خالد صلاح

المستشار الراحل ثروت حماد تحطمت على صخرته حركة "قضاة من أجل مصر" الإخوانية

الجمعة، 23 أكتوبر 2020 01:00 م
المستشار الراحل ثروت حماد تحطمت على صخرته حركة "قضاة من أجل مصر" الإخوانية المستشار ثروت حماد
كتب علاء رضوان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

توفى اليوم المستشار ثروت حماد الرئيس بمحكمة جنايات القاهرة عن عمر يناهز الـ 65 عاما، شغل فيها العديد من المناصب القضائية كرئيس بمحكمة الجنايات والاستئناف، وقاضيا للتحقيق في أخطر قضايا الفساد المالي بعد أحداث يناير 2011.   

 

"الجرئ الذى لا يخشى في الله لومة لائم" هكذا كان يصفه أقرانه من قضاة التحقيقات، ورجالات الاستئناف على وجه الخصوص، وهو الأمر الذى كان سبباَ رئيساَ في اختيار "حماد" دون غيره لتولى التحقيق فى ملفات عديدة ومعقدة آخرها إعادة فتح ملف التحقيق مع الكبار فى مؤسسة الاهرام و من قبل قضية: "أحداث ماسبيرو، وبلاغات 6 أبريل، والمسئولين عن برامج التوك شو تلك الفترة".  

 

ثروت حماد الشهير بـ"قاضى التحقيق"

 

لا تذكر كلمة "قاضى التحقيق" إلا وذكر معها المستشار ثروت حماد الذى يحرص على أن يحيط التحقيقات التى يجريها بسرية بالغة فهو مؤمن بأنه من الواجب إتمام التحقيقات فى أجواء من الكتمان والسرية ذلك لإيمانه ببراءة المتهم حتى تثبت إدانته فى محاكمة عادلة تكفل له سبل الدفاع عن نفسه.

 

"حماد" – رحمة الله عليه – أشهر قضاة ما بعد يناير 2011 حيث انطلق المستشار المنتدب للتحقيق فى واحدة من أهم قضايا القضاء المصرى، انفتح باب سيارته، عشرات الكاميرات راحت تلتقط صوراً، وأجهزة التسجيل راحت ترصد وتوثق أنفاسه، لم ينطق ببنت شفة، فهو لا يفضل الظهور عبر وسائل الاعلام على الرغم أنها كانت ثمة قضاة تلك الفترة، انفتح الباب على مصرعيه للمستشار "حماد" إلا أنه رفض الدلوف إليه، لإيمانه بكونه قاضياَ لابد أن يبتعد عن الأنظار ويعمل في صمت. 

 

أحداث ماسبيرو

 

المستشار ثروت حماد أحد رؤساء محكمة الاستئناف عمل وكيل نيابة وتدرج منصبه فى القضاء إلى أن أصبح رئيساً لمحكمة الاستئناف، ظهر اسمه فى وسائل الإعلام عندما انتدبه وزير العدل السابق للتحقيق فى أحداث ماسبيرو مع 27 متهماً، ثم ظهر مرة فى التحقيق فى 1164 بلاغاً قدمت ضد مقدمى برامج "التوك شو" من قبل عدد من القضاة بتهمة إهانة السلطة الثانية، إلى أن وقع الاختيار عليه ليتولى التحقيق فى بلاغات أحداث ماسبيرو والعباسية وشارع محمد محمود ومجلس الوزراء.  

 

كاشف جماعة الإخوان

 

لم ينتهِ منذ وقت بعيد من التحقيق فى قضية اتهام إعلاميين وصحفيين بإهانة القضاء المصرى، ورجاله، مئات البلاغات التى قدمها قضاة لم تغير مجرى التحقيقات، ولم يمنعه كذلك "سيل الاتهامات" الجارف من إصدار أحكام بالغرامة المالية وحدها، ومن أبرز القضايا التي عمل بها قضية إهانة القضاء المصري علي يد جماعة الإخوان الارهابية وكان مسئولا عن التحقيق مع حركة قضاة من أجل مصر التي أسسها قضاة الإخوان الهاربين كما استرد أحوال تقدر بالملايين من الرئيس السابق مبارك ونجليه وعدد كبير من النظام السابق.

 

ونتقدم بخالص العزاء والمواساة الي عائلة المستشار ثروت حماد والأسرة القضائية داعين المولي عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جنانه.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة