خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وقعوا فى بعض.. شباب الإرهابية يهاجمون قياداتهم بالخارج: يصرفون الملايين على الحفلات والمؤتمرات ولا نجد الطعام.. ويتساءلون: من أين كم هذه الأموال الطائلة والشباب لا يجد المصاريف؟.. وخبراء: فضائحهم مستمرة

الخميس، 22 أغسطس 2019 05:10 ص
وقعوا فى بعض.. شباب الإرهابية يهاجمون قياداتهم بالخارج: يصرفون الملايين على الحفلات والمؤتمرات ولا نجد الطعام.. ويتساءلون: من أين كم هذه الأموال الطائلة والشباب لا يجد المصاريف؟.. وخبراء: فضائحهم مستمرة الإخوان الإرهابية
كتب : أحمد عرفه - محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شن عدد من شباب جماعة الإخوان، هجوما على قياداتهم الهاربة خارج البلاد، وذلك بسبب اللقاءات والمؤتمرات والحفلات التى يعقدها أيمن نور، وقيادات الإخوان الهاربة بالخارج، متسائلين عن مصادر هذه الحفلات التى يقيمها قيادات الجماعة فى ظل أن الشباب أصبح مهددا بالخارج ولا يجد قوت يومه، وخاصة فى الحفل الأخير الخاص بالذكرى السادسة لاعتصام رابعة الإرهابى، وذلك للتكاليف الكبرى التى تكلفها هذا الحفل، بجانب عدم جدواه على الإطلاق، مؤكدين أن القادة ذهبوا إلى الحفل مع أبنائهم وزوجاتهم للانبساط والهتاف فقط.

وذكر إبراهيم المصرى، وهو أحد الشباب المؤيد لجماعة الإخوان، عبر الفيس بوك، إنه بخصوص حفل الإخوان لما يسمى "إحياء ذكرى رابعة"، أوجه شوية أسئلة كدة، ما مصدر تمويل الحفل؟، وما حجم وشكل التمويل؟، وكم تكلفت الحفلة؟".

فيما قال خالد فريد، أحد شباب جماعة الإخوان الإرهابية، إن الجماعة منزعجة جدا من الانتقادات الموجهة لها والمتعلقة بإنفاق أموال كثيرة على (فعاليات) واحتفالات لا فائدة منها بينما يوجد من المنتمين للجماعة قبل غيرها من يعيش على الكفاف، ورد فعلهم الثابت والمتكرر عندما ينتقدهم أى أحد هو: التشكيك فى المنتقدين والحط منهم.

وتابع موجها حديثه إلى قيادات الإخوان: "يا جماعة إنشاء مشروع أو مشروعين بهذه الأموال لتوظيف الشباب العاطل فى تركيا أولى من كل هذا والله، ونحن عندما نقول ذلك لا نقوله (حقدا وحسدا) كما تتوهمون، بل نحاول نصحكم لعل منكم من يستمع النصح، مع معرفتى المسبقة بأن النصح إذا جاء من (الأغيار الجوييم) أمثالنا فهو مرفوض وحرام.

 من جانبها فتحت المذيعة الإخوانية العصماء البقبيشى، النار على قيادات الإخوان الذين نظموا هذا الحفل، قائلة فى تصريح لها عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك":" والله لو ضحايا رابعة والنهضة شافوا إن كل اللي عملتوه خلال 6 سنين شوية حفلات وأغاني، ليطلعوا يضربوكوا بالجزم".

وسخرت المذيعة الإخوانية من فاعاليات الإخوان ، وتنظيمهم فاعاليات مغنى ورقص قائلة: "عندي اقتراح.. إحنا نعمل حفلات رابعة بتذاكر زي حفلات أضواء مارينا كده ونجمع الفلوس، أهو نبقى نفعناهم بحاجة".

وتعليقا على هذه الخلافات أكد طارق أبو السعد، الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية، أن شباب الإخوان بدأ يصعد ضد قياداته بسبب استمرار عمليات السرقة والاحتيال التى تمارسها الجماعة فى أموال تبرعات التنظيم، مشيرا إلى أن عمليات السرقات فى أموال التبرعات التى تورطت فيها قيادات إخوانية، لا تعتبرها جماعة الإخوان سرقة، لأن هذا تصرف يسهل التنصل منه واعتباره كأن لم يكن، كما أنه قد يظهر الإخوان تنازل الشخصيات التى كتب باسمها هذه الممتلكات، موضحا أن هذه الوسيلة هى الأداة التى تتبعها الجماعة للتغطية على فضائحها الداخلية.

قال طارق أبو السعد الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن الإخوان جماعة سرية والفرد الذى يقبل أن يعمل في جماعة سرية ليس من السهل أن يفقد الثقة فى المجموعة التى يعمل معها لأنه يتم تأهيله لتقبل مثل هذه الحالات وأكثر ولديهم الردود الجاهزة للتغطية على أى فضيحة داخلية.

 

ولفت طارق أبو السعد، إلى أن هناك طلاب تابعين للإخوان فى تركيا فقراء يتضرعون جوعا ولا يجدوا لقمة العيش، فإذا كانت القيادة الإخوانية سمحت لهم وانفقت عليهم لما عرفنا بالمصيبة الإخوانية، متابعا: الآن يتم احتواء المشكلة ويتم الإنفاق على الكثير من الطلاب الإخوان مع وعد بتقديم معونات لهم وتسهيلات.

وأشار الخبير فى شؤون الحركات الإسلامية، إلى أن الأزمة داخل الإخوان أن التنظيم لن ينفق إلا على من يؤيد جبهة محمود عزت القائم بأعمال مرشد الإخوان والقيادة التقليدية، بينما كل الأصوات المعارضة لن يتم الإنفاق عليها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

العربي

لاتلموا الا انفسكم -- اصطادكم الثلعب قبل ان تصطادوه.

لعبوا على جهلكم وسطحية تفكيركم حتى اصبحتم اما ارهابى قتيل او ارهابى مسجون او ارهابى هارب مذعور ينتظر مصيره اما القتل او السجن وانتم لا تدرون بأن (برز الثعلب يوما فى ثياب الواعظين فمشى فى الارض يهدى ويسب الماكرين).

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة