خالد صلاح

رئيس"غازتك" لليوم السابع.. 149 ألف سيارة محولة للغاز حتى يونيو 2020.. نستهدف تحويل 120 ألف سيارة وإنشاء 135محطة خلال 2020 - 2024.. ويؤكد تقسيط قيمة التحويل بدون مقدم أو فوائد.. والغاز أوفر لأصحاب السيارات

الأربعاء، 15 يوليه 2020 04:00 ص
رئيس"غازتك" لليوم السابع.. 149 ألف سيارة محولة للغاز حتى يونيو 2020.. نستهدف تحويل 120 ألف سيارة وإنشاء 135محطة خلال 2020 - 2024.. ويؤكد تقسيط قيمة التحويل بدون مقدم أو فوائد.. والغاز أوفر لأصحاب السيارات المهندس عبد الفتاح فرحات
كتبت – مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
 قال المهندس عبد الفتاح فرحات رئيس الشركة المصرية الدولية لتكنولوجيا الغاز "غازتك" احدي شركات قطاع البترول ، أن مشروع استخدام الغاز الطبيعى المضغوط كوقود بديل في السيارات والمركبات من أهم المشروعات القومية التي من خلالها يتم الإستفادة من ثروات الغاز الطبيعي  حيث يتمتع الغاز الطبيعى باقتصاديات تشغيل تنافسية عالية ومميزات متنوعة ويسهم استخدامه في تنفيذ خطط ترشيد الطاقة، وتحقيق الإستفادة الاقتصادية المثلى من الثروات الطبيعية لمصر وتعظيم القيمة المضافة لهذه الثروات.
 وأضاف رئيس الشركة المصرية الدولية لتكنولوجيا الغاز "غازتك" في تصريحات لـ " اليوم السابع "أن عملية تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى شهد إقبال كبير من جانب الجمهور وذلك بعد إصدار قرار تحريك أسعار المنتجات البترولية فى منتصف العام الماضى حيث استهدفت استراتيجية وزارة البترول مراعاة الحفاظ على فارق مناسب بين سعرى الغاز الطبيعى والوقود السائل، وهو ما شجع بدرجة كبيرة المواطنين وأصحاب السيارات لتحويل سياراتهم للعمل بالغاز الطبيعي موضحا أن عدد السيارات المحولة فى عام 2019 من جانب الشركة  بلغ 20 ألف سيارة مقابل 11 ألف سيارة فى عام 2018 بنسبة زيادة 80%.
 
وأضاف  المهندس عبد الفتاح فرحات أن عدد السيارات العاملة بالغاز الطبيعى والتى قامت شركة غازتك بتحويلها للعمل بالغاز الطبيعى يصل إلي  أكثر من 149 ألف سيارة وذلك بحصة سوقية 47% من حجم سوق تحويل السيارات فى مصر والتى يبلغ عددها الإجمالى حالياً 318 ألف سيارة وذلك منذ منتصف التسعينيات وحتى نهاية يونيو 2020. 
 
 
 وأشار المهندس عبد الفتاح فرحات رئيس الشركة المصرية الدولية لتكنولوجيا ،إلي أن عدد مراكز تحويل السيارات التابعة للشركة  تبلغ 36 مركز للعمل بالغاز الطبيعى وذلك من اجمالى 78 مركز تتواجد معظمها داخل محطات التموين بالغاز الطبيعى فى مختلف المحافظات للتيسير على العملاء.
 
 وتابع المهندس عبد الفتاح فرحات ، أن الغاز الطبيعى أوفر لأصحاب السيارات حيث يحقق استخدام الغاز الطبيعى للمواطن فى سيارته توفير كبير من فرق السعر بين البنزين والغاز الطبيعى يصل لحوالي 1200 جنيه شهرياً في حالة استخدام بنزين "92"، وبالتالي يمكن للعميل استرداد قيمة التحويل من مبلغ التوفير في استخدام الغاز الطبيعي خلال فترة من 3 إلى 6 أشهر عند معدل الاستهلاك المتوسط، علماً بأنه كلما زاد معدل الاستهلاك اليومي للبنزين كلما قلت فترة الاسترداد.
وذكر رئيس الشركة المصرية الدولية لتكنولوجيا الغاز ، أنه يتم تقديم تسهيلات للعملاء في سداد قيمة التحويل وذلك من خلال أنظمة للتقسيط بدون مقدم وبدون فوائد ومن خلال إجراءات تعاقد مبسطة مثل صورة البطاقة الشخصية ورخصة السيارة وإيصال حديث " كهرباء - غاز - مياه "، كما يتم منح هدايا فورية للعملاء عند السداد النقدى.
 
أما فيما يتعلق بشبكة محطات التموين بالغاز الطبيعى فقال أن شركة "غازتك" قامت  بجهود كبيرة لتطوير شبكة محطات التموين بالغاز الطبيعى،حيث تمتلك  أكبر شبكة من محطات التموين بالغاز والتى ارتفع عددها من 86 محطة فى عام 2014 إلى 100 محطة فى منتصف 2020.  
 
 
 
 وذكر رئيس شركة غازتك ، أن الشركة تستهدف إنشاء 135 محطة جديدة خلال الخمس سنوات القادمة 2020 – 2024 وذلك في مختلف المدن والمحافظات والطرق الرئيسية والمجتمعات العمرانية الجديدة  لافتا أنه من المستهدف تحويل عدد 120 ألف سيارة خلال نفس الفترة.
 
 وتابع رئيس الشركة ، أنه تم إعطاء أولوية كبيرة لتنفيذ استراتيجية وزارة البترول للتوسع في نشر خدمة تموين السيارات بالغاز الطبيعي بمنطقة الوجه القبلى حيث قامت بإنشاء محطتين للتموين بالغاز فى بنى سويف، وتبعها افتتاح وتشغيل محطتين فى محافظة الفيوم ثم محطات أخرى فى المنيا وسوهاج وأسوان. وقنا، وجارى أيضاً إنشاء محطة في مدينة لقصر. 
 
 
 وقال المهندس عبد الفتاح فرحات ، أنه نم إنشاء محطات تموين متطورة ومتكاملة لأول مرة بالسوق المصربمحافظة بورسعيد والتى تجمع لأول مرة بين تسهيلات التموين بالغاز الطبيعى وتسهيلات التموين بالوقود السائل ، والشحن الكهربائى للسيارات باستثمارات بلغت  حوالى30 مليون جنيه.
وأضاف، أن طاقة تشغيل محطة بوسعيد تبلغ  900 متر مكعب/ساعة بطاقة تموين عدد 1000 سيارة بالغاز الطبيعى فى اليوم. ويتم تشغيل المحطة بالطاقة الشمسية من خلال خلايا طاقة شمسية موزعة على سطح المبنى الإدارى بالمحطة ومظلة الشحن وذلك بإجمالى قدرة سنوية 150.5 ميجاوات ساعة ومعدل توفير سنوي حوالى 218 ألف جنيه ويتميزالتصميم الخاص بالمحطة بوضع تسهيلات الغاز من ضواغط وخزانات غاز وملحقاتها بدور علوي أعلى مظلة التموين وهو ما يتيح مساحات واسعة بالمحطات يمكن استغلالها فى أنشطة مختلفة لخدمة العملاء الأمر الذى من شأنه الإسهام فى تطوير البنية الأساسية لتسهيلات التموين بالغاز ودعم انتشار محطات التموين بالغاز الطبيعى. هذا بالإضافة لتطوير الشكل الحالى لموزعات الغاز فى محطات الشحن بهدف توفير مساحة فى منطقة التموين، وزيادة معدلات الأمان حيث إن كل مكونات الموزع يتم وضعها أعلى المظلة. 
 
 
 أما فيما يتعلق بمدة وتكلفة تحويل السيارة إلى غاز طبيعي ، فأوضح أنها تتضمن عده مراحل   حيث يتم فحص السيارة فنياً فى مركز التحويل من خلال الفنيين المختصين للتأكد من صلاحية المحرك للعمل بالغاز حيث يجب أن تزيد كفائته عن 70% وأيضاً لتحديد طقم التحويل المناسب  وسعة الاسطوانة التى سيتم تركيبها، ثم يتم بعد ذلك تركيب طقم التحويل وتثبيت اسطوانة الغاز وتركيب جميع الوصلات، ويتم الإلتزام بالمواصفات القياسية عند تركيب مكونات طقم التحويل، والإلتزام باشتراطات السلامة المهنية، وللحفاظ على معدلات الأمان العالية في عمليات الصيانة والتشغيل .
 
وأشار رئيس شركة غازتك ، أن عملية التحويل تستغرق فترة من ساعتين إلى 4 ساعات بمركز التحويل وتتراوح تكلفة التحويل بين 5000 جنيه للسيارات الكربراتير وحوالي 7500 لسيارات الحقن الإلكتروني، وتختلف التكلفة كذلك حسب نوع طقم التحويل وعدد الاسطوانات التي سيتم تركيبها في السيارة لافتا أن التكلفة الفعلية لتحويل السيارة هي أكثر من ذلك بكثير وتتحمله وزارة البترول بهدف استمرار تشجيع المواطنين على تحويل سياراتهم للغاز الطبيعى.
 
 
 وتابع  المهندس عبد الفتاح فرحات ، أنه يتم تقديم تسهيلات للعملاء في سداد قيمة التحويل وذلك من خلال أنظمة متعددة للتقسيط ومن خلال إجراءات تعاقد مبسطة مثل صورة البطاقة الشخصية ورخصة السيارة وإيصال حديث " كهرباء - غاز - مياه ".
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة