خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصحافة الإسرائيلية اليوم.. بدء انتخابات الكنيست وسط سيناريوهين حول تشكيل الحكومة الجديدة.. نتنياهو انتهك الصمت الانتخابى بحوار إذاعى.. ومخالفات صارخة من الأحزاب خلال عملية الاقتراع منها توجيه الناخبين

الثلاثاء، 17 سبتمبر 2019 02:23 م
الصحافة الإسرائيلية اليوم.. بدء انتخابات الكنيست وسط سيناريوهين حول تشكيل الحكومة الجديدة.. نتنياهو انتهك الصمت الانتخابى بحوار إذاعى.. ومخالفات صارخة من الأحزاب خلال عملية الاقتراع منها توجيه الناخبين الانتخابات الإسرائيلية
كتب- هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اهتمت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم الثلاثاء بعملية الاقتراع التى اجريت اليوم لاختيار الحزب الذى سيشكل الحكومة الجديدة بنهاية الشهر الجارى التى يتنافس فيها العديد من الأحزاب وفى مقدمتهم حزبى الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو وحزب بانى جانتس رئيس الأركان السابق الذى يتزعم تحالف "أزرق- أبيض"، بدأت وسائل الإعلام الإسرائيلية ترسم سيناريوهات للحكومة الإسرائيلية المقبلة.
 
 
وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن هناك سيناريوهين لا ثالث لهما، السيناريو الأول وهو تشكيل حكومة وحدة تضم حزبا "الليكود" و"أزرق- أبيض" ويتم فيها تبادل منصب رئيس الوزراء بين جانتس وأحد قيادات الليكود ما عدا "نتنياهو"، أى يحكم كلا منهما إسرائيل لمدة عامين ويتم اختيار رئيس الوزراء فى المدة الأولى بالاتفاق.
 
تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة
تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة
 
وفى حال إذا ما تم هذا السيناريو فسيتم تشكيل الحكومة على النحو التالى رئيس الوزراء بانى جانتس كمدة أولى لمدة عامين وفى العامين الثانيتين يتم اختيار احد الشخصيات التالية (يسرائيل كيتس- جدعون ساعر- جلعاد اردن). 
 
وسيتم توزيع الحقائب الوزارية على النحو التالى وزير الخارجية "يسرائيل كيتس" فى حال عدم اختياره كرئيس للوزراء، وزير القضاء " جدعون ساعر"، ووزير الأمن الداخلى "جلعاد اردن"، ووزير الدفاع أفيجدور ليبرمان أو جابى اشكنازى وزير التعليم موشية يعلون.
 
حكومة إسرائيلية ضيقة
حكومة إسرائيلية ضيقة
 
أما السيناريو الثانى فيتمثل فى فوز حزب الليكود بزعامة نتنياهو وحينها سيتم تشكيل حكومة يمينة ضيقة تضم الأحزاب المتطرفة إما على خليفية سياسة أو دينية.
 
 
وسيكون بنيامين نتنياهو رئيساً للوزراء ويسرائيل كيتس وزيرًا للخارجية ووزير المالية موشية كحلون ووزير الدفاع يوأف جلانيت وزيرة القضاء إيليت شاكيد وزير التعليم رافى بيرتس. 
 
 

نتنياهو انتهك القانون وأجرى حواراً إذاعياً خلال الصمت الانتخابى 

كشفت صحيفة "هأارتس" الإسرائيلية النقاب عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو انتهك القانون المنظم لانتخابات الكنيست فى إسرائيل وتحديدًا المادة 129 التى تلزم الأحزاب بالصمت الانتخابى .
 
 
وقالت الصحيفة اليسارية المعارضة، إن نتنياهو أجرى حوارًا إذاعيًا مع إذاعة الجيش الإسرائيلى "جالى تساهل" أثناء الصمت الانتخابى وهو ما يعد دعاية انتخابية لحزبه، حيث أشارت الصحيفة، إلى أن الصمت الانتخابى بدأ فى إسرائيل فى تمام الساعة السابعة بتوقيت تل أبيب فى اليوم الذى يسبق الانتخابات، وأجرى نتنياهو الحوار بعد دخول الصمت الانتخابى.
 
نتنياهو
نتنياهو
 
والمادة 129 فى قانون تنظيم الانتخابات ينص على منع أى حزب من الاحزاب المشاركة فى الانتخابات بإجراء أى حوار تلفزيونى أو إذاعى أو عبر قناة من قنوات الانترنت أو لصحيفة أو لموقع الكترونى .
 
 
وبدأت عملية التصويت فى انتخابات الكنيست صباح اليوم، فى تمام الساعة الثامنة على أن تنتهى فى تمام الساعة العاشرة مساء بتوقيت تل أبيب، التاسعة بتوقيت القاهرة، وسيتم فرز الأصوات مباشرة عقب انتهاء التصويت.
 
 
وتشير وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن حزبى الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو و"أزرق- أبيض" بزعامة بانى جانتس الاوفر حظاً لتشكيل الحكومة الجديدة.
 
 

رصد مخالفات بالجملة فى انتخابات الكنيست 

رصدت هيئة الإذاعة والبث التلفزيونى فى إسرائيل مخالفات بالجملة فى انتخابات الكنيست التى تجرى اليوم الثلاثاء فى أنحاء إسرائيل، ومن بين هذه المخالفات الشكوى التى تقدم بها حزب المعسكر الديمقراطى للجنة الانتخابات والتى أكد فيه أن مندوبه رأى عناصر من حزب"شاس" يقومون بتأدية صلوات غريبة وحركات شعوذة وسحر من قبل مجموعة من الحاخامات أمام أحد المقار الانتخابية لجذب الناخبين.

 

كما رصدت القناة الإسرائيلية تقديم حزب "أزرق- أبيض" شكوى للجنة العليا للانتخابات بقيام أحد الأشخاص بإزالة الدعاية الانتخابية للحزب.

 

ورصدت الهيئة مخالفة صارخة لحزب"أزرق- أبيض" بقيام أحد المندوبين بتوجيه الناخبين ونشر دعاية انتخابية، حيث تعد مخالفة لقوانين الانتخابات التى أقرتها اللجنة، وتم استدعاء أحد المسئولين عن حملة بانى جانتس لتحذيره وإنذاره بالمخالفة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة