خالد صلاح

الولايات المتحدة تدفع أوروبا لرفض تقنية فحص الأمتعة الصينية.. اعرف السبب

الإثنين، 29 يونيو 2020 07:00 م
الولايات المتحدة تدفع أوروبا لرفض تقنية فحص الأمتعة الصينية.. اعرف السبب حقيبة سفر
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يبدو أن الحرب الأمريكية ضد التكنولوجيا الصينية تمتد إلى فئة أخرى وهى الفحص الأمني ​​الذي تراه عادة في المطار أو الحدود، حيث كشفت مصادر صحيفة وول ستريت جورنال أن مجلس الأمن القومي والوكالات الأمريكية الأخرى تضغط على الحكومات الأوروبية، بما في ذلك ألمانيا واليونان وإيطاليا لتجنب استخدام أنظمة فحص الأمتعة والبضائع والركاب من شركة Nuctech ، وهي شركة صينية تديرها الدولة ولديها بالفعل موطئ قدم في القارة.

وبحسب موقع engadget الأمريكى، فيقال أن المسئولين الأمريكيين قلقين من أن أي أجهزة متصلة يمكن أن تنقل بيانات حساسة مثل معلومات الركاب وشحن البيانات إلى الجواسيس الصينيين، لكن حتى الآن لا يوجد دليل متاح علنًا على Nuctech لإعادة توجيه البيانات إلى أنظمة المراقبة الصينية.

وقد منعت إدارة أمن النقل الأمريكية شركة Nuctech من العديد من المطارات الأمريكية في عام 2014 بعد المراجعة ، على الرغم من أن التقرير مصنف، فيما نفت Nuctech التأكيدات، مدعيةً أن البيانات من أجهزتها "تخص عملائنا فقط" و "بأي حال من الأحوال" لا تذهب إلى الحكومة الصينية.

 كما رفضت الادعاءات القائلة بأن لديها حصصا مهيمنة في فحص الأمتعة والبضائع، وأنها قامت بتسعير أي شيء أقل من التكلفة لإحباط المنافسة، وقد وجد الاتحاد الأوروبي الشركة مذنبة بإغراق الأسعار في عام 2010 ، لكن Nuctech أنشأت منذ ذلك الحين مصنعًا بولنديًا للحفاظ على انخفاض التكاليف.

كما لم تؤكد وزارة الخارجية الاستراتيجية بشكل مباشر ، لكنها ذكرت أن الولايات المتحدة كانت لا تزال تطلب من الحلفاء التحذير ضد الشركات "المدعومة بشدة من الأنظمة الاستبدادية".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة