خالد صلاح

باحثون امريكيون يكتشفون أقدم مادة على الأرض عمرها يتجاوز 7 مليارات سنة

الثلاثاء، 14 يناير 2020 05:03 م
باحثون امريكيون يكتشفون أقدم مادة على الأرض عمرها يتجاوز 7 مليارات سنة أقدم مادة على الأرض
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى واقعة علمية فريدة، اكتشف باحثون من الولايات المتحدة الأمريكية أقدم مادة على الأرض يتم التحقق منها حتى الآن، مؤكدين أن عمر هذا المادة أو ما يعرف بالحبيبات قبل الشمسية التى تعود لنيزك مورشيسون يُقدر بنحو 5 إلى 7 مليارات سنة، ما يجعلها أقدم من الأرض وأقدم من النظام الشمسي كله، وقال الباحثون تحت إشراف فيليب هِك، من متحف فايلد الأمريكي في شيكاغو، إن الشمس نشأت قبل نحو 4.6 مليار سنة، فى حين نشأت الأرض قبل 4.5 مليار سنة.

 

ووفق مجلة «بروسيدنجز» التي تصدر عن الأكاديمية الأمريكية للعلوم، أكد الباحثون الأمريكيون أن هذا الاكتشاف يدل على أنه كانت هناك قبل نحو 7 مليارات سنة مرحلة من الإنتاج المكثف للنجوم، في الجزء الذي نعيش فيه من مجرة درب اللبانة، وذلك حسب ما جاء في الدراسة التي نشرت في العدد الجديد من المجلة.

أقدم مادة على الأرض
أقدم مادة على الأرض

 

وأوضح الباحثون أن هذه المواد هي أقدم مواد صلبة يتم العثور عليها حتى الآن، مشيرين إلى أن هذه المواد تذكر كيف نشأت النجوم داخل المجرة، وجاء هذا الكشف نتيجة تحليل فريق الباحثين أجزاء من نيزك مورشيسون الذي سقط عام 1969 في أستراليا.

وكان قد اكتشف الباحثون، الحفرة التي خلفها نيزك عملاق سقط على الأرض قبل 800000 عام، حيث نشر الحطام الصخري في جميع أنحاء الكوكب، وقال الفريق البحثى من جامعة نانيانغ التقنية في سنغافورة، إن تأثير النيزك معروف منذ أكثر من قرن ولكن الموقع كان لغزا، حيث دفنت الفوهة تحت الحمم البركانية على هضبة بولافين في جنوب لاوس.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، ابتكر الفريق خريطة جاذبية للمنطقة واكتشفوا حفرة مستطيلة تحت الصخور التي يبلغ سمكها حوالي 300 قدم وعرضها 8 أميال وطول 11 ميلًا، ويقول كيري سييه، باحث الدراسة: إن اكتشاف موقع الحفرة يمكن أن يساعد في التنبؤ بما قد نتوقعه إذا ما أصيب كويكب كبير مماثل بالأرض".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة