خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

استجابة لما نشرة"اليوم السابع".. إعادة تشكيل برنامج ذبابة الفاكهة لحماية 1.658 مليون فدان.. "الزراعة": التطبيق مايو المقبل.. وتؤكد: هدفة زيادة جودة المنتجات بالأسواق المحلية والتصديرية وتقليل حالات الرفض

الخميس، 04 أبريل 2019 12:00 م
استجابة لما نشرة"اليوم السابع".. إعادة تشكيل برنامج ذبابة الفاكهة لحماية 1.658 مليون  فدان.. "الزراعة": التطبيق مايو المقبل.. وتؤكد: هدفة زيادة جودة المنتجات  بالأسواق المحلية والتصديرية وتقليل حالات الرفض صادرات الموالح
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصدر  الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة  واستصلاح الأراضى، القرار رقم 395 لسنة 2019 بإعادة تشكيل اللجنة التنسيقية لمتابعة تنفيذ البرنامج القومى لمكافحة ذبابة الخوخ فى إطار برنامج المكافحة المتكاملة لذباب الفاكهة ، اللجنة  برئاسة الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، وعضوية الدكتور محمد عبدالمجيد رئيس لجنة المبيدات (مقررا)، وعضوية المهندس عبدالحميد الدمرداش، رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، وذلك ضمن خطة وزارة الزراعة لحماية إنتاج مصر من المحاصيل البستانية التى تهددها هذه الآفة.

وتضم اللجنة الدكتور عباس الشناوى رئيس قطاع الخدمات الزراعية، والدكتور ممدوح السباعى رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية "مديرا للمشروع" ، والدكتور على سليمان رئيس اللجنة التنسيقية للصحة والصحة النباتية المستشار الفنى لوزير الزراعة لشئون الحجر الزراعى والصحة والصحة النباتية، ورئيس قطاع الشؤون المالية والإدارية بديوان عام وزارة الزراعة (مشرفا ماليا على البرنامج) .

 وتضم اللجنة فى عضويتها كلا من  الدكتور سميح صبرى رئيس الاتحاد العام لمنتجى ومصدرى الحاصلات البستانية، والدكتور أحمد عبدالمجيد مدير معهد وقاية النباتات والدكتور شكر  عبد السلام مدير المعمل المركزى للمبيدات ، والدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى، والمهندس محمود عطا رئيس الإدارة المركزية للبساتين، ويحق لرئيس اللجنة التنسيقية حق توجيه الدعوة والاستعانة بمن يراه لحضور اجتماعات اللجنة.

الدكتور محمد عبد المجيد،رئيس لجنة  مبيدات الافات الزراعية  بوزارة الزراعة ومقرر اللجنة، يقول فى تصريحات  لـ "اليوم السابع"، إن إعادة تشكيل اللجنة التنسيقية لمتابعة تنفيذ البرنامج القومى لمكافحة ذبابة الخوخ فى إطار برنامج المكافحة المتكاملة لذباب الفاكهة، مشير الى أنه  تم  عقد أول اجتماع للجنة لمتابعة تنفيذ البرنامج  ضمن خطة وزارة الزراعة لحماية إنتاج مصر من المحاصيل البستانية التى تهددها هذه الآفة،مؤكدا أن البرنامج  سيغطى جميع المساحات المنزرعة من المحاصيل البستانية.

 وأضاف "عبد المجيد "،أن الهدف من المشروع  هو  زيادة جودة المنتجات المصرية المطروحة فى الأسواق المحلية والتصدير إلى الخارج، مؤكد أنه خلال الاجتماع الاول تم الاتفاق على  تنفيذ خطة المكافحة ، كأولوية لحماية الصادرات الزراعية من مخاطر الذبابة التى تؤثر على صادرات مصر من الفواكه إلى الخارج ، والاتفاق على إعداد تقرير دورى وفقا لما يتم الاتفاق عليه مع أعضاء اللجنة وإعداد تقرير عما تم تنفيذه من أعمال، مع عرض الهيكل التنظيمى للبرنامج لرفع كفاءه العاملين به.

وتابع رئيس لجنة المبيدات، أنه تم  الاتفاق ايضا على  تنفيذ خطط المكافحة وفقا لبرامج زمنية واضحة تخدم القطاع الزراعى محليا وتصديريا، واستعراض الوضع الحالى للأمراض والآفات التى تهدد الفاكهة المصرية، والخطط الحالية لاحتواء مختلف الامراض والآفات التى تهددها،مؤكدا أنه يتم حاليا  دراسة إيجاد التمويل  المناسبة لتفعيل المشروع الذى سيبدأ تطبيقه فعليا أول مايو المقبل.

وقال المهندس  محمود عطا رئيس الإدارة المركزية  للمحاصيل البستانية  والمحاصيل الزراعية ، فى تصريحات  لـ " اليوم السابع "، إن  مشروع ذبابة الفاكهة  بعد إعادته تشكيلة  سيغطى جميع المساحات المنزرعة  من المحاصيل البستانية ، موضحا أن  تم عمل  خريطة لجميع محاصيل الفاكهة  والتى تبلغ مليون و658 ألف  و905 فدان   من 13 صنف ، موضحا أن الاعلى  مساحات هى الموالح  باجمالى  477 ألف و510 فدان ،  تليها  المانجو 289 الف 280  فدان ،  والجوافة 28 الف 474 فدان.

 وتعد مكافحة ذبابة الفاكهة أحد المحاور الرئيسية التى  تقوم  بها  وزارة الزراعة  فى مكافحتها   لزيادة إنتاجية  محاصيل المنتجات الزراعية  لزيادة المعروض فى السوق المحلى  والتصديرى،  كما يعمل  تفعيل البرنامج  عدم   لجوء صغار المزارعين للإفراط فى إستخدام المبيدات للقضاء على الحشرة  لحماية محاصيلهم الزراعية ، واستخدام التقنيات   الحديثة بديلا  عن الرش العشوائى.

وقال الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى، فى تصريحات لـ" اليوم السابع "،إن تفعيل  مشروع  يعمل   على زيادة الصادرات ، ويحد من  رش المبيدات بطريقة  عشوائية وتقليل نسبة رفض الشحنات المصدرة  خاصة من الموالح واخرى  وتقليل نسبة متبقيات المبيدات ، موضحا أن الحجر الزراعى  يقوم بفحص  الشحنات  المعدة  للتصدير جيدا قبل التصدير ، وعدم تصدير اى من الشحنات التى تحتوى على اطوار من الذبابة، مشير الى أن  الحجر الزراعى يولى أهمية خاصة لهذه الذبابة ويقوم بالتنسيق مع الجهات المعنية بالوزارة لمكافحتها، كما يشدد على فحص الشحنات الزراعية الصادرة لجميع عوائلها (البرتقال - الجوافة - العنب – الرمان"

وأضاف  رئيس الحجر الزراعى، أن  هناك اجراءات متبعة فى  تصدير جميع الشحنات  بتطبيق المعايير الدولية للصحة النباتية، والمعاملة بالتبريد والحرارة والتبخير للحاصلات الزراعية والمعاملة المناسبة لها للتأكد من خلو جميع الشحنات المصدرة من الذبابة،  مؤكدا  أن عمليات المكافحة السليمة تغنى عن استعمال المبيدات المحظورة أو مبيدات بنسب أعلى من المسموح بها، مما يؤدى إلى ظهور نسب متبقيات مبيدات أعلى من المسموح بها.

وتدرس وزارة الزراعة ، حاليا  إيجاد التمويل للمشروع  للتطبيق ، خاصة بعد المقترح  المقدم من قبل  الإدارة المركزية  لمكافحة الآفات  بتحصيل 10 جنيهات من الفلاحين عن كل فدان لمكافحتها وإحياء المشروع من جديد للحفاظ على صادراتنا الزراعية وزيادة الإنتاج المحلى والتصديرى .

وكشف تقرير ،أن حشرة ذبابة الفاكهة تصيب ثمار الفاكهة  " البرتقال ، والخوخ والمشمش والكمثرى والبرقوق والتفاح والمانجو والجوافة والتين والموالح، والعنب " بخلاف بعض العوائل الثانوية ومنها بعض محاصيل الخضر من الطماطم، وتعتبر من الحشرات ذات التطور الكامل "البيضة، اليرقة، العذراء والحشرة الكاملة" وتصبح ذبابة الفاكهة خطرا  فى  طور اليرقة يتسبب فى  تدمير الثمرة المصابة، حيث إن اليرقة تصيب اللب الداخلى  للثمرة محدثة بذلك أنفاقًا داخلها مما يؤدى إلى سقوطها وتعفنها.

وأوضح التقرير ،أن  تفعيل المشروع وباستخدام المصائد ،ولجان الاستكشاف بديلا عن الرش  العشوائى للمبيدات ، حيث تعد المصائد من أهم الوسائل المتبعة للتعرف على وجود أى  من ذبابة فاكهة وتقوم بجذب كل من الذكور والإناث، وهى  من أكثر وأخطر الآفات الحشرية التى تصيب ثمار الكثير من أشجار الفاكهة ،وهذه الأنواع عبارة عن ذباب صغيرا لحجم لايزيد طوله عن 0,5سم.

 وتابع  التقرير ،أنه فى مصر يوجد نوعان هما ذبابة ثمار الخوخ ،وذبابة فاكهة البحر المتوسط حيث تضع إناث تلك الأنواع بيضها داخل الثمار تحت القشرة فى غرفة (حفرة) صغيرة تصنعها بواسطة آلة وضع البيض- يفقس البيض عن يرقات صغيرة لونها سمنى (أبيض مصفر) تتغذى على النسيج اللحمى للثمرة أو  المحتويات الداخلية مما يؤدى الى اتلافها وسقوطها على الأرض هذا أن الثمار المصابة تتعرض لمهاجمة بعض الكائنات الأخرى مثل فطريات وبكتيريا الأعفان وخنافس الثمار وغيرها.

وتحدث  ذبابة الفاكهة  ضررا مباشرا للثمار نتيجة الإصابة وتغذية اليرقات على محتوياتها وضررا غير مباشر بسهولة اصابتها بالأعفان ويكون نتيجة ذلك خفض انتاجية اشجار الفاكهة كما ونوعا حيث تقل كمية وجودة الثمار من جراء الإصابة، وعند تمام نمو اليرقات تخرج من الثمار لتكون طور العذراء فى التربة على عمق 1- 3سم حسب نوع التربة ونسبة الرطوبة بها ويعيش ذباب الفاكهة  متنقلا بين العوائل المختلفة طوال العام حيث تصيب ثمار الموالح بعدها الى الخوخ المبكر ثم المشمش فالخوخ المتأخر ثم المانجو والجوافة والكمثرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة