خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"الخارجية" تحذر من "العملات المشفرة والافتراضية" المستخدمة من الجماعات الإرهابية

الخميس، 08 أغسطس 2019 02:24 م
"الخارجية" تحذر من "العملات المشفرة والافتراضية" المستخدمة من الجماعات الإرهابية السفير إيهاب فهمى
كتبت : نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال نائب مساعد وزير الخارجية مدير وحدة مكافحة الإرهاب الدولى السفير إيهاب فهمى، إن هناك دولا ترعى وتحتضن الإرهاب وتوفر له منصات إعلامية واسعة، إلى جانب تجهيز ودعم الجماعات الإرهابية بالأسلحة بالإضافة إلى تقديم الدعم الطبى لها.
 
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته لجنة التعاون والعلاقات الدولية وفض المنازعات بالبرلمانى الإفريقى اليوم الخميس، بمقر مجلس النواب، لمناقشة قضية مكافحة الإرهاب ودور القانون وحقوق الإنسان فى هذا الشأن، وبحضور النائب حاتم باشاتن عضو لجنة الشؤون الأفريقية بمجلس النواب.
 
واضاف فهمى، أن العملات المشفرة أو الافتراضية التى تستخدمها الجماعات الإرهابية تمثل تهديدا أيضا لبعض البلدان؛ حيث إن هذه العملات تحول دون تتبع ورصد الدول لها لأنها أكثر تعقيداً.
 
ولفت نائب مساعد وزير الخارجية، إلى الجهود المصرية الدولية المبذولة لمكافحة الإرهان ومنها قرار مجلس الأمن رقم 2354، والخاص بالإطار الدولي الشامل لمكافحة الخطاب الإرهابى والذى تم اعتماده بناء على مبادرة مصرية لمعالجة جميع مسببات صناعة الإرهاب.
 
وفي سياق متصلن أشار فهمي، إلى أن هناك إيدولوجية تكفيرية أرستها جماعة الإخوان منذ 80 عاما، وتم تبنيها من الجماعات التي خرجت من عبائتها، كونها هي المنظمة الأم التى تحتضن كل الجماعات التى تسعى لإنشاء دولة الخلافة.
 
 
وتأتى اجتماعات البرلمان الأفريقى بالقاهرة، انعكاسًا للعلاقات المصرية الأفريقية التى تشهد تطورًا ملحوظًا فى ظل تولى مصر رئاسة الاتحاد الأفريقى خلال عام 2019.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة