خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

أرقص غضب عنى.. أمراض من أعراضها الرقص.. "سيدنهام" مرض عصبى يسبب حركات لا إرادية.. "الكنع" تقلصات عضلية ورعشة غصب عنك.. و"هنتنجتون" وراثى يسبب تغييرا فى الدماغ وتشنجات غير طبيعية

السبت، 25 مايو 2019 09:47 م
أرقص غضب عنى.. أمراض من أعراضها الرقص.. "سيدنهام" مرض عصبى يسبب حركات لا إرادية.. "الكنع" تقلصات عضلية ورعشة غصب عنك.. و"هنتنجتون" وراثى يسبب تغييرا فى الدماغ وتشنجات غير طبيعية
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قد تندهش للوهلة الأولى عندما تعلم أن هناك عددا من الأمراض من أعراضها الرقص والحركات اللاإرادية الراقصة، وهذه الأمراض تندرج تحت قائمة الأمراض العصبية، ليصبح الرقص "مرضاً".. وفى السطور التالية نتعرف على الأمراض التى من أعراضها الرقص.

 

مرض رقص سيدنهام
مرض رقص سيدنهام

1- مرض رقص سيدنهام Sydenham chorea

ذكر موقع  "med line plus" أن رقص سيدنهام هو اضطراب فى الحركة يحدث بعد الإصابة بعدوى بكتيريا معينة تدعى المجموعة العقدية.

 

أسباب مرض رقص سيدنهام

ينتج هذا المرض عن عدوى بكتيريا تدعى المجموعة العقدية، هذه هى البكتيريا التى تسبب الحمى الروماتيزمية والتهاب الحلق، يمكن أن تتفاعل مجموعة البكتيريا العقدية مع جزء من الدماغ يسمى العقد القاعدية للتسبب فى هذا الاضطراب، والعقد القاعدية هى مجموعة من الهياكل فى عمق الدماغ تساعد فى السيطرة على الحركة، وضع الجسم، والكلام.

يحدث رقص سيدنهام فى أغلب الأحيان فى الفتيات قبل البلوغ، ولكن يمكن رؤيتها فى الذكور أيضاً.

 

أعراض مرض رقص سيدنهام

تتضمن أعراض رقص سيدنهام بشكل رئيسى حركات متوترة لا يمكن السيطرة عليها وبلا هدف من اليدين والذراعين والكتف والوجه والساقين والجذع، هذه الحركات تبدو وكأنها تشنجات، وتختفى أثناء النوم، كما قد تشمل الأعراض الأخرى:

- التغييرات فى خط اليد.

- فقدان التحكم الحركى الدقيق، وخاصة الأصابع واليدين.

- فقدان السيطرة على العواطف والمشاعر، مع نوبات البكاء أو الضحك.

- أعراض الحمى الروماتيزمية قد تكون موجودة، وتشمل هذه الأعراض ارتفاعا فى درجة الحرارة ومشاكل فى القلب وآلاما أو تورما فى المفصل أو كتلا جلدية أو طفحا جلديا ونزيفا فى الأنف.

 

رقص سيدنهام
رقص سيدنهام

علاج رقص سيدنهام

تستخدم المضادات الحيوية لقتل البكتيريا العقدية، قد يصف الطبيب أيضًا المضادات الحيوية لمنع التهابات الحمى الروماتيزمية المستقبلية، وهذا ما يسمى الوقاية بالمضادات الحيوية.

قد تحتاج الحركة الشديدة أو الأعراض النفسية إلى علاج بالأدوية. ورقص سيدنهام يختفى عادة فى غضون بضعة أشهر، فى حالات نادرة، قد يبدأ شكل غير عادى من الرقص فى وقت لاحق.

 

types-of-cp

2- مرض الكنع الرقصى  Choreoathetosis

ذكر موقع "Health line" أن مرض الكنع الرقصى هو اضطراب فى الحركة يسبب الوخز أو الالتهاب اللاإرادى، كما أنه حالة خطيرة يمكن أن تؤثر على وضع جسمك وقدرتك على المشى وحركتك اليومية، كما يمكن أن تسبب الحالات الشديدة إعاقة دائمة.

ويؤدى مرض الرقاص إلى تقلصات عضلية سريعة لا يمكن التنبؤ بها مثل تشنجات الساق، تؤثر الرقصة فى الغالب على الوجه أو الأطراف أو جذع الجسم ويسبب الكنع حركات بطيئة، عادة فى اليدين والقدمين.

يمكن أن يؤثر على الأشخاص من أى عمر أو جنس، والأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و35 سنة هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا الاضطراب.

مرض الكنع
مرض الكنع

 

أعراض الكنع الرقصى

الحركات الجسدية اللاإرادية ولكن عندما تصبح مزمنة يمكن أن تتسبب هذه الحركات فى حدوث إعاقة، ضيق العضلات، الوخز غير الخاضع للسيطرة، ثبات وضع اليدين، ارتعاش العضلات لا يمكن السيطرة عليه.

- حركات غير طبيعية فى الجسم أو أجزاء معينة من الجسم.

يمكن أن تؤدى بعض العوامل أيضًا إلى حدوث نوبة رقص كنعى، مثل الكافيين أو الكحول أو الإجهاد.

قبل أى نوبة قد تشعر أن عضلاتك تبدأ فى الضيق، أو أى أعراض جسدية أخرى، يمكن أن تستمر الهجمات فى أى مكان بالجسم من 10 ثوانٍ إلى أكثر من ساعة.

 

أسباب الكنع الرقصى

الكنع الرقصى عرض من أعراض بعض الأمراض الأخرى، والأسباب المحتملة له تشمل: الأدوية، صدمة أو إصابة، الشلل الدماغى، الأورام، مرض هنتنجتون، متلازمة توريت، مرض ويلسون، الرقاص.

 

علاج الكنع

لا يوجد علاج له وتركز خيارات العلاج على إدارة أعراض هذه الحالة، يعتمد العلاج أيضًا على السبب الكامن وراء حالة التشنج والرقص الكنعى، وقد يصف طبيبك أدوية تهدف إلى استرخاء العضلات وتخفيف الألم.

 

مرض هنتجتون أو الرقاص الوراثى
مرض هنتجتون أو الرقاص الوراثى

3- مرض هينتجتون

ذكر موقع "web md" أن مرض هينتجتون هو اضطراب تدريجى فى الدماغ يؤدى إلى حركات غير محكومة راقصة، ومشاكل نفسية، وفقدان القدرة على التفكير أو الإدراك.

يظهر مرض هنتنجتون الذى يصيب البالغين عادةً فى الثلاثينات أو الأربعينات من العمر.

أعراض هنتجتون

مرض هنتنجتون هو اضطراب وراثى وتقدمى فى الدماغ، على الرغم من أن الأعراض قد تظهر لأول مرة فى منتصف العمر، إلا أن هنتنجتون قد يصيب أى شخص منذ الطفولة وحتى سن متقدمة.

على مدار 10 إلى 25 عامًا يقتل المرض تدريجياً الخلايا العصبية فى المخ، هذا يؤثر على الجسم والعقل والعواطف.

يمكن أن تختلف الأعراض بشكل كبير من شخص لآخر.

- قد تكون الحركات غير الطبيعية هى أول ما تلاحظه.

- فقدان الوزن يمكن أن يكون مصدر قلق فى جميع المراحل.

- تميل أعراض مرض هنتنغتون إلى التطور على مراحل.

 

يمكن أن تشمل العلامات والأعراض المبكرة التهيج، والاكتئاب، والحركات اللاإرادية الصغيرة، وضعف التنسيق، وصعوبة فى تعلم المعلومات الجديدة أو اتخاذ القرارات، يصاب العديد من الأشخاص المصابين بمرض هنتنجتون بحركات الرجيج أو الوخز اللاإرادية.

مع تقدم المرض تصبح هذه الحركات أكثر وضوحًا، قد يعانى الأشخاص المصابون من صعوبة فى المشى والتحدث والبلع.

بعض الأعراض المبكرة الشائعة:

- تغييرات طفيفة فى التوازن والحركة.

- حركات تململ لا يمكنك التحكم بها.

- تباطؤ أو تصلب.

- مشكلة فى التفكير فى المشاكل.

- الاكتئاب أو التهيج.

المرحلة المتوسطة، مع مرور الوقت تبدأ الأعراض فى التداخل أكثر مع حياتك اليومية على سبيل المثال، قد تبدأ فى إسقاط الأشياء أو السقوط، أو قد تجد صعوبة فى التحدث أو البلع.

المرحلة المتأخرة، فى هذه المرحلة يجب أن يعتمد الأشخاص الذين يعانون من مرض هنتنجتون على الآخرين لرعايتهم. المشى والتحدث غير ممكنين، على الأرجح ستظل على دراية بالأحباء من حولك. قد تصبح حركات تململ شديدة، أو قد تهدأ.

ولا يوجد علاج أيضاً لهذا المرض ولكن يعتمد العلاج على التخلص من هذه الأعراض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة