أكرم القصاص

رشدى المهدى ترك الهندسة من أجل التمثيل وتعاون مع عادل إمام في 3 أعمال فنية

الإثنين، 22 يونيو 2020 01:12 م
رشدى المهدى ترك الهندسة من أجل التمثيل وتعاون مع عادل إمام في 3 أعمال فنية رشدى المهدى
كتب محمد فيصل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تحل ذكرى وفاة الفنان الراحل رشدى المهدى، اليوم الاثنين 22 يونيو، والذى أشتهر بـ "الشيخ عتمان" أثناء مشاركته في فيلم "شمس الزناتى" مع الزعيم عادل إمام، ولم يكن هذا هو العمل الأول له فله العديد من الأفلام والمسرحيات والمسلسلات التي شارك فيها، ورغم أدواره البسيطة إلا إنها كانت أدوارا مؤثرة في سياق العمل الذى يقدمه سواء في مجال السينما أو الدراما.
 
511c4ae2-0cd9-465d-b0bb-d55b400a5c5c
 
شارك الفنان رشدى المهدى مع الزعيم عادل إمام في 3 أعمال فنية أولهم، أولهم من خلال مسلسل "دموع في عيون وقحة" عام 1980، وتعتبر قصته مبنية على أحداث حقيقية من ملفات الجاسوسية المصرية لإحدى عمليات المخابرات المصرية ضد الموساد الإسرائيلي، والتي كان بطلها في الحقيقة أحمد محمد عبد الرحمن الهوان، والذي أصبح في المسلسل جمعة الشوان الذى جسده الفنان عادل امام.
 
22202397-a0f9-4427-af46-3d94d59ce090
 
ليظهر مع الزعيم عادل امام مرة أخرى بعد 11 سنة من خلال فيلم "شمس الزناتى" وتحديدا عام 1991، من خلال شخصية الشيخ عتمان التي عرفه الجمهور بها، وهو الشخصية الذى طلب من شمس الزناتى الذى يجسده عادل امام أن يعاونه على التخلص من إحدى رجال العصابات الذين يستولون على ممتلكات قريته، ليلبى طلبه مقابل أن يحصل على بعض المال والزواج من سوسن بدر.
 
e7e75b6f-68b9-4b66-8033-79eef9150252
 
ليغيب مرة أخرى لمدة 9 سنوات، ويظهر مع الزعيم عادل إمام للمرة الأخيرة عام 2000 من خلال فيلم "هاللو أمريكا"، الذى جسد دور محامى ويحاول أن يساعد عادل إمام في الحصول على تعويض مادى بعد تعرضه لحادث على يد ابنة مرشح رئيس أمريكا.
 
f6b62161-8ef5-432f-a8a7-0ec88c087191
 
رشدى المهدى التحق بكلية الهندسة لرغبة والده، ولكن حبه للفن والمسرح اجبره على ترك الهندسة ودخول عالم التمثيل من خلال فرقة إسماعيل يس، ثم التحق بفرقة رمسيس، حتى أصبح معروفا للوسط الفني وبدأ الاستعانة به في الكثير من الأعمال الفنية منها، ناصر 56, السيرة الهلالية، بوابة الحلوانى الجزء الثالث، الراقصة والسياسي، رأفت الهجان الجزء الأول والثالث، والعديد من الأعمال الناجحة سواء فى السينما أو الدراما

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة