خالد صلاح

س و ج.. لماذا تعقد اللجنة الخماسية بالجبلاية اجتماعات مع أندية الدوري؟

الأحد، 14 يونيو 2020 03:20 م
س و ج..  لماذا تعقد اللجنة الخماسية بالجبلاية اجتماعات مع أندية الدوري؟ عمرو الجناينى رئيس اتحاد الكرة
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا حديث فى الشارع الكروى سوى عن الاجتماع المنتظر عقده فى اتحاد الكرة مع أندية الدورى خلال الأسبوع الجارى، لحسم مصير بطولة الدورى بعد فترة توقف دامت أربعة أشهر بسبب وباء كورونا، وفى السطور التالية نرصد أهم الأسئلة التى تشكل كواليس هذا الاجتماع ..

س: متى يعقد اجتماع الجبلاية مع أندية الدورى؟
 

ج : يعقد مسئولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة اجتماعاً مع 6 أندية دورى ممتاز الثلاثاء المقبل فى الثانية والنصف ظهرًا، وهى الأهلى والاتحاد السكندرى وإنبى وطلائع الجيش ومصر المقاصة ووادى دجلة، ثم اجتماع الأربعاء مع أندية الزمالك والإنتاج الحربى وطنطا والمقاولون العرب ونادى مصر وأسوان، وتختتم اللجنة اجتماعاتها يوم الخميس بأندية بيراميدز والمصرى وسموحة والجونة والإسماعيلى وحرس الحدود، وتم تقسيم الأندية لصعوبة الاجتماع بها جميعا إعمالاً بشروط الدولة فى التباعد الاجتماعى بسبب فيروس كورونا.

 

س: ولماذا تعقد اللجنة الخماسية اجتماعات مع أندية الدورى؟
 

ج :اتحاد الكرة قرر الاجتماع بأندية الدورى والدرجة الثانية وباقى الدرجات للاستماع لآرائهم وتصورهم بشأن عودة النشاط واستكمال المسابقات، وهى الاجتماعات التى ستحدد بشكل كبير استكمال الدورى من عدمه، لأن الأندية هى صاحبة الدورى ولها كلمة بالتشاور مع الاتحاد فى تحديد مصير البطولة، وإذا كانت هناك أى رؤية أو توجه لإلغاء الدورى كما يدعى البعض كذباً لما قررت اللجنة الاجتماع بالأندية والاستماع إليها.

س : كيف ردت اللجنة الخماسية على أنباء إلغاء الدورى؟
 

ج : أعلنت اللجنة الخماسية أنه لا يوجد أى توجه لدى اللجنة بإلغاء الدورى الممتاز فى نسخته الحالية، وأن اللجنة حريصة كل الحرص على استكمال المسابقة، ولكن فى النهاية القرار يعود للدولة صاحبة القرار الفاصل فى عودة الدورى من عدمه، وفقا لخطاب الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، والذى أكد أن الحكومة هى وحدها صاحبة قرار عودة الدورى من عدمه وفقا لما تراه فى صالح المجتمع فى ظل تفشى وباء فيروس كورونا.

س: هل يلجأ اتحاد الكرة للتصويت لحسم مصير الدورى؟ 
 

ج : نفى وليد العطار، المدير التنفيذى لاتحاد الكرة، أن تكون اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة شئون الاتحاد قررت اللجوء لتصويت الأندية من أجل حسم قرار استئناف الدورى الممتاز وباقى الدورى بمختلف الأقسام من عدمه، موضحا أن الأمر غير صحيح على الإطلاق ولن يكون هناك تصويت على أى قرار.

س : وما هو مصير بطولة كأس مصر؟
 

ج : يتمسك مسئولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة باستكمال مسابقة كأس مصر هذا الموسم، نظرا لقلة عدد المباريات وهى 9 فقط، فضلاً عن الجبلاية ترى أن بطولة كأس مصر تجربة لتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية ضد وباء كورونا خلال الـ9 مباريات المتبقية تمهيدا للموسم المقبل، كما ترفض إلغاء المسابقة لكونها البطولة الخاصة باتحاد الكرة والتى تمثل الجمعية العمومية للاتحاد.

س: ما هى أكثر الفرق المتضررة من إلغاء الدورى؟
 

ج : يعد النادى الأهلى متصدر جدول الترتيب هو أكثر الفرق الخاسرة من قرار إيقاف النشاط الكروى، بعدما بدأ موسمًا متميزًا على كافة الأصعدة، وكانت أمام الأهلى ومدربه السويسرى رينيه فايلر فرصة ذهبية لتحطيم عدد من الأرقام القياسية، التى قد يفشل فى تحقيقها حال تم إلغاء النشاط الكروى بشكل نهائى هذا الموسم، وكذلك فريق المقاولون العرب الذى كان اقترب من إستعادة الظهور الافريقى.

ويحتل الأهلى صدارة ترتيب الدورى المصرى الممتاز برصيد 49 نقطة من 17 مباراة، متفوقًا على المقاولون العرب الثانى بفارق 16 نقطة، ما يقربه كثيرًا من حسم اللقب لصالحه قبل أسابيع طويلة من نهاية الموسم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة