خالد صلاح

الشيخ صلاح الجمل "إمام الميدان": 30 يونيو طاقة نور أرادها الله لمصر

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 02:15 م
الشيخ صلاح الجمل "إمام الميدان": 30 يونيو طاقة نور أرادها الله لمصر القارئ الطبيب صلاح الجمل خلال صلاة التراويح بميدان التحرير
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال القارئ الطبيب صلاح الجمل، إن ثورة 30 يونيو كانت طاقة نور أرادها الله لمصر، حرستها الملائكة ونفذها الرئيس عبد الفتاح السيسى وشباب مصر.

وأضاف الجمل، الذى كان يؤم المصريين المحتشدين فى ميدان التحرير عقب اندلاع الثورة، لأداء الصلوات، والدعاء لمصر، أنه كان حريصا على الذهاب يوميا من منزله إلى ميدان التحرير، حيث تزامن تواجد المتظاهرين فى الميدان طوال شهر رمضان، وحتى عيد الفطر المبارك.

وأكد القارئ الطبيب صلاح الجمل، أنه كان يصلى بالمتظاهرين من أعلى المنصة، وفى إحدى المرات وقف على المنصة وطالب بأن يتم منح الفريق أول عبد الفتاح السيسى رتبة مشير.

ويحتفل المصريون اليوم الثلاثاء بالذكرى السابعة لثورة 30 يونيو 2013، التى أطاح فيها الشعب بحكم جماعة الإخوان الإرهابية، لتمر البلاد بمرحلة انتقالية تحت حكم المستشار عدلى منصور، تولى خلالها رئاسة البلاد حتى جرت انتخابات رئاسية مبكرة اختار فيها المصريون الرئيس عبد الفتاح السيسى، لينطلق فى تنفيذ مشروعه لإعادة هيبة وبناء الدولة ومؤسساتها والتنمية والتعمير.

وأطلق المصريون هاشتاجات عبر موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، والتى تصدرت التريند فى مصر، منها، هاشتاج، فاكرين ومش ناسيين، و30 يونيو، وثورة 30 يونيو، حيث عبروا من خلالها عن احتفالهم بهذه الذكرى السعيدة التى خلصتهم من العهد الظلامى خلال حكم الإخوان، وقالت هايدى، "كل التحية والشكر والعرفان بالجميل لقائد وطنى استجاب لشعبه وعزل الإخوان من مواقعهم وحبسهم بالسجون وإعلان خريطة مصر الجديدة بإعلان تعيين رئيس المحكمة الدستورية رئيسا لمصر ووقف العمل بدستور الإخوان الإرهابيين.. إنها ملحمة وطنية عشناها ولن ننساها ما حيينا".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة