خالد صلاح

"الزراعة" تستعين بالمكافحة الحيوية لإنتاج ثمار خالية من المبيدات.. اعرف التفاصيل

السبت، 04 أبريل 2020 01:00 ص
"الزراعة" تستعين بالمكافحة الحيوية لإنتاج ثمار خالية من المبيدات.. اعرف التفاصيل محصول الفراولة - أرشيفية
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعتبر المكافحة الحيوية أحد الأساليب الجديد للتصدى للآفات الزراعية، خاصة آفة العنكبوت الأحمر، وينشر "اليوم السابع " معلومات تفصيلية عن  دور المفترسات ومخاطر الآفة الحمراء على محاصيل الخضراوات، لإنتاج ثمار خالية من متبقيات المبيدات فى السوق المحلى أو التصدير.

- اللجوء للمكافحة الحيوية للحد من استخدام المبيدات الكيمائية للسيطرة على العنكبوت الأحمر.

- مخاطر آفة العنكبوت الأحمر: يتغذى على أوراق جميع النباتات الخضراء.

- تهاجم الآفة الفراولة والفاصوليا والباذنجان والطماطم وجميع القرعيات والنجيليات.

- تدمر الأوراق ويسبب تلفها ويؤثر على ثمار الموالح والتفاح والخوخ.

- يخفض إنتاجية كل المحاصيل بنسبة 40%.

- قدرته على التكاثر عالية جدا، لأنه يضع البيض كل 13 يوما بمعدل يتراوح من 50- 100 بيضة فى المرة الواحدة.

- تظهر أعراض الإصابة بالاكاروسات "العنكبوت الأحمر"، خلال فترة تتراوح ما بين 4- 7 أيام.

- تبدأ المكافحة عند ظهور أعداد من 2-5 أفراد الاكاروس، وتتم المكافحة على الورقة.

- يتم إطلاق المفترسات عن تصل عدد أفراد الاكاروس على الورقة 4 أفراد من الاكاروسات أو العنكبوت، حيث يتم الإطلاق الفورى.

- يعتمد المفترسات في التغذية على وجود الاكاروسات، وإذا لم يجدها يتعرض للوفاة.

- الكفاءة الافتراسية للمفترس هو أنه يتغذى علي ما يتراوح من 100- 200 أكاروس في اليوم.

فيما تواصل الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية خطتها  على المحاصيل التصديرية الرئيسية من الفاكهة والخضراوات للحد من استخدام ورش المبيدات الكيماوئية، وإنتاج  ثمار خالية  من متبيقات المبيدات فى  السوق المحلى  أو التصدير، موضحا أن استخدام المفترس الاكاروسى ضد آفة العنكبوت الأحمر العادى على محاصيل الخضر هدفة هو إنتاج ثمار نظيفة خالية من متبيقات المبيدات، لحماية المستهلك المصرى من أضرار متبقيات المبيدات، وزيادة فرصة تصدير المنتجات المصرية للأسواق الخارجية، والمساهمة فى حل مشكلة تلوث البيئة، للمساهمة فى إعادة التوازن البيئى، وزيادة الدخل القومى من العملات الأجنبية بزيادة الصادرات وتقليل استيراد المبيدات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة