خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

دراسة استقصائية: فجوة كبيرة فى الأجور بين النساء والرجال فى سويسرا

الأحد، 18 أغسطس 2019 11:04 م
دراسة استقصائية: فجوة كبيرة فى الأجور بين النساء والرجال فى سويسرا رئيس سويسرا
كتب: أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أظهرت دراسة استقصائية لأجور المصارف فى سويسرا لعام 2019 بعنوان "الاتجاهات المثيرة للدهشة والقلق"، وجود تفاوت بين الجنسين يتعاظم مرة أخرى ليتجاوز المتوسط السويسرى بكثير، والفجوة فى العلاوات آخذة فى الاتساع، وتتزايد الفوارق فى الأجور بين الرجل والمرأة، وهو ما تم وصفه هنا بأن عدم المساواة فى الأجور "أصبح أمرا مثيرا للقلق".

ووفقا للدراسة ذاتها والتى أجرتها رابطة موظفى المصارف السويسرية، قال، دينيس شيرفيه، مدير رابطة موظفى المصارف السويسرية للصحافيين، إن التغيير الثقافى الناجم عن هذه الفوارق "لم يحدث بعد، وينبغى ألا يحدث".

وتصل الفجوة إلى 23.6 فى المائة وهى أعلى بنحو عشر نقاط مئوية من المتوسط السويسرى "14.6 فى المائة فى القطاع الخاص"، وفقا لهذه الدراسة الاستقصائية التى شملت 4725 مشاركا، التى يتم إجراؤها كل سنتين منذ عام 2009، ولا يكون التمييز مدفوعا بالسن وأعوام الخدمة.

وخلصت الدراسة إلى أن "المرأة لا تزال تعانى آثار التحيز اللا واعى فى تقييمات الرواتب". وتحث رابطة موظفى المصارف السويسرية المصارف على اعتماد "سياسة حديثة للأجور".

فى القطاع الخاص، تزداد الفجوة اتساعا مع زيادة السن، وعلاوة على ذلك، يستفيد الرجال على نطاق أوسع بكثير من زميلاتهم من عدد أعوام النشاط فى القطاع المالى، بمكافأة تزيد بنسبة 40 فى المائة تقريبا عن تلك المدفوعة للنساء.

ويبلغ متوسط الراتب الثابت للموظف فى 2019 نحو 87 ألف فرنك، وفقا للدراسة الاستقصائية، وهذا يعنى أن 50 فى المائة من الموظفين لديهم رواتب أعلى و50 فى المائة أقل.

ويبلغ متوسط أجر الموظفة 78 ألف فرنك. بالتالى، الفرق بين أجور الذكور والإناث هو 10 فى المائة على هذا المستوى الهرمى، مقابل 13 فى المائة لمرتبة المديرين و6 فى المائة لموظفى الإدارة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة