أكرم القصاص

مين يكسب في سوق الاستثمار.. الجنيهات الذهب أم السبائك في برنامج "أسواق"

الثلاثاء، 17 نوفمبر 2020 01:59 م
مين يكسب في سوق الاستثمار.. الجنيهات الذهب أم السبائك في برنامج "أسواق" الزميل إسلام سعيد في برنامج أسواق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

في سوق الاستثمار في الذهب ربما يختلط الأمر لدى بعض المستهلكين، ولا يعرف أي طريق استثمارى يمكن أن يتخذه لتحقيق أرباح أو حفظ آمن لأمواله من التقلبات الاقتصادية، أو هبوط العوائد والفائدة.

في حلقة جديدة من برنامج "أسواق" أجرى إسلام سعيد مقدم البرنامج، مقارنة بين أهم أدوات الاستثمار في الذهب بالسوق المصرى، وهم الاستثمار في شراء الجنيهات الذهبية، ويقابله الاستثمار في السبائك الذهبية.

الاستثمار في السبائك هو الأفضل مقارنة بالجنيهات الذهب، وذلك لأن السبيكة هي الأقل من حيث تكلفة المصنعية أو تكاليف الرسوم المفروضة عليها، والتي تقدر تقريبا 10 جنيهات على كل جرام في السبيكة، بمعني أنك إذا اشتريت سبيكة 20 جرام تدفع رسوم 200 جنيه فقط، وعند البيع يمكن أن تسترد 180 جنيها من قيمة الرسوم أي أنك تخسر 20 جنيها فقط، وهذا بالتأكيد لن يكون مبلغ كبير في حالة ارتفاع أسعار الذهب.

ويُعد الذهب ملاذا آمنا بمعنى يتم الطلب عليه فى حالة عدم الاستقرار العالمي، فالذهب مادة محدودة في العالم، ومع ارتفاع اعداد البشر يزيد الطلب عليه وبتالي استمرار ارتفاع اسعاره، ومن الممكن تجزئة الذهب عند بيعه مثل بيع 100 جرام أو أكثر أو بعكس أى أدوات استثمارية أخرى.

أما الجنيهات الذهب يتم احتساب رسوم عليها عند إعادة بيعها شبيهه بالمصنعية، بحيث يتم فرض سعر ربع جرام ذهب عند إعادة بيعه مرة أخرى أو 20 مل من وزنه، وهذا مكلف مقارنة بالرسوم المفروضة على السبيكة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة