تهدف للكشف عن الإصابات مبكرا وحث المواطنين على إرتداء الأقنعة الوقائية والحفاظ على التباعد الإجتماعى.

وسجلت وزارة الصحة المكسيكية، 4902 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا و480 حالة وفاة ليرتفع إجمالي حالات الإصابة في البلاد إلى 261750 وحالات الوفاة إلى 31119.

وقالت الحكومة في المكسيك، إن العدد الحقيقي للإصابات أعلى بكثير على الأرجح من حالات الإصابة المؤكدة.

إجراء فحوصات كورونا على المواطنين
إجراء فحوصات كورونا على المواطنين

 

أحد شوارع مكسيكو سيتى
أحد شوارع مكسيكو سيتى

 

إرتداء أقنعة الوجه للوقاية من الفيروس
إرتداء أقنعة الوجه للوقاية من الفيروس

 

التشديد على ضرورة التباعد الإجتماعى
التشديد على ضرورة التباعد الإجتماعى

 

شوارع العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتى
شوارع العاصمة المكسيكية مكسيكو سيتى

 

طوابير قبل دخول المنطقة الخاصة بالمحال التجارية
طوابير قبل دخول المنطقة الخاصة بالمحال التجارية

 

علامات للحرص على التباعد بين المواطنين
علامات للحرص على التباعد بين المواطنين

 

معبد بوذى فى طوكيو يتحول إلى مأوى لعاملين فيتناميين فقدوا وظائفهم بسبب كورونا
 

تحول معبد بوذى فى العاصمة اليابانية طوكيو، اليوم الثلاثاء، إلى مأوى لاستضافة العاملين الشباب و المهاجرين الفيتناميين الذين فقدو وظائفهم خلال الآونة الأخيرة بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد "كوفيد – 19". 
 
المعبد يستقبل المهاجرين الفيتناميين فى طوكيو
المعبد يستقبل المهاجرين الفيتناميين فى طوكيو
 
حيث بدأ المعبد بتوفير أماكن للإقامة، و الوجبات المجانية للمهاجرين و العاملين، و وسائل الحماية و الوقاية الشخصية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، كام وفر المكان طرق لتعلم اللغة اليابانية. 
 
الوجبات بعد تجهيزها
الوجبات بعد تجهيزها
 
 
جانب من المهاجرين فى المعبد يتعلمون اليابانية
جانب من المهاجرين فى المعبد يتعلمون اليابانية
 
 
عاملة تعد الكمامات للفيتناميين المحتاجين
عاملة تعد الكمامات للفيتناميين المحتاجين
 
 
عاملة فيتنامية تتناول الغذاء بالمعبد
عاملة فيتنامية تتناول الغذاء بالمعبد

 
 

 

فرنسيات يتظاهرن ضد أعضاء الحكومة الجديدة بسبب اتهامات وقضايا أخلاقية
 

 

نظمت مجموعة من الناشطات النسويات مظاهرة أمام مادلين في باريس، ضد التعيينات الحكومية الجديدة التى أقرها الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، وذلك بعد مراسم التسليم لوزير الداخلية الفرنسى المعين حديثًا جيرالد دارمانين، ووزير العدل الجديد إريك دوبوند موريتى .

 

ونشرت وكالة أنباء "رويترز"، صورا للمظاهرة أمام كنيسة مادلين فى باريس، حيث احتجت جماعات حقوق المرأة على تعيين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لوزير الداخلية الذي اتهم بالاغتصاب ووزير العدل الذى انتقد حركة #MeToo.

 

ونظمت السيدات احتجاجا، أمام مقرات الإليزية وكنيسة مادلين، قائلين إن التعيينات تطرأ في مواجهة وعود ماكرون بجعل محاربة العنف الجنسى "القضية الكبرى" خلال فترة ولايته التى استمرت خمس سنوات.

وبحسب صحف فرنسية محلية، ينفي وزير الداخلية الجديد بشدة اتهام الاغتصاب ويقول مكتب ماكرون إن التحقيق لم يكن عائقا أمام تعيينة، أما وزير العدل الجديد فهو محام دافع عن عضو حكومي آخر متهم بالاغتصاب  فضلا عن الإرهابيين المشتبه بهم.

 

إحدى الناشطات ترفع وردة
إحدى الناشطات ترفع وردة

 

جانب من المظاهرة أمام كنيسة مادلين
جانب من المظاهرة أمام كنيسة مادلين

 

جانب من المظاهرة
جانب من المظاهرة

 

صور وزيرا الداخلية والعدل فى المظاهرة
صور وزيرا الداخلية والعدل فى المظاهرة

 

لافتات فى المظاهرة
لافتات فى المظاهرة

 

لافتة عن ضحايا العنف الجنسى
لافتة عن ضحايا العنف الجنسى

 

مظاهرة أمام كنيسة مادلين
مظاهرة أمام كنيسة مادلين
 
 

الجماعات الإرهابية تغتال هشام الهاشمى وحكومة العراق تتوعد بملاحقة المسئولين

 

شهدت العاصمة العرقية بغداد، صباح اليوم الثلاثاء، تشييع جثمان المستشار الحكومى السابق والمحلل السياسى هشام الهاشمى، و حضر الجنازة أقارب الشهيد و أصدقائه، وسط تواجد أمنى مكثف، وذلك بعد إحضار جثمان الهاشمى من المستشفى إلى منزله، لتهيئته لإجراءات الدفن فى مقبرة النجف.
 
سيارة تنقل نعش هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير
سيارة تنقل نعش هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير
 
و من جهته، أكد مصطفى الكاظمى رئيس الوزراء العراقى، أن جميع الأجهزة المعنية بالعراق تتوعد بملاحة المسئولين عن اغتيال الخبير الأمنى الدكتور هشام الهاشمى، و أكد الرئيس العراقى برهم صالح، أن جريمة الاغتيال "شنيعة" تستهدف الإنسان العراقي، مؤكدا أن أقل الواجب الكشف عن قتلة الهاشمى ومحاكمتهم. 
 
مشيعون يحملون نعش هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير
مشيعون يحملون نعش هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير
 
 
تشييع جثمان الهاشمى إلى مثواه الأخير
تشييع جثمان الهاشمى إلى مثواه الأخير
 
 
أحد أقارب هشام الهاشمى يبكى خلال الجنازة
أحد أقارب هشام الهاشمى يبكى خلال الجنازة

أشقاء المستشار الحكومى السابق هشام الهاشمى بجانب الجثمان
أشقاء المستشار الحكومى السابق هشام الهاشمى بجانب الجثمان

بكاء شقيق المحلل السياسى هشام الهاشمى خلال الجنازة
بكاء شقيق المحلل السياسى هشام الهاشمى خلال الجنازة

تشيع جثمان هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير
تشيع جثمان هشام الهاشمى إلى مثواه الأخير

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة