خالد صلاح

الإعلان عن أول موعد لمناقصة مشروع إنشاء قناة اسطنبول المزمع إنشاءها بتركيا

الثلاثاء، 03 مارس 2020 12:26 م
الإعلان عن أول موعد لمناقصة مشروع إنشاء قناة اسطنبول المزمع إنشاءها بتركيا أردوغان
إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
في الوقت الذى ينتظر فيه تقديم مناقصة بناء قناة اسطنبول، والتي أطلقها رئيس حزب العدالة والتنمية الرئيس رجب طيب أردوغان كـ"مشروع مجنون"، فقد تم تحديد تاريخ المناقصة المزمع عقدها لإعادة إعمار الجسرين التاريخيين في إطار المشروع، وفق مواقع تركية معارضة.
 
 
واتضح أول موعد لتقديم المناقصة لمشروع قناة اسطنبول، الذى تناقش حوله واختلف كلا من السلطة وبلدية اسطنبول. ستُعقد المناقصة في 26 مارس لنقل وإعادة بناء جسري أوضاباشي و دورسون كوى التاريخيين اللذين لا يزالان داخل منطقة نفوذ القناة.
 

 

فى السياق نفسه، سلطت قناة إكسترا نيوز، الضوء على الأزمة التى تواجه مشروع قناة إسطنبول التى يسعى الرئيس التركى رجب طيب أردوغان لتدشينه، حيث عرضت التقارير الصحفية الأجنبية التى تكشف كوارث هذا المشروع وتأثيره السلبى على المجتمع التركى، حيث عرضت القناة، تحقيق صحيفة "الجارديان" البريطانية حول التأثير البيئى السلبى لمشروع القناة لاسيما على الطيور المهاجرة، قائلة إنه توجد مناظر طبيعية متنوعة من الغابات والمزارع والمستنقعات والمستوطنات القديمة فى إسطنبول، وبطول الخط من الشمال إلى الجنوب، توجد بحيرات مثل بحيرة، وتيار وخزان وبحيرة، وهى مصادر مائية مهمة للطيور المهاجرة - ناهيك عن سكان المدينة.

 

وذكرت فى تقريرها، أن قناة إسطنبول، التى وافقت عليها وزارة البيئة الشهر الماضى، ستكون عبارة عن قناة شحن بطول 45 كم تربط البحر الأسود بمرمرة، مع مضيق البوسفور، الذى يمر بالفعل فى وسط إسطنبول. وتقول الحكومة أن القناة ضرورية للحد من الزحمة داخل المياه عبر المدينة، حيث يحذر الكثيرين بمن فيهم رئيس بلدية إسطنبول من تكلفة بيئية كبيرة، بما فى ذلك الدمار البيئى المحتمل لبحر مرمرة. هناك توازن بيئى دقيق بين البحر الأسود وبحر مرمرة، وهو متصل حاليا بمضيق البوسفور.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة