خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

ترحيب برلمانى بمبادرة "دراجه لكل مواطن".. ومطالب بوضع خطة متكاملة لتفعيلها بمسارات آمنة للدراجات بالطرق ومواقف مخصصه لها..والتوعية المكثفة بالمدارس للنشء وفوائدها على الصحة العامة والحد من التلوث البيئى

الخميس، 15 أغسطس 2019 02:00 ص
ترحيب برلمانى بمبادرة "دراجه لكل مواطن".. ومطالب بوضع خطة متكاملة لتفعيلها بمسارات آمنة للدراجات بالطرق ومواقف مخصصه لها..والتوعية المكثفة بالمدارس للنشء وفوائدها على الصحة العامة والحد من التلوث البيئى ترحيب برلمانى بمبادرة "دراجه لكل مواطن"
كتبت إيمان على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رحب عدد من نواب البرلمان بإعلان الحكومة إطلاق مبادرة رياضية قومية تحت شعار "دراجة لكل مواطن"، والتى تهدف إلى تغيير ثقافة الانتقال اليومى للمواطنين وتحسين لياقتهم البدنية والصحية، وتشجيعهم على استخدام وسائل التنقل النشط، بدلا من الاعتماد على وسائل التنقل المستهلكة للوقود والملوثة للبيئة، وتنفذ المبادرة من خلال إتاحة الدراجات للجمهور بسعر مناسب "أقل من سعر السوق"، بالتعاون مع شركات الدراجات، وكذا توفير نظام تقسيط من خلال البنوك وعدد من الشركات.

وطالب نواب البرلمان بتوفير خطة متكاملة للتسويق لها والترويج بأهمية استخدامها وبالأخص بين الشباب والنشء .

وأكد النائب محمود حسين، وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أن استعداد وزارة الشباب والرياضة لإطلاق مبادرة رياضية قومية تحت شعار "دراجة لكل مواطن"، تأتى على طريق دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسى للاهتمام بالرياضة والتى ظهرت فى أكثر من خطاب له وخلال مشاركته بماراثون للدراجات العام الماضى .

وأشار وكيل لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، إلى أنه لابد من تهيئة الطرق مثل باقى دول العالم لقيادة الدراجات بها، معتبرها خطوة جيدة لتشجيع الشباب على الرياضة والاهتمام بالصحة، كما أنها ستسهم فى الحد من تلوث البيئة إذا انتشر استخدامها .

ولفت وكيل لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، إلى أنه لابد من العمل على توعية وتغيير ثقافة المواطن، والعمل على تسويق الفكرة بالجامعات والأندية على الأخص لأن الفئة المستهدفة فى ذلك هى الشباب فى الأساس، داعيا وزارة الشباب والرياضة إلى تنظيم أكثر من ماراثون لتوسيع الفكرة .

واعتبرت النائبة ماجده نصر، عضو مجلس النواب بلجنة التعليم والبحث العلمى ، أن هذه المبادرة  تنمى الشباب من كافة النواحى، ولها عوائدها الإيجابية فى ممارسة الرياضه وتمثل وسيلة مواصلات رخيصة وفرصة للتخفيف من الازدحام وتوفير للتكلفة.

وطالبت "نصر" بضرورة اتخاذ مجموعة من الإجراءات اللازمة لإتمام هذه المبادرة بإتاحة أماكن مخصصة لسير الدراجات، مطالبة بضرورة تشارك وزارة التربية والتعليم فى المبادرة من خلال توعية النشء بأهمية استخدام الدراجات وكيفية التعامل معها كوسيلة مواصلات رئيسية.

بينما يقول النائب طارق الخولى، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن مبادرة استخدام الدراجات بشكل واسع لها أكثر من فائدة سواء شخصية أو للمجتمع، ما ينعكس على الصحة العامة للمواطنين وتمثل وسيلة مواصلات صديقة للبيئة وتوفر فى الوقود، كما ستسهم فى تخفيض حاله التكدس المرورى .

وشدد على أن العالم بات يتجه لاستخدام الدراجة  فى تحرك المواطنين،قائلا " المبادرة يجب أن تكون مكتملة من مؤسسات الدولة المعنية بتوفير مسارات للدراجات فى الطرق حتى فى الشوارع الضيقة.

واعتبر "الخولى" أن توفير المسارات الآمنة للدراجات هو جزء من الترويج للمبادرة، بجانب ضرورة تكثيف التوعية بثقافة استخدام الدراجه وترسيخها عند النشء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

hossam

تطوير الدراجة

يجب تطوير الدراجة لكي تعمل بالبطارية

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة