خالد صلاح

أمين عام المجموعة البرلمانية المصرية البريطانية: فرض حظر التجول في مصر ضرورة

الأربعاء، 25 مارس 2020 11:27 م
أمين عام المجموعة البرلمانية المصرية البريطانية: فرض حظر التجول في مصر ضرورة جانب من اللقاء
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد سمير تكلة، أمين عام المجموعة البرلمانية المصرية البريطانية، أن فرض حظر التجول في مصر وإعلان عقوبة الطوارئ على غير الملتزمين هو أمر في غاية الأهمية لأننا نواجه فيروس خطير للغاية ينتشر بسرعة كبيرة بين المواطنين، وحال عدم فرض حظر التجول فإن أعداد المصابين تتزايد بشكل كبير.

وقال أمين عام المجموعة البرلمانية المصرية البريطانية، في تصريحات لبرنامج الحقيقية، المذاع على قناة إكسترا نيوز والذى تقدمه الإعلامية آية عبد الرحمن، إن العالم الآن يواجه أكبر خطر يمر عليه منذ عقود عديدة، وبالتالي لابد من إجراءات شديدة لمواجهة هذا الفيروس، موضحًا أن تلك الإجراءات تهدف إلى حماية المواطنين أنفسهم من انتشار الفيروس.

ولفت أمين عام المجموعة البرلمانية المصرية البريطانية، إلى أن على الشعب المصرى أن ينظر إلى إيطاليا وما يحدث في روما من أزمة كبرى وارتفاع كبير في عدد الوفيات بسبب عدم الالتزام بقرارات القيادة السياسية لديهم وعدم حظر التجول إلا بعد انتشار الفيروس بشكل كبير لم تستطع إيطاليا حتى ألآن السيطرة عليه.

وفى وقت سابق أكدت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب عن دائرة الوراق وأوسيم أن مصر دولة قانون واستجابة المصريين للتعليمات الخاصة بحظر التجول يؤكد ثقة المصريين بقرارات القيادة السياسية، حيث وبدأ بالفعل استجابة المصريين لقرار حظر التجول وذلك فى ضوء مجهود وزارة الداخلية لتطبيق القرار والتصدي لمخالفة قرار الحظر وتحذير المواطنين بعدم المخالفة أو التشكيك فى تطبيق القرارات والتهاون بها وهذا ما أعلنه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية خلال مناشدته للمواطنين بالالتزام وحرصه الشديد على تطبيق قرار الحظر .

وأضافت عضو مجلس النواب عن دائرة الوراق وأوسيم، أن الجهود التي تقوم بها وزارة الداخلية لضمان تطبيق المصريين لقرارات حظر التجول  هو ما تعودنا عليه من الأجهزة الأمنية بمصر ودور رجال الشرطة المتميز فى الحفاظ على المواطنين ومراعاة السلامة الأمنية للشعب المصرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة