خالد صلاح

داعشية إيطالية تؤكد خداع التنظيم الإرهابى وتشعر بالندم وخيبة الأمل

الخميس، 01 أكتوبر 2020 10:06 ص
داعشية إيطالية تؤكد خداع التنظيم الإرهابى وتشعر بالندم وخيبة الأمل أليشي برينيولي داعشية ايطالية
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أبدت الداعشية الإيطالية التى تم اعتقالها فى سوريا، أليشي برينيولي "الندم وخيبة الأمل من تنظيم داعش"، خلال الإدلاء بإفادتها أمام قاضي التحقيق في ميلانو أمس الأربعاء، وقالت المرأة التي أعيدت إلى إيطاليا مع أطفالها الأربعة، إنها ذهبت إلى هناك مع زوجها وأولادها "تلبية لدعوة الخلافة المزعومة"، لكنها بعد ذلك "تابت" وهي الآن تقوم بعملية "إعادة نظر"، في كل ما مرت به.

وأوضحت برينيولي، زوجة مقاتل بتنظيم داعش محمد قريشي، التي تخضع للتحقيق في جريمة الانتماء لتنظيم يضطلع بنشاط الإرهاب الدولي، إنها قررت مع زوجها العودة إلى البلاد، وأدركت أن الدعاية التي أقيمت لصالح التنظيم كانت في جوهرها، مجرد خداع.

وأثناء الاستجواب الذي تم بحضور رئيس قسم مكافحة الإرهاب في ميلانو، ألبرتو نوبيلي أيضًا، زعمت برينيولي أنها وزوجها، الذي توفي في سوريا، أصابتهما خيبة الأمل من تنظيم داعش". واختتمت مكررة القول إنها "الآن سعيدة للغاية بالعودة إلى إيطاليا".

ووفق التحقيقات القضائية الإيطالية، فإنه في عام 2015 غادرت برينيولي، مع زوجها قريشي وأطفالهما الثلاثة القصر، إيطاليا للوصول إلى أراضي كانت تحت سيطرة تنظيم داعش، حيث “شارك قريشي في العمليات العسكرية للتنظيم الإرهابي، فيما لعبت زوجته دورًا فاعلًا في توعية الأبناء بقضية الإرهاب.

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة