خالد صلاح

برج القاهرة يضىء برسالة "مصر أولاً لا للتعصب" غداً

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 12:53 م
برج القاهرة يضىء برسالة "مصر أولاً لا للتعصب" غداً برج القاهرة
كتبت ياسمين يحيى و ندى مجاهد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت وزارة الشباب والرياضة عن توجيه برج القاهرة رسالة إلى الجماهير المصرية، حيث يُضاء البرج الذى يعد أشهر معالم العاصمة المصرية بعبارة "مصر أولاً لا للتعصب" كرسالة توعية للجماهير الكروية بنبذ التعصب، وإعلاء قيم المحبة، والروح الرياضية، تزامناً مع مباراة فريقى الأهلى والزمالك فى ختام بطولة دورى أبطال أفريقيا فى استاد القاهرة الدولي.

يأتى ذلك فى إطار مبادرة "مصر أولاً لا للتعصب" التي أطلقها الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والكاتب الصحفي كرم جبر رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام؛ لتطبيق الضوابط التى تحفظ للرياضة رسالتها، ونشر القيم الإيجابية، وإعلاء الروح الرياضية بين الجماهير المصرية، من خلال تنفيذ مجموعة من الفعاليات المتنوعة التي يتم تنفيذها في مختلف محافظات الجمهورية.
 
ويسبق إضاءة برج القاهرة بعنوان مبادرة "مصر أولا لا للتعصب"، عقد مؤتمر صحفى بمقر البرج؛ للإعلان عن تفاصيل المبادرة، وآليات تنفيذها، وتوجيه رسالة عامة إلى الجماهير المصرية قبل مباراة الزمالك والأهلى.
 
وأكد وزير الشباب والرياضة أن الجميع يترقب مباراة القطبين الأهلي والزمالك في نهائي أفريقيا، وستكون المباراة بمثابة بروفة لتطبيق مبادرة "مصر أولاً لا للتعصب" كونها أول مباراة تأتي بعد إطلاق المبادرة، مشيراً إلى أهمية الالتزام بالتشجيع المثالي، ومؤازرة الجماهير للفريقين دون تعصب أو تجاوز في حق الطرف الثاني، والالتزام بالقيم الأخلاقية في التعليق على المباراة عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.
 
وقدم الوزير الشكر والتقدير إلى مسئولى شركة وادى دجلة لحرصهم على المشاركة فى مبادرة "مصر أولاً لا للتعصب"، واتخاذها الإجراءات التنفيذية المتعلقة بإضاءة برج القاهرة بعنوان المبادرة باعتبارها الشركة الحاصلة على حق رعاية برج القاهرة بالجزيرة، لافتاً إلى التنسيق مع جميع الجهات والهيئات الرياضية والشبابية لتعميم المبادرة، وتطبيقها ليس فقط على مستوي مباريات كرة القدم بل تستهدف الرياضة بشكل عام.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة