خالد صلاح

برلمانى يقترح تخصيص حصة أسبوعية بالمدارس للحديث عن الوقاية من الفيروسات

الإثنين، 17 فبراير 2020 06:18 م
برلمانى يقترح تخصيص حصة أسبوعية بالمدارس للحديث عن الوقاية من الفيروسات علاء عابد رئيس لجنة حقوق الانسان بالبرلمان
كتبت نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقدم النائب علاء عابد، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، باقتراح برغبة بشأن تخصيص حصة أسبوعية فى مختلف المراحل التعليمية للحديث حول كيفية الوقاية من الفيروسات، وكيفية التصدى لبعض الأمراض التى تنتشر فى الأماكن المزدحمة بالمواطنين، لزيادة الوعى وتفعيلا لقاعدة الوقاية خير من العلاج.

وقال رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أن الهدف من المقترح زيادة الوعى للطلاب، على أن يتم الاستعانة بعدد من المختصين للحديث حول كيفية الوقاية ونحن الإصابة بمثل هذه الفيروسات، والأطعمة التى تساهم فى رفع مناعة الأطفال، وذلك بالتزامن مع الجهود التى تبذلها وزارة الصحة خلال الفترة الأخيرة بشأن التصدى للفيروسات والإجراءات الاحترازية والوقائية، هذا يأتى فى إطار التكامل والتنسيق مع الوزارات بعضها البعض.

وأشار عابد، إلى أن الوعى من أهم الأدوات التى يتم من خلالها التصدى لانتشار بعض الأمراض وليست الفيروسات فحسب، على أن يتم التطرق لطرق الوقاية بشكل عام، وكيفية التعامل مع بعض الأشخاص فى حالة إصابتهم بالأمراض التى قد تكون معدية، وهذا يرسخ ثقافة طرق الوقاية من خطر الإصابة بالأمراض الفيروسية.

يُذكر أن مركز معلومات مجلس الوزراء، نشر إنفو جراف عن طرق الوقاية من الفيروس وأعراضه وتوصيات منظمة الصحة العالمية.

وتتضمن طرق الوقاية من الفيروس المداومة على غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون أو المواد المطهرة الأخرى التى تستخدم لغسيل اليدين، خصوصًا بعد السعال أو العطس، بجانب استخدام المناديل عند السعال أو العطس والتخلص منها فى سلة النفايات على أن يتم غسل اليدين جيدًا، فى حين يمكن استخدم أعلى الذراع وليس اليدين إذا لم تتوافر المناديل، مع محاولة تجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليدين.

كما يجب المحافظة على النظافة الشخصية والحرص على نظافة الأسطح والأرضيات، مع تجنب الاحتكاك المباشر بالمصابين ومشاركتهم أدواتهم الشخصية، وارتداء الكمامات عند التعامل مع حالات مشتبه بإصابتها.

وتتضمن أعراض الإصابة بالفيروس صعوبة التنفس والحمى والسعال.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة