خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

اللى خلف مامتش.. شبه غير معقول بين ملوك الفراعنة ومشاهير مصريين

الأحد، 19 مايو 2019 07:30 م
اللى خلف مامتش.. شبه غير معقول بين ملوك الفراعنة ومشاهير مصريين سوسن بدر ونفرتيتي
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"فى البداية أتت مصر، ثم أتى التاريخ"، الحضارة المصرية القديمة، تعتبر أحد أعظم الحضارات القديمة، إن لم تكن الأعظم على الإطلاق فى التاريخ الإنسانى، إذ خلفت ورائها إرثا إنسانيا كبيرا وعظيما، ما زال شاهدًا على عظمة من عاشوا على ضفاف نهر النيل من آلاف السنين، وفى الحقيقة على الرغم من اختفاء الحضارة الفرعونية، إلا أن ملامح الشبه بين المصريين القدماء والمصريين حاليًا، مبهرة وصادمة فى آن واحد.

"اللى خلف ممتش"، مثل للتأكيد على أن الإنسان يعيش فى خليفته من الأشخاص، وهو ما يتضح بصورة كبيرة فى مقارنة ملامح بعض المصريين الذين يعيشون فى القرن الحادى والعشرين، بالتماثيل التى تركها القدماء المصريين منذ آلاف السنين، لتكشف عن تشابه غير معقول فى الملامح رغم مرور الزمن.

سوسن ونفرتيتي

سوسن بدر ونفرتيتي

 

التشابه فى ملامح المصريين عبر التاريخ
التشابه فى ملامح المصريين عبر التاريخ

 

منشور متداول، رصد فيه التشابه الكبير بين مصريين حاليين منهم مشاهير ومنهم مغمورين، مع المصريين القدماء وتماثيلهم الدقيقة، فصورة ترصد التشابه الكبير بين النجم على الحجار، وإخناتون فرعون من الأسرة الثامنة عشرة حكم مصر لمدة 17 عامًا وتوفي ربمَّا في 1336 ق.م أو 1334 ق.م. يُشتهر بتخليه عن تعدد الآلهة المصرية التقليدية وإدخال عبادة جديدة تركزت على آتون.

شريهان
شريهان

وصورة أخرى ترصد الشبه الكبير فى الملامح بين النجمة الكبيرة سوسن بدر، وبين الملكة الشهيرة نفرتيتي هي زوجة الملك أمنحوتپ الرابع (الذي أصبح لاحقاً أخناتون) فرعون الأسرة الثامنة عشر، وحماة توت عنخ أمون، وكانت تعد من أقوى النساء في مصر القديمة.

اسماعيل ياسين
اسماعيل ياسين

صورة أخرى تكشف عن حجم التشابه الكبير بين الفنان والممثل الكوميدى العظيم الراحل، اسماعيل ياسين، وبين أحد التماثيل الفرعونية القديمة، وكأن الشخصين أصل وصورة، وصورة أخرى لطفلة من أسوان، تحمل الكثير من الشبه مع تمثال للملك توت عنخ آمون فى صغره، وهذا التشابه مخيف للحد الذى يجعلك تعتقدهما شخصًا واحدًا فى النظر للمرة الأولى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة