خالد صلاح

أدم شيف عضو الحزب الديموقراطى: الرئيس الامريكى كان خائفا ومتعجرفا وافتقر القدرة على القيادة

الثلاثاء، 02 يونيو 2020 03:12 ص
أدم شيف عضو الحزب الديموقراطى: الرئيس الامريكى كان خائفا ومتعجرفا وافتقر القدرة على القيادة أدم شيف
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال أدم شيف، نائب الحزب الديموقراطى فى مجلس النواب الأمريكي، أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، كان خائفا ومتعجرفا وافتقر القدرة على القيادة  خلال مؤتمره الصحفى اليوم، مما جعله يجول الجيش الأمريكى ضد مواطنيه من خلال إلقاء الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين السلميين لأجل إفساح المجال لالتقاط الصور.

وكتب أدم شيف، عبر حسابه بموقع تويتر:" عندما يكون الرئيس خائفًا ومتعجرفًا، يفتقر إلى القدرة على القيادة والتوحيد، يتحول الجيش الأمريكي ضد مواطنيه، والغاز المسيل للدموع الغازات المتظاهرين السلميين لإفساح المجال لالتقاط الصور ، يجب علينا أن نفعل ما لا يستطيع: اجمع الأشخاص معًا وأصلح نظامًا معطلًا".

أدم شيف
أدم شيف

يشار أن الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب خلال كلمته اليوم فى البيت الأبيض، إن إدارته ملتزمة بالكامل ألا يذهب موت جورج فلويد سدا، ولكنها لن تترك كذلك حركة الغوغائية التى تهدد سلامة الأمريكيين، موضحا أنه بصفته رئيس البلاد سيحمى الأمريكيين، قائلا إن عدد من الولايات فشلت فى مواجهات حركات الاناركية والانتيفا التى لجأت إلى العنف والتخريب والدمار.

وقال إن هناك أشخاص فقدوا حياتهم ومصدر دخلهم فى هذه الاحتجاجات شأنهم شأن فلويد، مشيرا إلى أن نصب تذكارية تعرضت للتخريب حتى أن كنائس تعرضت لإشعال النيران، وإن هذه ليست مظاهرات وإنما أعمال إرهاب محلية، وأمريكا لم تخلق من أجل الدمار، ومعالجة الكراهية تتم من خلال العدالة وسوف نقوم بتحقيقها وتحقيق النجاح.

وهدد باتخاذ قرار مباشر بنشر القوات العسكرية الأمريكية والقوات الفيدرالية، والحرس الوطنى بأعداد كافية للهيمنة على الشوارع فى الولايات المختلفة، مؤكدا أن هذا ما قاله للحكام أيضا، مشيرا إلى أنه إذا رفضت بعض الحكام ذلك فسينشر القوات العسكرية لحماية المواطنين.

وكان أعلن الرئيس ترامب على وقع أصوات قنابل الغاز التى كان يسمع صوتها وهو يدلى ببيانه فى "روز جاردن" أنه يتخذ إجراءً رئاسياً فورياً "لوقف العنف واستعادة الأمن والسلامة في أمريكا" وأنه يقوم بتعبئة الموارد الفيدرالية لوقف أعمال الشغب والنهب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة