خالد صلاح

شعبة المستوردين: 250 ألف طن حجم واردات اللحوم المستوردة من البرازيل والهند سنويا

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 12:00 ص
شعبة المستوردين: 250 ألف طن حجم واردات اللحوم المستوردة من البرازيل والهند سنويا لحوم - أرشيفية
كتبت سماح لبيب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال حمدى النجار، رئيس الشعبة العامة للمستوردين فى الاتحاد العام للغرف التجارية، إن حجم الواردات من اللحوم المستوردة سنويا تقدر بنحو 250 ألف طن من البرازيل والهند، والتى تعتبر من أكبر الدول التى لديها مجازر عملاقة وتصدر لكافة دول العالم وتتميز اللحوم البرازيلى بجودتها مقابل الهندى، نظرا للبيئة الخصبة والمجازر العملاقة بدولة البرازيل حيث نستورد منها 150 ألف طن، ومن الهند 100 ألف طن سنويا.
 
وأضاف النجار، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن أزمة كورونا أثرت على كافة الأسواق العالمية وفى مصر، وتراجعت حجم الواردات من اللحوم خلال العام الجارى 2020 بنحو 40%، إلا أن هناك كميات من المعروض كبيرة فى السوق المصرى ولم تتعرض اللحوم لأى نقص، متوقعا أن تتعافى الأسواق عند الانتهاء من جائحة كورونا حول العالم وفى مصر، إلا أن الأزمة لم تؤثر على طبيعة المعروض من السلع الغذائية.
 
وأشار النجار إلى أن أسعار اللحوم البرازيلى للمستهلك تتراوح من 65 إلى 70 جنيها للكيلو، وسعر اللحوم الهندى تتراوح من 60 إلى 65 جنيها للكيلو، موضحا أن تراجع سعر الدولار مقابل الجنية ووفرة المعروض منه ساهم فى زيادة حجم المعروض من اللحوم وكافة السلع المستوردة وبأسعار مخفضة عن الاسعار التى كنا نستورد منها بالدولار وسعره 17 جنيها مقابل الجنيه.  
 
وتابع أن السوق المصرى لا يمكن الاستغناء عن اللحوم المستوردة التى تكمل احتياجات المواطنين من اللحوم إلى جانب الثروة الحيوانية، كما أن اللحوم التى نستوردها من الخارج ذات نوعية وجودة مرتفعة، خاصة البرازيلى التى تتميز بوجود بيئة خصبة لديها نتيجة وجود شتاء وأمطار على مدار العام. 
 
وقال النجار إن الحديث عن موجة ثانية لجائحة كورونا لا تدعى للقلق فى توفير السلع الغذائية خاصة وأن هناك وفرة كبيرة من المعروض للسلع الغذائية تكفى حاجة الاستهلاك المحلى وتفيض لحين عبور هذة الأزمة فى القريب العاجل.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة