خالد صلاح

لو قاعد فى البيت بسبب كورونا.. 5 نصائح تساعدك على الاستعداد ذهنيا للعودة إلى العمل.. تحديد نظام صارم ليومك.. اعتن بصحتك العقلية.. ناقش مخاوفك مع زملائك ومديرك.. واستغرق وقتا للتفكير بالاستمرار أو تغيير المجال

الأحد، 12 يوليه 2020 06:00 م
لو قاعد فى البيت بسبب كورونا.. 5 نصائح تساعدك على الاستعداد ذهنيا للعودة إلى العمل.. تحديد نظام صارم ليومك.. اعتن بصحتك العقلية.. ناقش مخاوفك مع زملائك ومديرك.. واستغرق وقتا للتفكير بالاستمرار أو تغيير المجال 5 نصائح تساعدك على الاستعداد ذهنيا للعودة إلى العمل
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تأثرت قطاعات أعمال عديدة حول العالم بسبب خطط الإغلاق التى فرضتها الحكومات لأكثر من 3 أشهر بهدف الحد من نمو فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، ومن بين هذه الدول بريطانيا التى يتم وضع أكثر من ربع العاملين فى جميع أنحائها الآن على خطة إجازة الحكومة، نتيجة لوباء Covid-19 وما تلاه من إغلاق، مما أجبر العديد من الشركات على إغلاق متاجرها بالكامل فى مارس الماضى.

ويعتبر كل من يعمل فى قطاعات الترفيه والبيع بالتجزئة والضيافة هم الأكثر تضررا حيث 80% من العاملين فى القطاع يتلقون الآن أجورهم من قبل الحكومة، وهذا المخطط كبير للغاية حيث كلف الخزانة حوالى 20 مليار جنيه استرلينى حتى الآن.

gettyimages-1222769869

لكن مع التطورات الجديدة فى خطط الحكومة البريطانية والتى شملت إعادة فتح البلاد مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية، ربما وجد بعض العمال أنفسهم مدعوين للعمل فى الأسابيع الأخيرة، حيث أعيد افتتاح العديد من الشركات فى 4 يوليو، بعد عدة أشهر قضاها العمال بالمنزل فى انتظار مثل هذه مكالمة.

ويقول تقرير لصحيفة "The Independent" البريطانية، إنه "بينما ينتظر العمال العودة لأعمالهم مرة أخرى، سيظل  الآخرين يعتمدون على المخطط، حيث يزن أصحاب العمل ما إذا كانوا يستطيعون تحمل تكاليف إعادة الجميع، ففى 8 يوليو، أعلن ريشى سوناك، أنه سيتم دفع 1000 جنيه إسترلينى للشركات مقابل كل موظف يعيدونه للعمل، ولكن بالنسبة للبعض حتى هذا لن يكون حافزًا كافيًا لوقف التكرار".

وفى هذا الصدد، يقول التقرير، "سواء انتهى بك الأمر بالعودة إلى العمل لرب عملك الحالى أو كان عليك مواجهة احتمال البحث عن وظيفة جديدة، فإن العودة إلى العمل يمكن أن تكون شاقة ذهنيًا بعد هذا الوقت الكبير فى المنزل، وقد يشعر البعض بالقلق من أنهم لن يكونوا قادرين على الأداء كما كانوا قبل الإغلاق، بينما قد يعانى الآخرون من أجل تبنى هيكل واضح خلال يوم عملهم، لذا، إليك كيفية إعادة صياغة عقلك لتبنى عقلية عاملة بعد أشهر من التغيير، وفقًا للخبراء".

istock-1213526427

 

1- إنشاء هيكل صارم لحياتك

يقول ريتشارد ريد، عالم النفس ومؤسس علاج " Pinnacle"، لـ The Independent، "إذا كنت قد تعرضت للإزعاج أو التكرار، فمن المحتمل أنك واجهت فجوة من تطبيق هيكل صارم على حياتك.. لذلك، إذا كنت تتطلع إلى العودة إلى العمل، سواء كان ذلك عن بُعد أو فى مكان العمل، فمن المهم أولاً وقبل كل شىء وضع بعض الإجراءات فى مكانها - وحيثما أمكن، البدء فى القيام بذلك على مدى فترة من الزمن".

 

وأضاف: "إن الطريقة الأكثر وضوحًا للقيام بذلك هى البدء فى العودة إلى عادة الاستيقاظ فى وقت معين والنوم فى وقت معين"، مشيراً إلى أن الناس يفكرون فى ارتداء "ملابس العمل النموذجية" الخاصة بهم مرة أخرى للدخول فى حالة ذهنية منتجة.

 

فيما، يقول لى تشامبرز، أخصائى علم النفس البيئى ومستشار الرفاهية، إنه قد يكون من المفيد "إعادة صياغة" فكرة العودة إلى العمل "كتحدى للعودة إلى روتين، بدلاً من تهديد يزيلها"، وتوصى مديرة الأعمال المؤهلة إيما جيفريز، التى تتداول تحت اسم Action Woman، بتحديد ساعات اليوم لمساعدتك على العودة إلى الروتين، وتخصيص الوقت للعمل وفترات الراحة، وتقول جيفريز: "إذا كنت تزيد أو تقلل من تقدير الوقت الذى تستغرقه الأشياء، فيمكنك حينئذٍ التعديل وفقًا لذلك".

belgium-transport-coronavirus

 

2- اعتن بصحتك العقلية
 

وبالنسبة لأى شخص أمضى وقتًا طويلاً أثناء الجائحة بدون عمل، يمكن أن تكون فكرة العودة إلى العمل مرهقة، لذا يقول تشامبرز: "لا بأس أن تشعر بمستوى من القلق عند العودة إلى العمل.. لقد تغير العالم بشكل كبير خلال الأسابيع الـ12 الماضية.. لدى المكاتب الآن إشارات بيئية مثل محطات التطهير والشاشات والمباعدة التى ستذكرك باستمرار بالتهديد الذى نواجهه".

 

وتقارن الدكتورة جوليا جونز، عالمة الأعصاب، عقلية الشخص الذى يعود إلى العمل بعد إجتيازه عقلية الرياضى المحترف الذى أخذ إجازة بسبب إصابة: "إنهم قلقون من أنهم قد لا يعودون أبدًا.. يمكن أن يستمر القلق فى إعاقة أدائهم حتى عندما يبدأون فى إعادة دخول التدريب.. كما يمكن أن ينخفض ​​الدافع بسرعة خلال فترة انقطاع طويلة"، وأضافت "إذا بدت هذه المشاعر مألوفة، فهناك تمارين يمكنك القيام بها لتدوين حالتك العقلية وتخفيف أى مخاوف قد تكون لديك".

 

وتوصى الدكتورة إيلينا تورونى، استشارية علم النفس والمؤسس المشارك لعيادة تشيلسى لعلم النفس، بإجراء تأمل قصير الذهن فى الصباح لمساعدتك على "تحديد نية واضحة لليوم"، وتقول الدكتورة تورونى: "لدينا جميعًا أيام جيدة وسيئة، وبينما ندخل تدريجيًا الوضع الطبيعى الجديد لدينا، قد يشعر بعض الناس بمزيد من القلق".

 

بدوره، يشرح ريد، أن "الكائنات البشرية يصعب التفكير فيها سلبًا فى المواقف، وهذا هو السبب فى أن بذل قصارى جهدك لتركيز انتباهك على الإيجابيات قد يكون مفيدًا" ويقول: "عندما تجد نفسك تفكر فى السلبيات، فكر فى الإيجابيات.. ربما يمكن أن تفكر فى علاقات العمل التى ستقيمها أو متجر السندويتشات المفضل لديك فى وقت الغداء".

vittorio-emmanuele

 

3- تواصل مع زملائك ومديرك
 

بعد قضاء بعض الوقت بعيدًا عن العمل، ربما مرت فترة منذ أن تواصلت بانتظام مع زملائك ومديرك، وقد لا يساعدك الحفاظ على تواصل جيد مع أعضاء فريقك على الشعور بمزيد من التعود على بيئة عملك فحسب، بل قد يساعد أيضًا فى التخفيف من أى مخاوف لديك بشأن العودة.

 

توصى شركة Jefferys بطلب "اجتماع العودة إلى العمل مع مديرك، حيث يمكنك أن تكون صادقًا بشأن ما يدور فى ذهنك، إذا كنت قلقًا بشأن الأداء الوظيفى أو الأمان"، وتشدد كارولين وايلى، المؤسس المشارك لشركة الاستشارات التدريبية شاين، على أن الأشخاص الذين خضعوا للإغلاق وعادوا إلى العمل سيكون لديهم تجارب فريدة خلال إجازتهم.

 

وأضافت "تختلف المواقف الفردية إلى حد أنه لا يوجد عقلية واحدة.. تظهر أبحاثنا بوضوح شديد أن الشباب - لا سيما أولئك الذين يعيشون بمفردهم أو أولئك الذين تم دفعهم - يكافحون حقًا للحفاظ على طاقتهم ودوافعهم ويقلقون ما إذا كانوا سيكونون أول من يفقدون وظائفهم".

 

وتؤكد وايلى، أنه "يجب على أصحاب العمل بذل جهود قوية لفهم هذه الحقيقة، وألا يفترضوا أنهم يعرفون ما يحتاجه الجميع، وهذا هو السبب فى أن التواصل بين أصحاب العمل والموظفين يمكن أن يساعد الجميع على العودة إلى مسار الأمور".

a564eb8a-ce92-4fb9-8286-a9d88102c0bb_16x9_1200x676

 

4- ناقش المرونة للعودة التدريجية
 

الانتقال من عدم القيام بأى عمل على الإطلاق إلى استئناف العمل مرة أخرى قد يستغرق بعض الوقت لتعتاد عليه، مع وضع ذلك فى الاعتبار، فإن سؤال مديرك عما إذا كان يمكن تطبيق درجة من المرونة قد يساعد فى تسهيل العملية.

 

ويقول التقرير، "تسمح بعض الشركات بجدول زمنى مرن عند العودة، بدءًا من ساعات العمل المخفضة، والحصول على أوقات بدء وانتهاء مرنة أو تقديم عائد متدرج"، وتقول وايلى، إن العائدين يحتاجون إلى الشعور بأنهم يمكنهم أن يسألوا عما يحتاجون إليه.

 

فيما، تعرب الدكتورة نعيمة باشا، مديرة التطوير المهنى والتطوير المهنى بكلية هنلى للأعمال، عن أملها فى أن تبدى الشركات بعض التفاهم فيما يتعلق بالعمل المرن مع عودة الموظفين إلى وظائفهم، وأضافت "آمل أن تسير العودة على ما يرام، وألا يتم إجبار العمال على العودة إلى جميع الطرق القديمة، لأن أصحاب العمل المتنورين سيفكرون بشكل مثالى فى الاحتفاظ ببعض الأشياء التى قال الموظفون أنها تعمل بشكل جيد، مثل العمل المرن، والمزيد من الواجبات المنزلية وأقل تنقلاً".

 

كما توصلت مجموعات التركيز التى أجرتها YouGov مؤخرًا إلى صحيفة The Independent إلى استنتاج مفاده أن العاملين فى المكاتب يأملون أن تكون هناك مرونة أكبر فى العمل عن بعد بعد الإغلاق.

 
2019_8_2_11_45_35_938

 

5- خذ لحظة للتفكير
 

طوال فترة الإغلاق، ربما وجد العديد من الأشخاص أن قضاء المزيد من الوقت فى المنزل قد منحهم مزيدًا من الوقت للتفكير فى حياتهم وتطلعاتهم المهنية، وبالنسبة للعمال الذين يستعدون للعودة إلى العمل، فإن استمرار ممارسة التفكير هذه يمكن أن تساعدهم فى معرفة الطريقة التى يريدون بها الاقتراب من عملهم إلى الأمام أو حتى إذا كانوا يرغبون فى الذهاب فى اتجاه جديد تمامًا.

 

وهنا، تقول بورتيا هيكى، عالمة علم النفس المعتمد والمؤسس المشارك لبرنامج The Smart Collaboration Accelerator: "إن العيش من خلال هذه التجربة يتطلب مرونة، وهو أمر يستحق التفكير فيه وبعض التهنئة الذاتية".

 

وأضافت "فكر فيما يمكنك المضى قدمًا به من التجربة.. ما الذى ساعدك فى الحفاظ على مرونتك أو تحسينها؟.. ما أكثر شىء استمتعت به فى وقتك فى الإجازة؟.. فكر فى كيفية تطبيق رؤيتك من هذه التجارب فى عملك".

 

كذلك، يقول ريد إنه خلال الأيام القليلة الأولى من العمل، فإن التفكير فى عناصر اليوم الذى استمتعت بها كثيرًا قد تساعد فى أن تكون العودة إلى مكان العمل أكثر سهولة فى إدارتها، كذلك يقول نامراتا مورليدهار، مدير LinkedIn Learning، إنه مع عودة الأشخاص إلى العمل، قد يجدون أن معاملات أدوارهم قد تغيرت قليلاً، مع المهارات الجديدة المتوقعة منهم الآن، ومع تكيف الأعمال.. لكن فكر فى المهارات المطلوبة منك واستثمر الوقت فى تطوير المهارات الصلبة واللينة، والتى يمكن أن تمنحك شيئًا ما تهدف إليه"، فيما ينصح أليستر جراى، مستشار القيادة التنفيذية، ومدرب عقلية ومؤسس Mindful Talent، بتدوين يومياتك لمعالجة وضعك.

gettyimages-1211697641

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة