خالد صلاح

للمرة الثالثة.. منظمو معرض بغداد للكتاب يؤجلون موعده ومطالب بإلغائه بسبب كورونا

الثلاثاء، 03 مارس 2020 07:00 م
للمرة الثالثة.. منظمو معرض بغداد للكتاب يؤجلون موعده ومطالب بإلغائه بسبب كورونا معرض بغداد الدولى للكتاب
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت اللجنة العليا المنظمة لمعرض بغداد الدولى للكتاب، تأجيل إقامة المعرض بسبب وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا، والحرص على سلامة الناشرين، على أن ينطلق يوم 14 وحتى 23 أبريل 2020، وذلك تعد المرة الثالثة التي يتم فيها تأجيل موعد المعرض، رغم مخاطبة إدارة المعرض بالإلغاء خوفا على الناشرين المشاركين.

بسبب عدم تعارض المعارض الدولية مع بعضها البعض

أول مرة يتم تأجيل المعرض عندما اتحاد الناشرين المصريين، برئاسة سعيد عبده، في 1 يناير الماضى أنه تم تأجيل معرض بغداد الدولى للكتاب، إلى 4 مارس ويستمر حتى 15 من الشهر نفسه، بدلا من 12 فبراير 2020، وذلك حتى لا يتعارض مع المعارض الدولية الأخرى وليتسنى للناشرين المشاركة فى المعرض، وذلك بعد تواصل رئيس الناشرين المصريين مع اللجنة المنظمة لمعرض بغداد الدولى للكتاب، ويقام المعرض على مساحة نحو 10الآف متر مربع، حيث توزع المساحة على أجنحة، تضم بين رفوفها آلاف الكتب بمختلف المجالات، ومن مصادر متنوعة، بمشاركة 650 دار نشر وتوزيع عربية وأجنبية، من 23 دولة، لمدة 12 يوماً من بينهم 100 ناشر مصرى.

اللجنة المنظمة تعلن تأجيل المعرض بسبب كورونا

وكانت اللجنة المنظمة لمعرض بغداد الدولى للكتاب، أعلنت عن تأجيل افتتاح المعرض، الذى كان من المقرر انطلاقه 4 مارس ويستمر حتى 15 من الشهر نفسه، إلى يوم الاثنين 9 مارس 2020، وينتهي فى 20 من الشهر نفسه، وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا، والحرص على سلامة الناشرين.

 

وفى الخطاب الرسمي الذى حصل "اليوم السابع" على نسخة منه جاء "إلى المهتمين بالمشهد الثقافى العراقى، نظرا للمستجدات التى ظهرت على الساحة العالمية والعربية، وحرصًا منا على سلامة الزائرين والمشاركين والتزاما منا بتوجيهات وزارة الصحة العراقية الاحترازية المتخذة، قررنا تأجيل افتتاح المعرض الى يوم الإثنين 9/ 3 / 2020 وينتهى فى 20 / 3 /2020".

 

وجاء التأجيل عقب مخاطبة اتحاد الناشرين المصريين، عبد الوهاب الراضى مدير معرض بغداد المقرر إقامته خلال الفترة المقبلة للاطمئنان على الوضع بخصوص انتشار فيروس كورونا، ونظرًا لما طرأ من متغيرات وأحداث بخصوص وجود حالات إصابة بالفيروس فى بعض الدول المقام بها معارض الكتاب فى الفترة المقبلة، لذلك سيتم بحث أمر إقامة المعرض في موعده أو تأجيله حتى يتم حصر الفيروس.

 

ومن جانبه أكد عبد الوهاب الراضى، أنه تواصل مع الجهات المعنية وتبين وجود 4 حالات مشتبه فيهم، وأن سلامة الناشرين هو الأمر الأهم وأنه غير مقبول المخاطرة بسلامة الناشرين مهما كان، لافتا إلى أن ما يتردد به مبالغات كبيرة، ولكن الاحتراز واجب وسيتم تحديد الأمر وصورته الكاملة خلال 48 ساعة.

رئيس المعارض الدولية والعربية يطالب بإلغاء المعرض

قال محمد صالح المعالج، رئيس لجنة المعارض العربية والدولية، إنه مع اتساع خريطة انتشار فيروس كورونا المستجد، والذى شمل مزيدًا من الدول وأمام الحالات المعلنة في بعض الدول العربية الشقيقة فى الأونة الأخيرة، وحرصًا من اتحاد الناشرين العرب برئاسة الناشر محمد رشاد، على سلامة أعضائه الصحية وتفاديا لخسائر مادية أمام عزوف الزائرين، فتم التواصل مع مدير معرض بغداد الدولى للكتاب لتأجيل المعرض.

 

وأوضح محمد صالح المعالج، إن المطالبة بتأجيل المعرض نظرًا لخلوه من الزائرين خوفًا من العدوى والظروف المنية الحالية في بغداد، إلا أن مدير المعرض أصر على إبقاء تاريخ المعرض كما هو، وأكد على السير العادى للمعرض، ولهذا فإن اتحاد الناشرين العرب لن يتحمل أي مسئولية لمشاركة الناشرين الذين سيكونون في المعرض، كما ناشد الناشرين العرب إدارة معرض بغداد في حالة إلغاء المعرض يتحمل أجور الشحن الخاصة لكتب الناشرين ذهابًا وعودة وأيضًا إذا افتتح المعرض وكان إقبال الزوار ضعيفًا تخفض القيمة الإيجارية للأجنحة.

 

والمشاركة بالمعرض تأتى وفقا لشروط محددة وهى"يحق للجهة المنظمة ولأسباب طارئة تأجيل موعد المعرض، تعديل مدته، أو تغيير أوقات افتتاحه، أو استبعاد عموم الجمهور، أو إلغاء المعرض كلياً، أو إغلاقه قبل موعده المحدد. اما العقود الموقعة مع المشاركين فتبقى سارية المفعول، وتبقى مطالبة الجهة المنظمة برسوم إيجار الأجنحة سارية، ويحق لجميع دور النشر ومركز البحوث والجامعات والصحف والمجلات والدوريات الثقافية ومنتجى ومقدمى الخدمات ذات العلاقة المشاركة فى معرض بغداد الدولي للكتاب، وتسمح إدارة معرض بغداد الدولي للكتاب  بعرض اصداراتها ونتاجاتها الثقافية وبرامجها وخدماتها على أن تخضع لقوانين الرقابة النافذة في دولة العراق  التي تمنع جلب وعرض اي مواد ثقافية ذات طابع سياسي او طائفي او اجتماعي تسيء الى الآخر، او اي مواد مزورة او مقرصنة تتعارض ومبدأ حقوق الملكية الفكرية تحت طائلة المصادرة وحق التقاضي لدى الجهات القضائية المختصة،  لا يحق المشاركة بأي منتجات تم منع توزيعها أو استيرادها بقرار قد صدر من إحدى محاكم دولة العراق أو إحدى المحاكم في الخارج، على دور النشر المتقدمة للاشتراك بالمعرض ارسال قائمة بمنشوراتهم المشاركة حصراً قبل شهر من الشحن،  لا يجوز للمشارك بعرض اى كتاب خارج القائمة المرسلة ولا يحق له عرض اي كتاب لدار نشر أخر، الكتب المعروضة للمشاركة يجب أن تكون أصلية ولا تتعارض مع حقوق الملكية الفكرية وسيتعرض المخالف لقوانين اتحاد الناشرين العرب و ضوابط إدارة معرض بغداد الدولى للكتاب والتى ربما تصل إلى إغلاق الجناح.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة