خالد صلاح

وفاة ابنة أخت نائب بمجلس النواب التركى بفيروس كورونا

الخميس، 26 مارس 2020 04:29 م
وفاة ابنة أخت نائب بمجلس النواب التركى بفيروس كورونا كورونا
كتب - هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصيبت بفيروس كورونا المستجد ابنة أخت النائب بمجلس النواب التركى عن حزب الشعب الجمهورى بدائرة أماسيا فى الدورة الرابعة والعشرون راميس توبال لتفقد حياتها بعد ذلك تأثراً بإصابتها بفيروس كورونا.

وكانت ابنة أخت النائب ديلاك توبال تاهتالى البالغة من العمر 33 عاماً وتعيش فى اسطنبول التركية قد أصيبت بالفيروس بفترة كبيرة قبل إعلان إصابتها حيث ظهر عليها أعراض الإصابة مثل نوبات السعال والحرارة المرتفعة فى السابع من مارس الجارى، حيث ظهرت تلك الأعراض على ديلاك قبل أربعة أيام من تسجيل أول حالة إصابة فى تركيا فى 11 من مارس.

وتساءلت وسائل إعلام تركية هل كان فيروس كورونا المستجد منتشراً فى تركيا قبل إعلان الحكومة عن الأرقام الرسمية للإصابة بالفيروس.

ومن جانبه حذر طبيب إيطالى يعمل فى مدينة بيرجامو، وهى واحدة من المدن الإيطالية الأكثر تضررا من فيروس كورونا، تركيا من أنها قد تعاني من تفشي فيروس كورونا على نحو مدمر كما حدث فى إيطاليا ما لم يتم اتخاذ إجراءات سريعة، وذلك خلال حديث صحفى له مع صحيفة دويتش فيليه.

قال الدكتور لوكا لورينيوهو طبيب يعمل فى مستشفى البابا جون الثالث والعشرين فى بيرجامو، إن عدد الوفيات والإصابات في تركيا قد يرتفع إلى مستويات مماثلة لتلك التي سجلت فى إيطاليا، والتي سجلت 743 حالة وفاة في يوم واحد هذا الأسبوع، ما لم تفرض الحكومة إجراءات أكثر صرامة وجلس الأتراك في منازلهم".

وأثرت أزمة انتشار فيروس كورونا فى تركيا، وتفاقم أعداد المصابين والوفيات بأنقرة على الاقتصاد التركى بشكل كبير، وسط توقعات بتضاؤل هذا الاقتصاد التركى خلال عام 2020 فيما اضطرت بعض الشركات للتقليل من مرتبات العاملين بها، فيما فضحت استطلاعات الرأى الرئيس التركى رجب طيب أردوغان.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة