خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

إعلان قيادى سابق بحركة النهضة الإخوانية ترشحه لرئاسة تونس يثير جدلا واسعا

الأحد، 05 مايو 2019 11:33 م
إعلان قيادى سابق بحركة النهضة الإخوانية ترشحه لرئاسة تونس يثير جدلا واسعا ليلى همامى
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أثار إعلان حمادى الجبالى، القيادى السابق بحركة النهضة الإخوانية التونسية، خلال الساعات الماضية،  ترشحه رسميا لانتخابات الرئاسة التونسية جدلا واسعا فى الوسط التونسى، فى ظل اتهامات يوجهها سياسيون تونسيون إلى حركة النهضة باستخدام أسلوب المراوغة والدفع بشخصيات سرية فى انتخابات الرئاسة التونسية، مثل حمادى الجبالى، حيث تعلن للإعلام أنها لا تدعمه ولكن فى السر فهى تدعمه للوصول لرئاسة تونس.

فى هذا السياق، قالت الدكتورة ليلى همامى، المرشحة لانتخابات الرئاسة التونسية، لـ"اليوم السابع"، إن هناك حالة سخط بين التونسيين بعد إعلان حمادى الجبالى ترشحه لانتخابات الرئاسة التونسية، حيث أطلقوا عليه "حمادى تفجيرات"، نظرا لاتهامه فى ثمانينات القرن الماضى بتورطه فى تفجيرات سوسة.

وأضافت المرشحة لانتخابات الرئاسة التونسية، أن التونسيين لا يعيرون حمادى الجبالى اهتماما، لأن حركة الإخوان لم تعد بالشعبية التي كانت عليها أوائل 2011.

وأوضحت الدكتورة ليلى همامى، أن حمادي الجبالي لا شعبية له بين التونسيبن، لافتة إلى أن ترشحه لانتخابات الرئاسة التونسية مجرد محاولة من حركة النهضة لجس النبض، حيث إن النهضة تنتظر صعود شخصية بعينها لتردّ بموقف منافس ترشّح فيه من تراه قادر على منافسة تلك الشخصية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة