خالد صلاح

خبير بالشأن التركى: الأيام المقبلة ستكون صعبة على أردوغان وسيدفع ثمن سوء إدارته

الإثنين، 01 يونيو 2020 12:53 ص
خبير بالشأن التركى: الأيام المقبلة ستكون صعبة على أردوغان وسيدفع ثمن سوء إدارته بشير عبد الفتاح
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الدكتور بشير عبد الفتاح، الخبير فى الشأن التركى، أن تركيا تعانى من أزمة اقتصادية طاحنة قبل ظهور أزمة فيروس كورونا، موضحا أن الأيام المقبلة ستكون صعبة على الرئيس التركى رجب طيب أردوغان وسيدفع ثمن سوء إدارته.

وأضاف الخبير في الشأن التركى، في تصريحات لبرنامج المواجهة المذاع على قناة إكسترا نيوز، والذى تقدمه الإعلامية لما جبريل، أن الرئيس التركى اعتمد على عائلته ورجاله وأقربائه فى إدارة شؤون الدولة التركية وهو ما تسبب فى خسائر كبرى تتكبدها تركيا بشكل مستمر بسبب سوء إدارة البلاد.

 

وأضاف الخبير في الشأن التركى، أن كافة المؤسسات الاقتصادية العالمية أكدت على انهيار الاقتصاد التركى بشكل كبير وتزايد الديون بشكل ضخم، بالإضافة إلى انهيار المؤسسات التركية بسبب استمرار الأزمة الاقتصادية.

وفى وقت سابق قال الدكتور بشير عبد الفتاح، الخبير في الشئون التركية، إن سياسة التناقض هي السمة السائدة في القرارات والاستراتيجيات التي يتبعها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، خلال تعامل بلاده مع أزمة تفشى فيروس كورونا الذى ينتشر بشكل واسع وضخم في تركيا خلال الفترة الراهنة.

 

وأضاف الخبير في الشئون التركية، في على قناة إكسترا نيوز والذى تقدمه الإعلامية آية عبد الرحمن، أن رجب طيب أردوغان فشل بنسبة 100% في مواجهة أزمة كورونا، مشيرا إلى أن العدد الضخم من الإصابات بالفيروس يؤكد هذا الإخفاق لحكومة العدالة والتنمية.

 

ولفت الخبير في الشئون التركية إلى أن الرئيس التركى يستغل أزمة تفشى كورونا في زيادة قمعه لمعارضيه، وزيادة معدلات الاعتقالات، موضحا أن أردوغان لا يستمع إلى آراء الشخصيات المعارضة التي تؤكد أن هناك حالة تراخى في التعامل مع أزمة الوباء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة