خالد صلاح

سفارة مصر بلندن تنظم ندوة لوزيرة التعاون الدولى مع ممثلى القطاع الخاص البريطانى المصرى

الإثنين، 06 يوليه 2020 06:15 م
سفارة مصر بلندن تنظم ندوة لوزيرة التعاون الدولى مع ممثلى القطاع الخاص البريطانى المصرى السفير طارق عادل سفير مصر لدى المملكة المتحدة
كتب أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نظَّمت السفارة المصرية بلندن بالتعاون مع الغرفة التجارية المصرية - البريطانية، ندوة عبر الفيديو كونفرانس لمناقشة الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة المصرية للتغلب على تداعيات أزمة كورونا على مدار الأشهر الماضية، ورؤيتها لتحقيق التعافي الاقتصادي خلال الفترة المقبلة، وذلك بمشاركة وزيرة التعاون الدولي د. رانيا المشاط، والمبعوث التجاري البريطاني إلى مصر "سير جيفري دونالدسون"، وبحضور العديد من ممثلي القطاع الخاص البريطاني والمصري، والبنوك المتواجدة في السوقين، وغيرها من هيئات التمويل غير الحكومية.

واستعرضت وزيرة التعاون الدولي خلال الندوة الإجراءات والبرامج التي أقرتها الحكومة المصرية منذ اندلاع أزمة كورونا على كافة الأصعدة المالية، والنقدية، والاجتماعية، بهدف التخفيف على المواطنين والأسر المصرية، وتحقيق التعافي الاقتصادي من الأزمة الراهنة في أسرع وقت، مؤكدةً حرص الحكومة المصرية على استكمال مسيرة الإصلاحات الهيكلية خلال الفترة المقبلة كونها ركيزة أساسية لتحقيق الانطلاقة الاقتصادية والاستفادة من الفرص الواعدة في السوق المصري، وجذب الاستثمارات الأجنبية.

وقد صرَّح السفير طارق عادل، سفير مصر لدى المملكة المتحدة، بأن الندوة جاءت في إطار الحرص على تعزيز قنوات التواصل والحوار مع ممثلي القطاع الخاص في البلدين، واطلاعهم على الخطوات التي نفذتها الحكومة المصرية منذ اندلاع أزمة كورونا للتصدي لتداعيات الأزمة سواء على الأفراد والأسر، أو سوق العمل بما يتضمنه من أصحاب الشركات والعاملين بها، وعلى النحو الذي يضمن استمرار المضي بخطوات ثابتة نحو استكمال مسيرة الإصلاح الاقتصادي لإطلاق الفرص الكامنة في مختلف قطاعات الاقتصاد المصري.

وأوضح السفير طارق عادل أن الجانبين المصري والبريطاني قد حرصا خلال الفترة الماضية على التنسيق الوثيق لتذليل أي صعوبات تواجه عمل الشركات، وكذا التعاون البنَّاء في مواجهة أزمة كورونا.

كما أكد على استمرار العمل سوياً لإتمام التوقيع على اتفاقية المشاركة المصرية البريطانية قريباً لضمان انتظام كافة أوجه العلاقات التجارية بين الجانبين بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة