خالد صلاح

مصر "آمنة".. "كورونا" يقتل 17 شخصا ويصيب 557 آخرين والعالم يراقب.. الطب الوقائى: الحدث لا يستدعى الفزع.. وأبرز طرق الوقاية: طهى الطعام جيدا والابتعاد عن الحيوانات والأسماك والتحذير من السفر إلى الصين

الجمعة، 24 يناير 2020 07:00 ص
مصر "آمنة".. "كورونا" يقتل 17 شخصا ويصيب 557 آخرين والعالم يراقب.. الطب الوقائى: الحدث لا يستدعى الفزع.. وأبرز طرق الوقاية: طهى الطعام جيدا والابتعاد عن الحيوانات والأسماك والتحذير من السفر إلى الصين فيروس كورونا يجذب اهتمام العالم
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كشفت وزارة الصحة والسكان أن أخر تحديث للجنة الطوارئ التابعة لمنظمة الصحة العالمية عن إصابة 557 حالة ووفاة 17 حالة حول العالم بمرض كرونا فيروس وتابع : لم نسجل أي حالات مصابة بمصر او حتى مشتبه اصابتها بالمرض سواء مصريين أو أجانب .
 
وقال الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة والسكان لليوم السابع أن حدث الإصابات بفيروس الكرونا وفقا لتوصيف منظمة الصحة العالمية لا يرقى لحدث يثير الفزع والرعب فى نفوس المجتمعات المختلفة .
 
 
وأضاف الدكتور علاء عيد أن لجنة الطوارئ الدولية بمنظمة الصحة العالمية ستظل منعقدة على مدار 10 أيام مقبلة لمتابعة الموقف الوبائي عالميا فيما يتعلق بكرونا فيروس لافتا الي أنه منذ 7 يناير واعلنت منظمة الصحة العالمية اتخاذ كافة الاجراءات لمنع تسرب المرض عالميا وتابع : بعد إصدار بيان منظمة الصحة العالمية فى 7 يناير تم رفع درجة الاستعداد بجميع قطاعات وزارة الصحة تحسبا للمرض.
 
 
وأوضح أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة اجتمعت مع جميع قطاعات الوزارة لاتخاذ التدابير اللازمة لمنع تسلل المرض للبلاد مع تفعيل نظم الحجر الصحى بجميع المطارات والمواني مشيرا الي أنه تم وضع خطة عمل متكاملة لتعريف الحالات المصابة بالمرض وكذلك آليات الكشف المبكر عنه بين القادمين من الخارج .
 
 
وتابع : مصر من أوائل الدول التي أعدت خطة قومية شاملة لمواجهة مرض كرونا فيرس وفقا للوضع الوبائي العالمى لافتا الي أنه يتم التعريف للحالات وفقا لبروتوكولات الصحة العالمية مع رفع درجة الاستعداد وتجهيز أقسام العزل فى المستشفيات والتتبع الدقيق للمرضى المصابين بأمراض الجهاز التنفسي .
 
وقال الدكتور علاء عيد رئيس قطاع الطب الوقائى بوزارة الصحة أنه تم رفع درجة الاستعداد من جانب أقسام الحجر الصحى بجميع منافذ الدخول المختلفة مع مناظرة جميع القادمين من الخارج بعيادات الحجر الصحى مع تحرير كروت المراقبة الصحية للقادمين من الخارج ومتابعة الحالات على مدار 14 يوم من جانب ممثلين من مكاتب الصحة فى جميع أنحاء الجمهورية لافتا الي أنه تم تعميم منشور بتعريف الحالات والتعامل معها والاجراءات الخاصة بمكافحة العدوى للفريق الطبى .
 
 
وأضاف أن رجال الحجر الصحى بالمطارات والمواني يقومون بفرز ومناظرة جميع الحالات فى الرحالات الخاصة والأساسية والمتعلقة بالبضائع القادمة من الصين وتابع : أى حالات مشتبه فيها يتم تقيمها بالعيادات ومتابعتها وتحويلها للعلاج .
 
 
وحذرت وزارة الصحة المسافرين من الإصابة بالمرض خاصة المسافرين لدولة الصين مؤكدة أنه يجب البعد عن مرضى الجهاز التنفسي وغسل الأيدي جيدا وتجنب الاتصال بالحيوانات الحية والميته والبرية وكذلك الأسماك مع تغطية الفم جيدا وطالبت بتجنب السفر للصين الا فى حال الضرورة القصوى كما طالبت المصريين بالصين بعدم الخروج من المنزل الا للضرورة والبعد عن الزحام والأسواق وطهى الطعام جيدا ذا المصدر الحيواني مع الاهتمام بالصحة العامة .
 
وكانت أعلنت السلطات الصحية التايلندية عن إصابة حالة واحدة بنفس الفيروس بتاريخ 14 يناير 2020 وهو مواطن صيني له تاريخ سفر لنفس منطقة الإصابة، وجميع الحالات ارتبطت بالتواجد في أحد أسواق الأسماك في مدينة ووهان (Wuhan) الصينية بمقاطعة هوبي، وقد قامت السلطات الصينية بغلق السوق، ومنذ ذلك الحين لم تظهر حالات جديدة أخرى، وحتى الآن لا يوجد إصابات في الفريق الطبي ولا يوجد دليل على انتقال الفيروس من إنسان إلى إنسان. 
 
ويشار إلى أن منظمة الصحة العالمية أصدرت  منشوًرا تشجع فيه جميع دول العالم لمواصلة أنشطة التأهب واصدرت توجيهاتها بهدا الشأن، وقالت إنه ينبغى على جميع الممارسين الصحيين ومسئولي الصحة العامة تقديم كافة المعلومات للمسافرين لتقليل مخاطر الاصابة بالتهابات الجهاز التنفسى من خلال  عيادات الحجر الصحي في المواني والمطارات.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة