خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

لماذا فتح جيش مادورو قاعات للخونة واعداء الوطن؟.. المقرات العسكرية تشطب صور الفارين من فنزويلا.. 3 أسباب وراء دعم القوات المسلحة لمادورو منها عدم السماح لواشنطن بالتدخل العسكرى

الخميس، 06 يونيو 2019 08:00 م
لماذا فتح جيش مادورو قاعات للخونة واعداء الوطن؟.. المقرات العسكرية تشطب صور الفارين من فنزويلا.. 3 أسباب وراء دعم القوات المسلحة لمادورو منها عدم السماح لواشنطن بالتدخل العسكرى الرئيس الفنزويلى - نيكولاس مادورو
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يلعب الجيش الفنزويلى دور حاسم وكبير فى الأزمة السياسية التى تواجه فنزويلا منذ بدايتها فى يناير الماضى، ويتمسك الرئيس نيكولاس مادورو بالسلطة بدعم من القوات المسلحة الذى يتكون بين 95 ألف و235 الف شخص، وفقا لرؤساءه، وهم موالون للحكومة وللرئيس مادورو ويرفضون الاعتراف برئيس المعارضة خوان جوايدو.
 
 
ووفقا لصحيفة "انفوباى" الأرجنتينية فإن القوات المسلحة الفنزويلية نظمت عملية سميت بـ "كوارتيل بوليفار" وقاموا بافتتاح قاعة للقادة تحت اسم قاعة الخونة واعداء الوطن، وهى مخصصة لشطب صور الفارين من الجيش الفنزويلى إلى البلاد المجاورة مثل كولومبيا.
 
ومنذ بداية عام 2018 بدأت تفرض على المنشآت العسكرية الفنزويلية وضع شريط أحمر على صورة للضباط، فى معرض القادة، الذين يعتبرون لسبب ما غير متأثر بالثورة وشغلوا مناصب فى تلك التبعيات للجيش، وكان الخط الأحمر مصحوبًا بكلمة "خائن"، والآن أصبح الوضع أكثر توسعا حيث أن هناك عددًا كبيرًا من الجنود من الرتب أدركوا أن خوان جوايدو هو القائد الأعلى للقوات المسلحة.
 
وما تسعى إليه الإجراءات الفنزويلية هو اختفاء هؤلاء الضباط من تاريخ المؤسسة، التى ينتمى إليها البعض منذ 30 عامًا، وأول عمل من هذا النوع قام به نيكولاس مادورو عندما قام بتخفيض 24 ضابطًا، مشيرًا إلى "خيانتهم للبلد"، والتحريض على التمرد أو جرائم مماثلة.
 
ويرى الجيش الفنزويلى أن السلطة لابد أن يتولاها مادورو وفقا للانتخابات الأخيرة والتى فاز بها مادورو ولكن ترى المعارضة انه مغتصب للرئاسة، ويرى مدير التخطيط الاستراتيجى فى الطيران الفنزويلية، فرانسيسكو استيبان يانيز رودريجيز، أن هناك العديد من الأسباب التى تجعل الجيش الفنزويلى يؤيد استمرار مادورو فى السلطة، والتى أولها " الجيش هو المسئول عن قطاع التعدين والصناعات الكهرومائية وعن دولة بتروليوس دى فنزويلا PDVSA)، وهناك أكثر من 42 شركات المواد الغذائية تخضع لإشراف مباشر من وزارة الدفاع، وحال رحيل مادورو، سيتحول الأمر لأيدى المعارضة.
 
وأضاف رودريجيز أن: وأيضا الجيش متواطئ فى الانتهاكات الانتخابية التى تم توثيقها من قبل المنظمات الفنزويلية، وتقول المعارضة أن الجيش لديه خطط لسرقة المساعدات الإنسانية فى فنزويلا.
 
وأيضا الجيش متواطئ فى الانتهاكات الانتخابية التى تم توثيقها من قبل المنظمات الفنزويلية، وتقول المعارضة أن الجيش لديه خطط لسرقة المساعدات الإنسانية فى فنزويلا .
 
وقالت NGO ، وهى المنظمة التى كانت مسئولة عن توثيق حالات هامة من الفساد فى البلاد المنتجة للنفط من خلال الدعم العسكرى، وقال مديرها التنفيذى  مرسيدس دى فريتاس لمادورو أن مجموعة من الجنود متواطئين فى فساد الحكومات وبالتالى لا يجرؤون على رفض مادورو.
 
وكانت قوات الجيش الفنزويلى أغلقت جسرا على الحدود مع كولومبيا قبيل وصول شحنة مساعدات إنسانية إلى البلاد، واستخدمت صهريج وحاوية شحن ضخمة من أجل منع الوصول إلى جسر تيينديتاس الذى يربط مدينة كوكوتا فى كولومبيا بمنطقة أورينا فى فنزويلا ، مشيرة إلى أنه تم تنسيق توصيل شحنة المساعدات مع زعيم المعارضة.
 
وتشهد فنزويلا اضطرابا سياسيا متزايدا بعدما أعلن جوايدو نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد، وأعلنت دول عديدة من ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بجوايدو رئيسا لفنزويلا، فيما انتقد مادورو التحرك، واصفا إياه بانقلاب دبرته واشنطن وأعلن قطع العلاقات الدبلوماسية معها.
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة