خالد صلاح

صوت الأمة تنفرد بالقصة ..كيف نقلت طفلة فيروس كورونا لطاقم أطباء وتمريض معهد الأورام؟

السبت، 04 أبريل 2020 02:17 م
صوت الأمة تنفرد بالقصة ..كيف نقلت طفلة فيروس كورونا لطاقم أطباء وتمريض معهد الأورام؟
كتب- محمد أبو ليلة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ظهر الدكتور حاتم أبو القاسم، مدير معهد الأورام، مساء أمس الجمعة في تصيحات تلفزيونية ليعلن إصابة 15 من الطاقم الطبي بفيروس كورونا المستجد، مضيفاً أن "ممرضًا نقل الفيروس لزملائه، وبعد عمل مسحة كاملة على المعهد، تأكدنا من إصابة 12 ممرضا و3 أطباء".
 
الحكاية بدأت عندما انفردنا في "صوت الأمة" بنشر تقرير الإثنين الماضي بشأن منشور عبر إحدى جروبات الفيس بوك أثار الذعر بين عدد من المرضى والأطقم الطبية التي تتابع إحدى الصفحات الطبية، بسبب ما كتبته الدكتورة ريم عماد مديرة إحدى مستشفيات الأورام بالقاهرة.
 
 
وجاء مضمون المنشور: "للأسف الموقف الصعب اللي كلنا فيه حالياً بسبب تصرفات غير مسؤولة من بعض أفراد طاقم التمريض أول ممرض بدون ذكر أسماء نقل العدوى لزملائه، كان اتعامل مع حالة إيجابية في أحدى المستشفيات الخاصة وأخد عزل منزلي ١٤ يوم هو لم يلتزم بالعزل ونزل اشتغل وده كان نتيجته أن زود عدد المصابين من زملائه اللي بدورهم خالط تمريض وعاملين وأطباء(أنا منهم)، وأصبحنا كل المخالطين حالياً لازم نعمل المسحة ونخضع للعزل المنزلي، شخص واحد ضيع مجهود الكل".
 
ولم تمر سوى 15 دقيقة ومُسح المنشور على الفور، لكننا تواصلنا هاتفيًا مع صاحبة المنشور الدكتورة ريم عماد، والتي أكدت أنها لم تكن تقصد بث حالة الذعر، لكنها في الوقت نفسه أقرت بوجود حالتين إصابة لممرضتين يعملن بمستشفى أورام دار السلام، وتم وضعهما في الحجر الصحي بمستشفى الحميات وحالتهما الصحية جيدة، مضيفةً في تصريحاتها لـ"صوت الأمة" أنهم يقومون الآن بعمل تحاليل للحالات المخالطة للمرأتين وأغلب التحاليل نتيجتها سلبية.

نفي ثم تأكيد
وقتها تواصلنا هاتفياً مع الدكتور حاتم أبو القاسم عميد معهد الأورام بجامعة القاهرة، لكنه نفى وجود حالات مصابة من طاقم التمريض أو الأطباء بفيروس كورونا، قائلاً في تصريحات مقتضبة: "إحنا أصلا شبه موقفين جلسات العلاج بالكيماوي بسبب الكورونا وبسبب الزحام وقلة المناعة لدى المرضى ولا يوجد أي حالات اشتباه أو مرضى بكورونا".
 
لكن مدير معهد الأورام، عاد مساء أمس وتراجع عن نفيه، وأكد في تصريحات صحفية ما نشرته "صوت الأمة"، بشأن الحالات المصابة في المعهد.

كيف بدأت الإصابة؟
وقال أحد الممرضين بمعهد الأورام يدعى (م ش) في شهادة خاصة لـ "صوت الأمة" أن إصابة 15 شخصا بفيروس كورونا بدأت عندما أصيبت طبيبة واثنين ممرضين داخل معهد الأورام وليس خارجه، نتيجة لمخالطتهم طفلة صغيرة تُدعى"أروى" جاءت إلى المعهد بصحبة والدتها للعلاج. 
 
وقال: السيد العميد معهد الأورام في تصريحاته مع عمرو أديب قال إن فيه ممرض زميلنا اسمه سيد محمود شغال في مستشفى هرمل ومستشفى السلام الدولي، الحقيقة إن زميلنا أصيب بكورونا من طفلة اسمها أروى كانت عندنا في الدور في معهد الأورام وطبعاً العميد قال إن الإصابة زميلنا جابها من مسشتفى السلام الدولي، لكن زميلنا قعد شهر مايروحش السلام الدولي، العدوى مش من السلام الدولي خالص، ولما جه للدكتورة ريم، طردته بره وقالته أنت جايب العدوى دى من بره لما جه نقل العدوى لأكثر من واحد من التمريض.
 
وأضاف: هناك زميل آخر اسمه محمد نبيل أصيب بفيروس كورونا وهو مش شغال غير في معهد الأورام أصيب أيضًا من الطفلة أروى، الطبيبة والممرضين دلوقتي في عزل مستشفى هرمل، ونقلوا العدوى لـ 12 ممرضا يعملون في مستشفى هرمل ومعهد الأورام، ولما الـ 12 جاءوا المعهد خالطوا زمايلنا كلهم ومكنش عليهم أعراض.  
 
 
كما أضاف مصدر داخل معهد الأورام رفض ذكر اسمه لـ "صوت الأمة" أن "حالة الطفلة اللي نقلت العدوى للطبيبة و2 ممرضين ماتعملهاش مسح أصلا لأنه بيقولوا إنها مش كورونا تبع الدكتور عماد عبيد رئس قسم الأطفال، وأما الدكتورة ميريهان اللي كانت موجودة معانا في الشفت قالته يا دكتور الحالة دي احتمال تكون كورنا زعقلها وقالها هحولك للتحقيق، وأول ما الموضوع كبر بالنسبة للطفلة أروى، الدكتور عماد عبيد روحها لأنها كانت حالة خاصة جاية تبعه من العيادة بتاعته".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

waleed

صوت الامه ولا اليوم السابع

الحكاية بدأت عندما انفردنا في "صوت الأمة" بنشر تقرير الإثنين الماضي

عدد الردود 0

بواسطة:

ابو سيف

المحاسبة وعدم المجاملة

كل ما نحن فيه نتيجة المجاملة والاستهتار والفشل في إدارة امور حياتنا اليومية مما سيكلفنا خسائر بشرية ، فالرجاء محاسبة كل من له علاقة بهذا الأمر بدء من عميد المعهد الى اصغر موظف اذا كان لهم يد فيما حدث لان الموقف بهذا الشكل يعتبر كارثة فالرجاءعدم التهاون وعرض النتائج للعامة ليعلم الجميع ان لا أحد فوق المحاسبة  .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة